صحيفة الاتحاد

الرياضي

السد والغرافة إلى نهائي كأس ولي العهد




نبيل فكري:

مثلما كان درع دوري المحترفين القطري للسد والغرافة بحصول الأول على اللقب والثاني على الوصافة وتفوقهما على بقية فرق الدوري فقد أكدا علو كعبهما أيضا بهذه الصدارة وتأهلا معا إلى نهائي كأس ولي العهد القطري بعد نجاحهما في تخطي عقبتي الريان وأم صلال على التوالي بفوزين كاسحين وعرضين مميزين يؤكدان أن النهائي لن يكون سهلا على الاطلاق خاصة وأن كلا الفريقين مؤهلان للفوز باللقب بحكم ما قدماه من مستوى عال وتألق لافت وبحكم عبورهما لخصمين كانا مؤهلين أيضا للعبور·· وبذلك يلتقي الفريقان في نهائي مثير بينهما غداً بملعب الغرافة ويسعى كل فريق من الفريقين إلى زيادة رصيده في الفوز بالبطولة الكبيرة ، السد للمرة الرابعة، والغرافة للمرة الثانية·
وعن مباراتي الدور نصف النهائي فقد شهدت مباراة السد والريان بداية قوية من جانب فريق الريان في محاولة من لاعبيه لإرباك حسابات السد بهدف مبكر وقد أشرك مدرب الفريق الفرنسي بيار لوشانتر اللاعب الجديد السنغالي موسى نداي الذي وصل قبل المباراة ب 24 ساعة فقط·· فيما احتفظ المدرب الأوروجوياني للسد جورج فوساتي بلاعبه الجديد الجزائري بلال دزيري على مقعد البدلاء ودفع به في أواخر الشوط الثاني وقد أظهر اللاعبان قدرات فنية طيبة وأضاعا عددا من الفرص غير أن دزيري تفوق على نداي من حيث أن فريقه هو الذي فاز·
نجح لاعبو السد في امتصاص حماس لاعبي الريان في بداية المباراة بعد أن نجح الريان في امتلاك زمام المبادرة لمدة ربع ساعة فقط ·· لكن سرعان ماعاد لاعبو السد لأجواء المباراة وأحرز البرازيلي الخطير فيليبي جورج الهدف الأول للسد من ضربة حرة مباشرة إثر عرقلة ضاحي النوبي لإيمرسون على حدود المنطقة وتم طرده على إثرها ليستكمل الريان المباراة بعشرة لاعبين بعد مرور حوالي 20 دقيقة فقط وقد كان هذا الطرد نقطة تحول في المباراة وأعطى السد أفضلية فنية بالإضافة الى أن الحكم بقي متهما من الريانيين بتحامله على الفريق وقد كان الى حد ما غير موفق في عدد من القرارات لكنه لا يتحمل وحده مسؤولية الهزيمة الثقيلة للرهيب·
واصل السد تفوقه في الشوط الثاني بفضل إصرار لاعبيه على تأكيد الفوز وبالفعل أحرز الخطير إيمرسون هدف الإطمئنان للسد بمهارة فائقة لينهار بعدها الريان تماما لتأثرهم بالنقص العددي ويجري فوساتي عدة تغييرات في صفوف السد لإراحة بعض لاعبيه للمباراة النهائية يوم السبت حيث نزل ماجد محمد بلا من إيمرسون ثم الظهور الأول للاعب الجزائري دزيري بدلا من علي ناصر وقد تألق قاسم برهان في اللحظات الحاسمة من المباراة في عدم زيادة رصيد الأهداف في مرمى فريقه بعد تصديه لعدة فرص خطيرة جدا من لاعبي السد عن طريق فيليبي جورج وماجد محمد ودزيري حتى استطاع المتألق فيليبي جورج إحراز الهدف الثالث لفريقه والثاني له في المباراة لينهي تماما على أحلام الريان في العودة للمباراة·
وفي المباراة الثانية اكتسح فريق الغرافة فريق أم صلال بأربعة أهداف نظيفة وتأهل بجدارة إلى نهائي كأس ولي عهد قطر وذلك لسابق فوزه في مباراة الذهاب بهدف نظيف ليصعد الفريق للنهائي للمرة الثالثة في تاريخه وقد قدم لاعبو الغرافة مباراة قوية وممتعة تألق فيها النجم العراقي الكبير يونس محمود والمغربي عثمان العساس وسجل أهداف الغرافة مجيب حامد في الدقيقة 62 والبرازيلي رامون في الدقيقة 71 ويونس محمود في الدقيقة 91 وعثمان العساس في الدقيقة ·93
قدم الفريقان مستوى جيدا في الشوط الاول الذي انتهى بنتيجة سلبية مع افضلية لفريق الغرافة الذي اضاع عدة فرص للتقدم ابرزها فرصة ليونس محمود في الدقيقة 16 كما ضاعت فرصة مؤكدة للتسجيل من لاعب ام صلال حسين علي في الدقيقة 18 والذي اكمل المباراة بعشرة لاعبين بعدما تم طرد لاعبه جواد حناش في الدقيقة 34
جرى اللعب سجالا بين الفريقين في الشوط الثاني وشكل ام صلال عدة هجمات خطرة رغم نقصه العددي بينما واصل الغرافة الضغط محافظا على افضليته حتى تمكن من التقدم بهدفه الاول من مجيب حامد في الدقيقة 62 بالرأس واضاف البرازيلي رامون الهدف الثاني برأسية ايضا في الدقيقة 71 وفقد ام صلال التركيز في العشر دقائق الأخيرة حتى تمكن الغرافة من اضافة هدفين في الوقت بدل الضائع حيث سجل يونس محمود الهدف الثالث في الدقيقة 91 وعثمان العساس الهدف الرابع في الدقيقة ·94
الجدير بالذكر أن الزعيم يدخل هذه البطولة الغالية بمشهد يتكرر كالعام الماضي كونه بطل دوري المحترفين ولكن هل سيكرر نفس الانجاز باضافة لقب كأس سمو ولي العهد الأمين للقب بطولة دوري المحترفين الكروي هذا ما سوف تكشفه مباراتا الذهاب اليوم والإياب الأربعاء المقبل من أجل الصعود للنهائي سعيا لتكرار انجاز العام الماضي الجدير بالإشارة ان الزعيم والرهيب يتعادلان في عدد مرات الفوز بلقب كأس ولي العهد القطري لكرة القدم 3 مرات· فقد فاز السد باللقب في أعوام 1998 و2003 و،2006 أما الريان فقد فاز باللقب أعوام 1995 و1996 و·2001 في حين أحرزفريق قطر اللقب مرتين عامي 2002 و2004 وحقق اللقب مرة واحدة : العربي عام 1997 والوكرة عام 1999 والغرافة عام 2000 والخور عام ·2005