الرياضي

الاتحاد

نائب حاكم الشارقة يفتتح الألعاب العالمية للمعاقين

الرقصات الشعبية ضمن لوحات الحفل

الرقصات الشعبية ضمن لوحات الحفل

برعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، افتتح سمو الشيخ عبدالله بن سالم القاسمي نائب حاكم الشارقة مساء أمس الأول بكورنيش بحيرة خالد النسخة السادسة للألعاب العالمية لذوي الإعاقة الحركية والبتر التي تقام للمرة الأولى في الشرق الأوسط والتي تستمر حتى 10 ديسمبر الحالي بمشاركة نخبة من الأبطال يمثلون 50 دولة يتنافسون في 7 ألعاب,هى: أم الألعاب، كرة القدم “بتر”، الدراجات “شلل دماغي”، السباحة، كرة الطاولة، الرماية، رافعات القوى حيث تقام المسابقات المختلفة في نادي الثقة للمعاقين، ونادي سيدات الشارقة، والجامعة الأميركية بالشارقة.
حضر حفل الافتتاح الشيخ محمد بن سعود القاسمي رئيس دائرة المالية رئيس اللجنة المنظمة العليا، والشيخ عصام بن صقر القاسمي رئيس مكتب سمو الحاكم، والشيخ خالد بن عبدالله رئيس دائرة الموانئ البحرية والجمارك، والشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مؤسسة الشارقة للإعلام، والشيخ خالد بن صقر القاسمي رئيس دائرة الأشغال العامة، والشيخ سالم بن عبدالرحمن القاسمي مدير مكتب سمو الحاكم. كما حضر الحفي إبراهيم عبدالملك الأمين العام للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، ويوسف السركال النائب الأول لرئيس اللجنة الاولمبية الوطنية، ومحمد محمد فاضل الهاملي النائب الثاني لرئيس اللجنة الأولمبية الوطنية رئيس اتحاد المعاقين، والدكتور أحمد سعد الشريف أمين عام مجلس دبي الرياضي، وأحمد ناصر الفردان أمين عام مجلس الشارقة الرياضي، والأميركي بول رئيس الاتحاد الدولي للإعاقة الحركية والبتر وطارق بن خادم عضو الاتحاد الدولي للإعاقة الحركية والبتر نائب رئيس اللجنة المنظمة العليا للبطولة وعدد من المسؤولين.
بدأت مراسم الحفل بالسلام الوطني ثم آيات من القرآن الكريم تلاها الطالب إبراهيم أحمد عبداللطيف ثم عرض الدول المشاركة في البطولة. ووجه سمو الشيخ عبدالله بن سالم القاسمي نائب حاكم الشارقة التهنئة إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، وإخوانهما أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات بمناسبة اليوم الوطني للدولة، ناقلاً للحضور تحيات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة وترحيبه بالوفود المشاركة على أرض الإمارة الباسمة، مطمئناً على صحة سموه، ليعلن نيابة عن سموه الافتتاح الرسمي للألعاب العالمية. وتقدم الشيخ محمد بن سعود القاسمي بالتهنئة إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة وإخوانهم أصحاب السمو حكام الإمارات بمناسبة اليوم الوطني الـ 40 مشيراً إلى أن الفرحة أضحت 3 فرحات بالاحتفال باليوم الوطني الـ 40 واليوم العالمي للمعاقين واستضافة الشارقة للبطولة. وقال: إن الإمارة الباسمة ازدانت بهذا الحدث العالمي الذي يتزامن مع اليوم الوطني للدولة حيث نجدد العهد على دعم “فرسان الإرادة” الذين نجحوا في تحقيق العديد من الإنجازات والتي عجز عن الوصول إليها الكثيرون. وأضاف: نرحب بضيوف البطولة في دار نصير المعاقين مشيراً إلى أن الإنجازات التي حققها المعاقون في كافة المحافل الدولية هي ثمرة اهتمام قيادتنا الرشيدة مما كان له المرود الإيجابي على مسيرة رياضة المعاقين بالدولة. وأشار إلى أن الدولة أولت المعاقين اهتماماً خاصاً مؤكداً أن الدعم غير المحدود من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة يعزز من نجاح مسيرة هذه الشريحة الفاعلة في المجتمع. ووجه الشكر إلى الرعاة على تفاعلهم مع هذا الحدث العالمي من أجل إظهار الوجه المشرق للدولة بصفة عامة والشارقة على وجه الخصوص. من ناحيته أكد الأميركي بول أن مشاركة 50 دولة في نسخة الشارقة أعطت البطولة زخماً مما سيكون له المردود الإيجابي على مثل هذه الأحداث المهمة، وقال: الشارقة عملت على تهيئة كل السبل للوصول بنسختها إلى آفاق النجاح. وتوجه بالشكر إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة على رعايته للبطولة. وقام بطلنا محمد القايد الحائز على جائزة محمد بن راشد للإبداع الرياضي بأداء قسم اللاعبين المشاركين في النسخة السادسة، أعقب ذلك فقرات تراثية وفيلم وثائقي بعنوان قصة وطن يجسد مراحل التطوير في الدولة والتي تبوأت مكانة مرموقة وآخر بعنوان طريقنا بلا حدود يحكي مسيرة “الإرادة لفرسان الإرادة” في كسر حاجز العزلة والصعاب والتفاعل مع المجتمع مؤكدين انه بالإرادة سنحقق الريادة.
وأكد طارق سلطان بن خادم نائب رئيس اللجنة العليا المنظمة، رئيس اللجنة التنفيذية للبطولة على أن تنظيم الشارقة للبطولة مكسب كبير يضاف للعديد من الأحداث العالمية التي تستضيفها الإمارة الباسمة باستمرار مشيراً إلى الدور الكبير والعطاء غير المحدود لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة (نصير المعاقين) على رعايته الكريمة لبطولة الألعاب العالمية والبتر، والمتابعة الحثيثة لسمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة، معرباً عن فخره باستضافة البطولة للمرة الأولى على مستوى الوطن العربي في الشارقة.
وأشاد بن خادم بحفل الافتتاح والصورة الرائعة التي خرج بها مثمناً المجهود الكبير الذي قامت به اللجنة المنظمة للبطولة برئاسة الشيخ محمد بن سعود القاسمي.


العويس: احتضان البطولة مفخرة لنا

الشارقة (الاتحاد) - أكد معالي عبدالرحمن العويس وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع رئيس الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة في تصريح للكتيب الرسمي للبطولة أن الدولة تسير بخطوات ثابتة نحو تحقيق أهدافها، مشيراً إلى أن احتضان الشارقة لهذا الحدث العالمي الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط والوطن العربي يعد مفخرة لنا وينم عن الدور الكبير الذي يعكس توجهنا الحضاري في استضافة مثل هذه البطولات العالمية وقدرة أبناء الإمارات على التنظيم. ووجه معاليه الشكر إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة على رعاية سموه للحدث وتوجيهه بتوفير كل مقومات النجاح للوصول به إلى آفاق التميز. وقال معاليه: إن تزامن البطولة مع احتفالات الدولة باليوم الوطني الـ 40 يعزز من فرص نجاحها.


الهاملي يحث أبطالنا على التمثيل المشرف

الشارقة (الاتحاد) - حرص محمد محمد فاضل الهاملي رئيس اتحاد المعاقين على التقاء لاعبي منتخبنا قبل افتتاح البطولة وحث “فرسان الإرادة” على التمثيل المشرف ومضاعفة الجهد من أجل حصد أفضل النتائج لتكرار مشهد الإنجازات التي تحققت خلال الفترة الماضية وعدم التفريط في المكتسبات التي حصل عليها اللاعبون خاصة أن نسخة الشارقة تعد محكاً جديداً لهم استعداداً لخوض تحدي دورة الألعاب شبه الأولمبية “لندن 2012” والتي يسعى من خلالها الاتحاد لرسم صورة طيبة عن المعاق الإماراتي في هذا المحفل الأولمبي المهم، خاصة وأن البطولة تقام على أرضنا.

الفردان: أوبريت إنساني في حب الوطن

الشارقة (الاتحاد) - أكد أحمد ناصر الفردان أمين عام مجلس الشارقة الرياضي أن الدولة تعيش أحلى أيامها وتجني ثمار ما زرعه زايد الخير بعد أربعين عاماً من العطاء.
وقال: إن الفرحة فرحتان في الشارقة فرحة الاحتفالات باليوم الوطني وفرحة استضافتها لهذا الحدث العالمي الاستثنائي الذي يعد هدية من الإمارة الباسمة لفرسان الإرادة.
وأشار إلى أن الاوبريت الإنساني الذي تم تقديمه خلال حفل الافتتاح يجسد حب فرسان الإرادة للوطن والذي جاء بتوجيهات صاحب السمو حاكم الشارقة، حيث ظل سموه يولي كل عناية لهذه الشريحة وتسخير كافة الإمكانات وتوفير عوامل النجاح من أجل اندماجهم في المجتمع وبالتالي حصد النتائج الايجابية المرجوة.

اقرأ أيضا

خان.. «الحصان الأسود» إلى «إنييستا الزعيم»