الاتحاد

الرياضي

موريل يقود أودينيزي إلى فوز صعب على فيورنتينا

روما (أ ف ب) - حقق أودينيزي فوزاً صعباً على ضيفه فيورنتينا 2-1 أمس الأول على ملعب فريولي في أوديني في ذهاب الدور نصف النهائي لمسابقة كأس إيطاليا لكرة القدم. وكان أودينيزي الساعي إلى لقبه الأول في المسابقة والمباراة النهائية الثانية في تاريخه منذ الأولى في النسخة الأولى عام 1922 عندما خسر أمام فادو، البادئ بالتسجيل عبر قائده أنطونيو دي ناتالي الذي استغل تمريرة عرضية من السويسري سيلفان فيدمر داخل المنطقة فتابعها بيمناه بسهولة داخل المرمى الخالي (36). لكن فرحة أصحاب الأرض لم تدم سوى 8 دقائق حيث نجح فيورنتينا الساعي إلى لقبه السابع في المسابقة في إدراك التعادل عبر الدولي البيروفي خوان مانويل فارجاس من تسديدة قوية من خارج المنطقة (44).
وانتظر أودينيزي الدقيقة 82 لخطف هدف الفوز عبر الكولومبي لويس مورييل، بديل الأوروجوياني نيكولا لوبيز، من تسديدة قوية من خارج المنطقة ارتطمت بالقائم الأيمن وعانقت الشباك.
ويؤمن اللاعب الكولمبي لويس موريل مهاجم نادي أودنيزي بقدرة فريقه على بلوغ نهائي كأس إيطاليا بعد فوز فريقه في الذهاب على فيورنتينا بنتيجة 2-1، وقال موريل في تصريحات تلفزيونية لقناة راي سبورت: «أنا سعيد بتسجيلي هدفا في اللقاء وسعيد أكثر لأنه منح فريقي الفوز وأصبح لدينا فرصة أكبر في بلوغ المباراة النهائية». وأضاف موريل: «كنت أتوقع أن أشارك منذ البداية، ولكن المدرب كان لديه وجهة نظر أخرى، لكني شاركت بنفس الحماس الذي كنت سألعب به لو شاركت من البداية وهو الأمر المهم».
واستمر المهاجم الكولمبي في حديثه قائلاً: «لدينا الآن 90 دقيقة أخرى لحسم الأمور واللعب على الفوز باللقب وحصد مقعد مؤهل للدوري الأوروبي، أنا واثق من قدرتنا على حسمها لصالحنا». ويلتقي الفريقان إيابا الثلاثاء المقبل على ملعب أرتيميو فرانكي في فلورنسا.
وفي شأن آخر، كشف البانو جوارالدي رئيس نادي بولونيا عن استمرار ضغط اللاعب اليساندرو ديامنتي صانع ألعاب الفريق للانتقال إلى فريق جوانزو الصيني الذي يدربه الإيطالي مارشيللو ليبي بتدريبه، وأشار موقع «كوورة» الإلكتروني أن بولونيا كان قد أعلن قبل أسبوعين تقريباً عن فشل الصفقة بشكل رسمي بسبب اختلاف الناديين على الاتفاق على القيمة المالية للصفقة.
وقال الرئيس جوارالدي لموقع «توتو بولونيا»: «ديامنتي يرغب في الرحيل والانضمام إلى جوانزو، ويضغط علينا بشكل كبير لإنهاء الصفقة وهو ما يفعله أيضاً النادي الصيني». وأضاف جوارالدي: «لم أحسم الأمور، لكني أعرف جيداً أن اللاعب عندما يفقد دوافعه في الاستمرار مع الفريق لا يكون مفيداً، ولا يقدم أي شىء لصالح الفريق».
وتابع رئيس نادي بولونيا: «من المثير للسخرية أن يصف البعض رئاستي للنادي بأنها أسوأ فترة في التاريخ، ففي عهدي الجميع يحصل على رواتبه في الوقت المناسب، وأحاول أن أقاوم رحيل اللاعبين ولا أسعى لبيعهم، ولكن في حالة ديامنتي هو من يرغب في الرحيل».

اقرأ أيضا

النصر يجتاز ضمك بثنائية بالدوري السعودي.. وحمدالله يصنع التاريخ