الاتحاد نت

الاتحاد

ظهور الإبنة الحقيقية لـ"الفيس بريسلي"

تطالب سويدية تؤكد أنها ابنة الفيس بريسلي بمبلغ 130 مليون دولار كعطل وضرر من عائلة المغني، بتهمة القدح والذم والحاق الأذى المعنوي، على ما جاء في شكوى تقدمت بها إلى القضاء واطلعت عليها وكالة "فراس برس".

وتدعي ليزا يوهانسن (43 عاما) انها الابنة "الفعلية" لملك الروك اند رول من زوجته السابقة بريسيليا بريسلي. وهي تعتبر ان ابنته ليزا ماري بريسلي سلبت منها اسمها وإرثها.

وفي كتاب اصدرته في العام 1998 اكدت ليزا يوهانسن انها تركت الولايات المتحدة العام 1977 منتقلة الى السويد لاسباب تتعلق بأمنها وسلامتها.

وفي العام 2000 تقدمت الدار التي نشرت كتابها بشكوى ضدها لانها رفضت الخضوع لفحوصات الحمض الريبي "دي ان ايه".

وبعدما كانت محور اهتمام اثر صدور كتابها، بقيت ليزا يوهانسن بعيدة عن الاضواء في السنوات العشر الاخيرة الا ان سلسلة من الخلافات الجديدة مع عائلة بريسلي دفعتها الى اللجوء الى القضاء.

اقرأ أيضا