الاتحاد

الرياضي

لقب كأس الاتحاد الأوروبي.. إسباني

تحقق حلم الجماهير الإسبانية في تأهل فريقين من اسبانيا إلى نهائي بطولة كأس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم حيث صعد إسبانيول الأسباني للدور النهائي بفوزه على فيردر بريمن الألماني كما تأهل أشبيلية على حساب مواطنه أوساسونا·· وفاز إسبانيول على مضيفه فيردر بريمن 2/1 مساء أمس الأول في إياب الدور قبل النهائي كما تغلب أشبيلية على أوساسونا 2/صفر ليصبح على بعد خطوة واحدة من الحفاظ على اللقب·· وجاء تأهل فريقين أسبانيين لنهائي كأس الاتحاد الأوروبي لينسي الجماهير الأسبانية صدمة خروج برشلونة من دوري أبطال أوروبا·
وكان لقاء الذهاب الذي جمع بين إسبانيول وفيردر بريمن في أسبانيا انتهى بفوز إسبانيول 3/ صفر وبذلك يفوز الفريق الأسباني 5/1 في مجموع لقاءي الذهاب والإياب·· أما لقاء الذهاب الذي جمع بين أشبيلية وأوساسونا على ملعب الأخير فكان قد انتهى بفوز أوساسونا 1/صفر وبذلك يفوز أشبيلية 2/1 في مجموع اللقاءين·· ويلتقي إسبانيول مع أشبيلية حامل اللقب في النهائي الذي يقام بمدينة جلاسكو الاسكتلندية في 16 مايو الحالي·
وعلى ملعب ''فيسر'' في ألمانيا تقدم فيردر بريمن بعد ثلاث دقائق فقط من بداية المباراة أمام إسبانيول بهدف سجله لاعب خط الوسط البرتغالي هوجو ألميدا ليجدد أمل جماهيره ولكن الفريق الأسباني بدد تلك الأمال وحسم اللقاء لصالحه بهدفي فيران كوروميناس وخوزيه ماريا لاكروز في الدقيقتين 50 و60 واستغل إسبانيول النقص العددي في صفوف منافسه الألماني بعد طرد ميروسلاف كلوزه في الدقيقة 20 لحصوله على الإنذار الثاني·· وبدأ الفريق الألماني المباراة بشكل مثالي وسجل ألميدا هدف السبق إثر ارتباك في دفاع إسبانيول حيث سدد كرة ساقطة (لوب) من فوق حارس المرمى جوركا ايرايزوز لتسكن الشباك، ومع ذلك تلقى فيردر بريمن الذي يدربه المدير الفني توماس شاف صدمة كبيرة في الدقيقة 20 بعد طرد كلوزه إثر حصوله على الإنذار الثاني في المباراة·
وحافظ بريمن على شباكه نظيفة حتى انتهاء الشوط الأول ولكن لم يمر سوى أربع دقائق من بداية الشوط الثاني حتى أصبح خروج الفريق الألماني من البطولة شبه مؤكد حيث تعادل إسبانيول بهدف سجله كوروميناس إثر خطأ من حارس المرمى أندرياس راينكه الذي يلعب بديلا لتيم فايسه الموقوف بعد طرده من مباراة الذهاب·· وبعد عشر دقائق أضاف لاكروز الهدف الثاني لاسبانيول إثر تمريرة من لويس جارسيا ليضاعف من محنة فيردر بريمن·
وفي المباراة التي جمعت بين أشبيلية وأوساسونا المشاركين في الدوري الأسباني استطاع أشبيلية قلب الموازين وحول تخلفه صفر/1 في مباراة الذهاب إلى فوز 2/1 في مجموع لقاءي الذهاب والإياب·· وجاء هدفا أشبيلية في مباراة أمس في الدقيقتين 37 و53 وسجلهما البرازيليان لويس فابيانو وديرني ريناتو·· ولم يستطع أوساسونا الرد على الرغم من أنه كان بحاجة لهدف واحد كي يتعادل ويتأهل بقاعدة احتساب الهدف خارج الأرض بهدفين·
والجدير بالذكر أن أشبيلية الذي يدربه المدير الفني خواندي راموس يتمتع بموسم رائع ويمكنه أن يحرز ثلاثية تاريخية فيه حيث يتخلف الفريق بفارق نقطة واحدة فقط خلف برشلونة في صدارة الدوري الأسباني كما تأهل إلى نهائي كأس ملك أسبانيا·
وقال البرازيلي فابيانو ''كان المشجعون رائعين الليلة مثلما كانوا في العام الماضي· إنهم ساعدونا حقا في التأهل للنهائي· ومن جانبه قال البرازيلي الآخر ريناتو صاحب الهدف الثاني لاشبيلية ''إنه كان الهدف الأهم بالنسبة لي في مسيرتي· وقال بيير ويبو مهاجم أوساسونا ''كان يجب أن نفوز في مباراة الذهاب بعدد أكبر من الأهداف·
وأضاف ويبو إن أوساسونا كان يعاني من ظروف صعبة بسبب إيقاف المهاجم روبرتو سولدادو الذي سجل الهدف الوحيد للفريق في مباراة الذهاب التي أقيمت في بامبلونا· وسيطر اشبيلية على مجريات اللعب منذ البداية ووصلت نسبة سيطرته على الكرة إلى 61 في المائة·
وعلى الرغم من ذلك تأخر هدف التقدم لاشبيلية حتى الدقيقة 37 وجاء عندما أخفق دفاع أوساسونا في قطع تمريرة طويلة من دودا فاخترق زميله فابيانو الدفاع وسدد الكرة زاحفة في شباك ريكاردو لوبيز حارس مرمى أوساسونا· وكاد أشبيلية أن يسجل الهدف الحاسم قبل نهاية الشوط الأول ولكنه لم ينجح في ذلك إلا أن جماهير أشبيلية لم تنتظر الهدف الحاسم طويلاً حيث جاء بعد سبع دقائق فقط من بداية الشوط الثاني وسجله ريناتو بتسديدة بقدمه اليسرى عندما كان غير مراقب· وبمجرد إحراز ريناتو الهدف الثاني لاشبيلية لجأ أوساسونا إلى تكثيف ضغطه الهجومي بشكل كبير رغبة في إحراز هدف تعديل النتيجة مع أشبيلية 2/2 ويتأهل إلى النهائي بقاعدة احتساب الهدف خارج الأرض بهدفين· وكاد أوساسونا أن يسجل عندما سدد ويبو كرة خطيرة تجاه مرمى أشبيلية ولكنها اصطدمت بالقائم·
ولم يكتف أشبيلية بهدفيه وحاول تسجيل المزيد من الأهداف ولكن دودا وفريدريك كانوتي أهدرا فرصتين ثمينتين· وكانت الصدمة الوحيدة التي تلقاها أشبيلية ومشجعوه هي حصول مدافعه الفرنسي جوليان اسكودي على بطاقة صفراء أخرى وهو ما سيحرمه من المشاركة في الدور النهائي·

اقرأ أيضا

الظفرة وعجمان.. «النغمة الغائبة»