الاتحاد

الرياضي

عفراء السويدي تحرز كأس الشيخة فاطمة لـ «قدرة السيدات»

محمد بن راشد شهد السباق بحضور حمدان بن محمد (الصور من وام)

محمد بن راشد شهد السباق بحضور حمدان بن محمد (الصور من وام)

شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، أمس، سباق كأس سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للقدرة للسيدات لمسافة 90 كلم الذي أقيم بميدان قرية الإمارات العالمية للقدرة بالوثبة، بمشاركة 71 فارسة من الإمارات ودول الخليج والدول العربية، وبلغ إجمالي جوائزه المالية نصف مليون درهم برعاية مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة.
شهد السباق، سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، وسمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني نائب رئيس المجلس التنفيذي، وسمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان نائب مستشار الأمن الوطني، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، والشيخ خالد بن سلطان بن زايد آل نهيان.
وتوجت الفارسة عفراء السويدي بلقب السباق على صهوة “أورلاندو” من إسطبلات الاتحاد بزمن قدره 03:08:38 ساعة وبمعدل سرعة 28,62 كلم/ ساعة، وجاءت في المركز الثاني الفارسة لبنى علي على صهوة الجواد “كاموي” من إسطبلات دبي بزمن قدره 03:14:34 ساعة بمعدل سرعة 27,75 كلم/ ساعة، وحلت في المركز الثالث الفارسة نسرين خسرو على صهوة الجواد “فاسكو” من اسطبلات الوثبة بزمن قدره 03:16:10 ساعات بمعدل سرعة 27,52 كلم/ ساعة.
عقب ختام السباق، قام عدنان سلطان النعيمي مدير عام نادي أبوظبي للفروسية، ولارا صوايا مديرة مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية، رئيسة لجنة السباقات النسائية بالاتحاد الدولي لسباقات الخيول العربية “إفهار”، والشيخ حمدان الشرقي، وفاطمة النعيمي، ومنار الهنائي، ومنصور المنصوري، وصلاح المرزوقي، وممثلو الشركات الراعية، ولولوة العوضي، والفنانة الألمانية كريستين شوبل، بتتويج الفائزات.
ويقام المهرجان بتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة ضمن فعاليات النسخة السادسة من مهرجان سموه بهدف رفع شأن الخيل العربي وزيادة الاهتمام به في العالم ليستعيد بريقه الذي أرسى قواعده المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وتماشياً مع استراتيجية المهرجان التي تتضمن كأس زايد، وبطولة العالم لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للسيدات “إفهار” وبطولتي الشيخة فاطمة للقدرة للسيدات في إيطاليا والفرسان المتدربين “ايرس”، والمؤتمر العالمي الخامس لسباقات الخيول العربية لندن 2014، وسباق كأس الوثبة ستد.
71 فارسة
انطلقت المرحلة الأولى للسباق لمسافة 30 كلم التي تم ترسيمها بالأعلام الصفراء بمشاركة 71 فارسة وتميزت بالسرعة الكبيرة من جانب الفارسات وتصدرتها نسرين خسرو علي خالد على صهوة “فاسكو” العائد لإسطبلات الوثبة وقطعت المسافة في زمن قدره 59:22 دقيقة وبمعدل سرعة بلغ 30,32 كلم في الساعة، وتلتها في المركز الثاني الفارسة عفراء خليفة السويدي على صهوة “بورين داه اورلاندو” لإسطبلات الاتحاد بزمن قدره 1:00:15 ساعة، وبمعدل سرعة بلغ 29,87 كلم في الساعة، وحلت في المركز الثالث الفارسة أسماء محمد جناحي على صهوة “سابادوا” ارمور لإسطبلات الريح للقدرة بزمن قدره 1:00:59 ساعة وبمعدل سرعة بلغ 29,51 كلم في الساعة.
المرحلة الثانية
وفي المرحلة الثانية لمسافة 24 كلم التي تم ترسيمها بالأعلام الحمراء، واصلت الفارسة الإماراتية نسرين خسرو صدارتها وسط مطاردة قوية من بقية المتنافسات، وتمكنت من قطع المسافة في زمن قدره 1:49:29 ساعة وبمعدل سرعة بلغ 29,59 كلم في الساعة، وجاءت ثانية بفارق 12 ثانية الفارسة عفراء السويدي بزمن 1:49:41 ساعة وبمعدل سرعة بلغ 29,54 كلم في الساعة، فيما حلت في المركز الثالث الفارسة البحرينية الشيخة نجلاء بنت سلمان آل خليفة على صهوة “ماجيك جلين ليدي ميه” لإسطبلات الإمارات بزمن قدره 1:51:17 ساعة وبمعدل سرعة بلغ 29,11 كلم في الساعة.
تبادل المراكز
وتميزت المرحلة الثالثة لمسافة 20 كلم التي تم ترسيمها بالأعلام البرتقالية بتبادل مراكز الصدارة بين المتنافسات، واقتنصت المركز الأول الفارسة عفراء السويدي مسجلة 2:32:07 ساعة، وبمعدل سرعة بلغ 29,18 كلم في الساعة، وتأخرت للمركز الثاني بفارق 4 دقائق الفارسة نسرين خسرو مسجلة 2:36:23 ساعة وبمعدل سرعة بلغ 28,39 كلم في الساعة، وقفزت الفارسة لبنى علي أحمد على صهوة الجواد “جامو زاتوبيك” لإسطبلات دبي العالمية من المركز الخامس إلى المركز الثالث، مسجلة 2:39:20 ساعة وبمعدل سرعة بلغ 27,86 كلم في الساعة.
وينظم المهرجان العالمي للخيول العربية الأصيلة هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة بالتنسيق مع مجلس أبوظبي الرياضي، وبالتعاون مع هيئة الإمارات لسباق الخيل والاتحاد الدولي لخيول السباق العربية “إفهار” وجمعية الخيول العربية الأصيلة وبدعم الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة وطيران الإمارات، وبرعاية شركة التطوير والاستثمار السياحي وشركة أبوظبي للاستثمار، وأرابتك القابضة، والراشد للاستثمار، وشركة العواني، والاتحاد النسائي العام، ولجنة رياضة المرأة، وأكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، وساس للاستثمار، وكابال، والدكتور نادر صعب، ومزرعة الوثبة ستد، والمعرض الدولي للصيد والفروسية، ونادي أبوظبي للفروسية، والوثبة سنتر، وأجنحة القرم الشرقي “جنة”، وريسنج بوست.


يوسف الحمادي: المرحلة الأولى الأصعب

الوثبة (الاتحاد) - قال يوسف الحمادي مدرب إسطبلات «دبي العالمية»، إن السباق كان سريعاً كما هو متوقع، وأضاف: «طلب من الفارسة لبنى أن تسير على مستوى ثابت للسرعة، وبالفعل التزمت بهذه الخطة وهي التي قادتها لتحقيق هذا المركز».
وأوضح الحمادي أن المرحلة الأولى كانت الأصعب؛ لأن السرعة كانت كبيرة؛ لذلك كان خيار مجاراة الخيول صعباً وربما يضر بلياقة الخيل، وقال: «هذه أفضل نتيجة للجواد (كاموي) على الرغم من أن له مشاركات سابقة حل سادساً في أفضلها»، وكشف الحمادي عن أنه سيدفع بالجواد القوي “نمرود” في سباق العيد الوطني الأسبوع المقبل بالوثبة.


لبنى علي: التزمت بتعليمات المدرب

الوثبة (الاتحاد) - أبدت وصيفة بطلة السباق لبنى علي رضاءها بالمركز الثاني خاصة أن هذه أول مشاركة رسمية لها بعد أن أكملت التأهيلي.
وقالت: «السباق كان صعباً وسريعاً، لكنها التزمت بتعليمات المدرب يوسف الحمادي الذي وضع لها الخطة التي عبرها تمكنت من الفوز بالمركز الثاني ولقب الوصيفة.
وأضافت: «المرحلة الأخيرة كانت الأصعب؛ لأن كل الفارسات كن يبحثن عن الفوز في أول الموسم»، وتقدمت لبنى بالشكر للمدرب يوسف عبدالله الحمادي ولكل طاقم إسطبلات دبي العالمية.


عادت إلى منصة التتويج
عفراء السويدي تحقق «الثنائية» بلقبي «الأولى والرابعة»
الوثبة (الاتحاد) - ظلت الفارسة عفراء السويدي بطلة السباق من أميز الفارسات في الدولة وحققت العديد من النتائج المميزة خلال مسيرتها، حيث كانت الفائزة بكأس سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك قبل ثلاث سنوات، وتمكنت من إضافة اللقب في النسخة الرابعة، لتصبح أول فارسة تحقق لقب البطولة مرتين، مما يعد إنجازاً لهذه الفارسة بالرغم من صعوبة السباق بسبب الضباب في المراحل الأولى.
يشار إلى أن عفراء السويدي غابت عن منصات التتويج لأكثر من عامين قبل أن تعود مرة أخرى موشحة بالذهب، وعن فوزها مع إسطبلات الاتحاد مع خيل جديد لم يمض على وجوده أقل من عام في الإسطبلات، أكدت أنه كان له تأثير كبير خاصة أن الجواد يشارك لأول مرة هذا الموسم.
وأعربت الفارسة البطلة عن سعادتها بالفوز بالنسخة الرابعة من كأس سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للسيدات خاصة أنها فازت بالنسخة الأولى من قبل، وجاء فوزها بعد سنتين من المشاركات، وهو في حد ذاته تحفيز لي لبذل مزيد من الجهد والتدريبات.
وعن فوز إسطبلات الاتحاد بلقب السباق، أشادت عفراء السويدي بمتابعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، وقالت: «السباق جاء قوياً ومميزاً والمنافسة بلغت ذروتها منذ المراحل الأولى بالرغم من صعوبتها بسبب انعدام الرؤية لوجود ضباب».
وأضافت: «ضمنت الفوز اعتباراً من المرحلة الثالثة، حيث كنت أبتعد بفارق 4 دقائق عن أقرب منافساتي»، وأشادت السويدي بالجواد “اورلاندو” الذي يشارك للمرة الأولى هذا العام حقق خلالها الفوز، ولم يكتسب الخبرة اللازمة في العام الماضي بسبب عدم تعوده على السباقات.

اقرأ أيضا

«الناشئين» يضع البصمة الأولى على «العالمية» بـ «جائزة الأفضل»