الإمارات

الاتحاد

الشخصيات المكرمة من المشاركين في مسيرة بناء الاتحاد

رئيس الدولة يكرم اسم حمودة بن علي ويتسلم الجائزة محمد بن حمودة بن علي الظاهري

رئيس الدولة يكرم اسم حمودة بن علي ويتسلم الجائزة محمد بن حمودة بن علي الظاهري

شملت أسماء المكرمين بجائزة رئيس الدولة التقديرية كلاً من:
أحمد السويدي أول وزير خارجية
معالي/ أحمد خليفة السويدي:
كان معاليه قد تولى وزارة الخارجية في أول تشكيل وزاري على المستوى الاتحادي وأسهم في رسم وتنفيذ السياسة الخارجية الحكيمة والمتوازنة للدولة، وبعد خدمة طويلة ومهمة في وزارة الخارجية تم تعيينه ممثلا شخصيا لرئيس الدولة.
وكانت لأحمد خليفة السويدي إسهامات متميزة في ميادين العمل الثقافي والإنساني والعام، فأسس المجمع الثقافي في أبوظبي وأولى عناية خاصة بالنشاط الاجتماعي، خصوصا ما يتعلق بفئات ذوي الإعاقة وأسهم في تأسيس مؤسسات أبوظبي الاقتصادية مثل جهاز أبوظبي للاستثمار وصندوق أبوظبي للتنمية وبنك أبوظبي الوطني، وكان لهذه المؤسسات الرائدة دورها وإسهاماتها في حركة التنمية داخل دولة الإمارات وعلى مستوى الدول الشقيقة والصديقة.
وكرم أحمد خليفة السويدي من قبل كثير من الدول والهيئات من داخل الدولة وخارجها وحاز العديد من الجوائز والأوسمة.
محمد حبروش وجه وطني بارز
معالي/ محمد حبروش السويدي :
يعد معالي محمد حبروش السويدي أحد الوجوه الوطنية البارزة في مسيرة بناء الدولة الاتحادية، حيث عين وزيراً للدولة ووزيراً للدولة لشؤون المجلس الأعلى منذ التشكيل الوزاري الأول عام 1971 وحالياً يشغل منصب مستشار صاحب السمو رئيس الدولة.
وساهم معاليه في تأسيس جهاز أبوظبي للاستثمار، وله إسهامات كبيرة في عدد من المؤسسات التي شغل عضويتها، كالمجلس الأعلى للبترول، يتشرف معاليه الآن بتسلم جائزة رئيس الدولة.
حمودة بن علي قدوة لجيل كامل
المرحوم / حمودة بن علي الظاهري:
شكلت حياة المرحوم حمودة بن علي قدوة لجيل كامل من الشباب، فمسار حياته ارتبط ارتباطا وثيقا بمسار بناء الدولة، ففي سنة 1972 تم تعيينه وزيرا للدولة للشؤون الداخلية، وكانت الثقة في اقتداره وجدارته في محلها، ليناط به رئاسة جهاز أمن الدولة، إلى جانب منصبه وزيرا للشؤون الداخلية عام 1976.
وفي نوفمبر عام 1990 عين حمودة بن علي وزيرا للداخلية وظل يشغل هذا المنصب حتى عام 1992 ليبدأ بعد ذلك مسيرة جديدة من العمل الوطني، حيث كرمه المغفور له الشيخ زايد بترقيته إلى رتبة فريق وتعيينه مستشارا خاصا له.
وكان للفقيد دوره البارز في تفعيل التنسيق والتعاون بين الدول العربية في المجالات الأمنية، كما شارك في عدة لجان وزارية في المجالات السياسية والأمنية والاقتصادية والقانونية والاجتماعية والإعلامية.
الفهيم طموح ومساعدة المحتاجين
المرحوم / عبدالجليل الفهيم :
عمل المرحوم عبدالجليل الفهيم في العديد من المؤسسات واللجان في إمارة أبوظبي منذ عام 1966 كعضويته في مجلس التخطيط في أبوظبي .. وعرف عنه التميز والطموح التجاري، حيث حاز منذ عام 1962 وكالة شركة المرسيدس وقد تطورت أعماله التجارية لتصبح مجموعة شركات الفهيم واحدة من أهم الشركات التجارية في الدولة.
وعندما أنعم الله عليه بنجاح تجارته وهب ماله لمساعدة المحتاجين وأعمال الخير فبنى على نفقته الخاصة العديد من المدارس والمساجد والمستشفيات والمساكن في الكثير من دول العالم كما اخذ على عاتقه طباعة القرآن الكريم والأحاديث النبوية الشريفة والعديد من الكتب الدينية.
نال عشرات الجوائز مثل جائزة ابوظبي للتميز وجائزة يوم العلم وكذلك أوسمة من دول عديدة وقد أسست أسرته وقفاً خيرياً باسمه.
المبارك شهيد الواجب
الشهيد / خليفة أحمد عبدالعزيز المبارك:
بعد تخرجه في الجامعة التحق بوزارة الخارجية وعمل سفيرا لدى جمهورية السودان والجمهورية العربية السورية.. اغتيل في باريس عام 1984 عندما كان يشغل منصب سفير الإمارات في فرنسا .
غباش من أوائل مؤسسي “الخارجية”
الشهيد / سيف سعيد بن غباش :
الشهيد / سيف بن غباش رجل شق طريقه إلى النجاح عبر مسيرة طويلة من الغربة والمشقة من أجل العلم والمعرفة استمرت ما يقارب العشرين عاما.. يعد الشهيد من أوائل مؤسسي أركان وزارة الخارجية وإداراتها وحاملي راية رسالة الإمارات إلى العالم من أجل الخير والتضامن.
وتم تعيينه كأول وزير دولة للشؤون الخارجية ليصبح المتحدث الرسمي باسم الامارات في المحافل الدولية. وعمل جاهدا في تنظيم وزارة الخارجية وتربية جيل جديد من الدبلوماسيين الإماراتيين.
توج الراحل حياته بالشهادة عام 1977 برصاصات غادرة كانت تهدف اغتيال هدف آخر لتفقد الإمارات رجلاً من رجالاتها البارين.
الماجد بصمة في العمل الخيري والثقافي
السيد / جمعة الماجد :
للسيد جمعة الماجد بصمات مؤثرة في مجال العمل الخيري والإنساني والثقافي في دولة الإمارات وخارجها، حيث أسس العديد من المؤسسات لدعم هذا المجال كمركز جمعة الماجد للثقافة والتراث وكلية الدراسات، الإسلامية والعربية دبي والمدارس الأهلية الخيرية دبي، وجمعية بيت الخير دبي.
ويشغل السيد جمعة الماجد العديد من المناصب البارزة كرئاسته لمجلس دبي الاقتصادي وهو مؤسس مجموعة شركات جمعة الماجد ورئيس مجلس إدارتها.
حاز ما يقرب من 22 جائزة وشهادة تكريم أبرزها جائزة الملك فيصل العالمية لخدمة الإسلام وجائزة الشارقة للعمل التطوعي ، كما تم تقليده نوط القدس الشريف.
سعيد أحمد بطل العالم للشطرنج
السيد/ سعيد أحمد سعيد :
فاز السيد سعيد أحمد بلقب بطل العالم للشطرنج “ بطولة العالم لما دون 14 سنة” عامي 1979 و1981 ليحقق بذلك أول بطولة عالمية رياضية للإمارات وحصل على فضية العالم لما دون 16 سنة في عام 1982 كما حصل على برونزية العالم لما دون 20 في عام 1983 ثم أتبع ذلك بلقب بطل العرب عام 1984 وبطل آسيا عام 1985 .
بدأ السيد/ سعيد أحمد سعيد مسيرته في المجال الهندسي منذ 20 عاما فهو مهندس مدني وحاصل على الماجستير في إدارة المشاريع الهندسية العالمية من المملكة المتحدة ومحاضر في كثير من الندوات العلمية وهو المدير التنفيذي لشركة ليمتلس.
وشغل منصب مدير المشاريع في شركة نخيل منذ عام 2000 وعضو مجلس إدارة مؤسسة دبي العالمية.
العويس الشاعر صاحب المبادرات
المرحوم/ سلطان بن علي العويس :
نشأ المرحوم سلطان بن علي العويس في بيت علم وأدب وثقافة مما أهله لأن يكون شاعرا متميزا من شعراء الإمارات وله ديوان شعر مطبوع وقد تناوله العديد من النقاد والدارسين وكتبوا عنه .
أوقف جزءا من أمواله وخصص ريعه لجائزة ثقافية تحمل اسمه كمبادرة منه تعبيرا عن اهتمامه بالابداعات الفكرية والأدبية لتمنح للعديد من المبدعين العرب في مجالات فكرية وأدبية إبداعية متعددة.
وقد تطورت الجائزة لتصبح مؤسسة ثقافية خاصة مستقلة وللمرحوم سلطان بن علي العويس مساهمات عديدة في كافة النواحي الإنسانية والخيرية والثقافية على مستوى دولة الامارات والوطن العربي.
ويعد المرحوم من أحد مؤسسي غرفة تجارة وصناعة دبي وعضو في مجلس إدارتها لعدة دورات.. وترأس مجلس إدارة العديد من كبريات الشركات المساهمة وحمل عضوية الكثير منها.
تريم أول مندوب في الجامعة العربية
المرحوم/ تريم عمران تريم :
للمرحوم تريم عمران مسيرة مشرفة من العمل السياسي والدبلوماسي والثقافي فهو أول سفير لدولة الإمارات في مصر وأول مندوب في الجامعة العربية بعد قيام دولة الإمارات عام 1971 . انتخب رئيسا للمجلس الوطني الاتحادي لدورتين متتاليتين حيث أعطى التجربة البرلمانية الاماراتية في تلك الفترة زخما من خلال التركيز على القضايا المتصلة بدعم الكيان الاتحادي الجديد وتكريس حضور الدولة الاتحادية ضمن الاسرة العربية.
أسس مع شقيقه الدكتور عبدالله عمران دار الخليج للصحافة والطباعة والنشر والتي ساهمت في نشر المعرفة والثقافة في أرجاء الوطن العربي.
لوتاه مؤسس أول بنك إسلامي وكلية طب
السيد / سعيد بن أحمد آل لوتاه :
يجمع السيد سعيد أحمد لوتاه بين الفكر التجاري والثقافي فهو يشغل منصب رئيس مجموعة سعيد لوتاه وأولاده وهو رئيس المجلس الأعلى لجامعة آل لوتاه العالمية بالاتصالات الحديثة ومؤسس أول بنك إسلامي في الدولة ومؤسس أول كلية طب” كلية دبي الطبية للبنات” ، كما يعد مؤسس أول كلية صيدلة “ كلية دبي للصيدلة” في الامارات .
شارك في الكثير من المؤتمرات والندوات العلمية والثقافية والاقتصادية، العربية والدولية، في مجالات التربية والاقتصاد والبنوك الاسلامية .
حصل على العديد من الجوائز ودرجات الدكتوراه الفخرية أبرزها دكتوراه فخرية من جامعة باركتون في إيوا بالولايات المتحدة الاميركية .
كرم من قبل مجلس التعاون لدول الخليج العربية لخدماته الجليلة في مجال التربية والتعليم والاقتصاد في دول المجلس والوطن العربي.
كما كرم في جائزة حمدان بن راشد للعلوم الطبية، وصدر له العديد من المؤلفات منها لماذا نتعلم؟ والأهداف من تأسيس البنوك وعدد من المؤلفات الدينية.
عبيدالله رائد في الخدمة العامة
السيد/ محمد إبراهيم عبيدالله:
يعد السيد/ محمد إبراهيم عبيدالله من أبناء الرعيل الأول في دولة الامارات وهو رجل أعمال عرف عنه إسهاماته في المجال الخيري .
بدأ أول أعماله بإنشاء عدد من المساجد موزعة في إمارات الدولة المختلفة وهو أحد مؤسسي جمعية بيت الخير.
تتركز أعماله الخيرية في المجال الصحي حيث أنشأ 3 مشاريع طبية رئيسية ساهمت في تطوير الخدمات الطبية في الدولة وهي “ مركز النخيل الطبي” ومستشفى إبراهيم بن حمد عبيدالله” ومستشفى عبيدالله لكبار السن وأمراض الشيخوخة.
نال العديد من الجوائز أبرزها : جائزة “ الشارقة للعمل التطوعي وجائزة حمدان بن راشد للعلوم الطبية.
النابودة رجل الاقتصاد وأعمال الخير
السيد/ محمد بن جمعة النابودة:
عرف عن السيد محمد جمعة النابودة إسهاماته الكبيرة في مجال العمل الخيري وهو رئيس مجموعة النابودة وأحد مؤسسيها كما يشغل منصب رئيس مؤسسة الشيخ محمد بن راشد الخيرية وعضو مجلس دبي الاقتصادي وإلى جانب العمل الاقتصادي والخيري فقد شغل السيد النابودة عضوية المجلس الوطني الاتحادي.
الظاهري مساهمة إيجابية في العمران
سعادة/ سلطان بن راشد الظاهري
بدأ سعادة سلطان بن راشد الظاهري حياته العملية منذ عام 1957 حيث التحق كجندي في قوات ساحل عمان وفي بداية الستينيات من القرن الماضي عمل مرافقاً خاصاً لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله حتى عام 1966.
أسس العديد من الشركات والتي ساهمت في النهضة العمرانية في الدولة وأولاها شركة سلطاكو كما ساهم في تأسيس بنك أبوظبي الوطني وشركة أبوظبي الوطنية للتأمين. لم يقتصر عمل سعادة سلطان بن راشد على أعمال التجارة بل امتد ليشمل جوانب العمل الخيري والإنساني حيث أسس العديد من المشروعات التجارية.
بوهليبة “أمير البحار”و “سندباد العرب”
المرحوم / حمد علي بوهليبة :
المرحوم حمد بوهليبة اسم طالما رأيناه يعانق أمواج البحار بزورقه الفيكتوري تيم “ 7 “ حصل المرحوم على لقب “ أمير البحار” و” سندباد العرب” .. شارك في 24 سباقا محتلا المركز الاول في 4 سباقات منها وحاز عام 1994 لقب بطل العالم للزوارق السريعة توفي عام 1995 في أحد سباقات الزوارق السريعة للفئة الثانية أثناء سباق جزيرة كوز البريطانية.
المسعود عديد من الألقاب والأوسمة
سعادة /عبدالله محمد المسعود:
يجمع سعادة عبدالله المسعود بين التميز في عدة مجالات .. ففي المجال الاقتصادي فهو رئيس شركة المسعود أما في جانب العمل القيادي فهو يشغل منصب رئيس المجلس الاستشاري الوطني منذ عام 1994 وهو عضو في المجلس منذ عام 1979.
حاز سعادته العديد من الألقاب والأوسمة من العديد من الدول كالدنمارك وألمانيا وسويسرا وفرنسا واليابان وذلك تقديرا لخدماته في دعم العلاقات بين دولة الامارات وهذه الدول. وفي عام 2000 تم تعيينه ممثلا لجمعية الصداقة الإماراتية اليابانية لإمارة أبوظبي كما تم تعيينه بنفس العام رئيسا شرفيا لمجلس الأعمال السويسري.
خانصاحب وبناء مساكن على نفقته
السيد / عبدالعزيز خانصاحب :
الرئيس التنفيذي لشركة خان صاحب للهندسة المدنية له العديد من الأعمال الخيرية لدعم المجتمع حيث أسس عام 1999 شركة برأسمال يبلغ 20 مليون دولار لصالح الأعمال الخيرية ومساعدة المحتاجين، وبنى العديد من المساكن على نفقته الخاصة لصالح المواطنين.
سالم سهيل شهيد الوطن
الشهيد سالم سهيل خميس:
استشهد السيد سالم سهيل عام 1971 خلال دفاعه البطولي عن جزيرة طنب إحدى الجزر الإماراتية الثلاث المحتلة حيث كان الشهيد يعمل في الإدارة العامة لشرطة رأس الخيمة. وفي عام 2010 حاز مكافأة وسام الإقدام الممنوحة من قبل وزارة الداخلية.
علي محسن بطل طنب الكبرى
السيد علي محسن محمد :
يعد السيد علي محسن محمد أحد الأبطال الذين دافعوا عن جزيرة طنب الكبرى عام 1971 حيث أصيب وأسر أثناء دفاعه عن الجزيرة .
قضى علي محسن 49 سنة في الخدمة العسكرية أدى خلالها عمله بتفان وإخلاص واضحين، وحصل على العديد من الأوسمة والجوائز منها وسام القاسمي ووسام الخدمة المخلصة.
حنتوش بطل الخدمة المخلصة
السيد حنتوش عبدالله محمد:
يعد السيد حنتوش عبدالله أحد الأبطال الذين دافعوا عن جزيرة طنب الكبرى عام 1971 حيث تم أسره أثناء دفاعه عن الجزيرة.
قضى السيد حنتوش عبدالله 25 سنة في الخدمة العسكرية أدى خلالها عمله بتفان وإخلاص واضحين.
حصل على العديد من الأوسمة والجوائز ومنها وسام القاسمي ووسام الخدمة المخلصة ووسام وزير الداخلية.
الجراف من أبطال الإمارات
السيد محمد علي الجراف :
السيد محمد علي الجراف أحد الأبطال الذين دافعوا عن جزيرة طنب الكبرى عام 1971 حيث أصيب وأسر أثناء دفاعه عن الجزيرة .
قضى السيد/ الجراف 28 سنة في الخدمة العسكرية أدى خلالها عمله بتفان وإخلاص واضحين.
حصل على العديد من الأوسمة والجوائز ومنها وسام القاسمي ووسام الخدمة المخلصة ووسام وزير الداخلية.
محمد عبدالله من أبطال طنب الكبرى
السيد محمد عبدالله عبيد:
يعد السيد محمد عبدالله عبيد أحد الأبطال الذين دافعوا عن جزيرة طنب الكبرى عام 1971 حيث أصيب وأسر أثناء دفاعه عن الجزيرة.
قضى السيد محمد عبدالله عبيد 22 سنة في الخدمة العسكرية أدى خلالها عمله بتفان وإخلاص واضحين.
حسن علي التفاني والإخلاص
السيد حسن علي محمد:
يعد السيد حسن علي محمد أحد الأبطال الذين دافعوا عن جزيرة طنب الكبرى عام 1971 حيث أصيب وأسر أثناء دفاعه عن الجزيرة.
أظهر السيد حسن علي تفانيا واخلاصا كبيرين أثناء تأديته للخدمة العسكرية.

اقرأ أيضا