الاتحاد

الإمارات

هيئة الطرق تكشف عن التصاميم الداخلية لمترو دبي




دبي - الاتحاد: كشفت مؤسسة القطارات بهيئة الطرق والمواصلات عن التصميم الداخلي لمحطات مترو دبي·
وذكر المهندس عبدالرضا أبو الحسن، مدير إدارة التخطيط والتصميم في مؤسسة القطارات بأن محطات مترو دبي ستتمتع بتصميم فريد يجمع بين الحديث والتقليدي، وستنقسم المحطات إلى فئتين رئيسيتين وهما المحطات التي تقع تحت الأرض والمحطات المرفوعة عن الأرض، حيث سيكون العدد الإجمالي لكل من الخطين الأحمر والأخضر 47 محطة، 10 ستكون تحت الأرض و37 مرفوعة عن الأرض·
وقال أبو الحسن: ''يستحضر التصميم الفريد للسقف الصدفي الشكل، رغم حداثته، تراث الغوص وصيد اللؤلؤ، تلك الحرفة العريقة الذي تتطلب مهارة وشجاعة، والتي هي جزء لا يتجزأ من تاريخ الإمارة، إضافة إلى دورها في تحقيق الازدهار الاقتصادي الذي تشهده دبي حاليا''· وأضاف أبو الحسن أنه قد تم وضع التصاميم الداخلية للمحطات اعتمادا على خلفياتها التاريخية وتبني أفكار تصميمية تقوم على واحدة من العناصر الأربعة للطبيعة وهي الماء والهواء والنار والأرض، وسيتم وضع ما مجموعه 12 محطة تصميماتها مستوحاة من عنصر الأرض و13 محطة تصميماتها مستوحاة من عنصر الماء، إضافة إلى 11 محطة بتصميمات مستوحاة من عنصر الهواء، و11 محطة أخرى بتصميمات مستوحاة من عنصر النار· ويُذكر أن المحطات المرفوعة عن الأرض تنقسم إلى ثلاثة أقسام، وتتباين حسب الظروف الطبوغرافية والطبيعية وغيرها من المتطلبات التشغيلية· وسيكون النوع الأول عبارة عن مدخل في الطابق الأرضي مع منصة مرتفعة، ويهدف هذا التصميم إلى الحفاظ على الترابط البصري مع البيئة الخارجية سواءً عبر منافذ في سقف المحطة أو عبر اصطناع مناظر خارجية للمسافرين وهم يتنقلون داخل المحطة·
والنوع الثاني من المحطات، سيكون مرتفعا بشكل كلي عن الأرض، بحيث إن قاعة المغادرة والاستقبال والمنصة مرتفعتين عن الأرض· وتقع غالبية محطات النوع الثاني على الطريق العام و تتمتع بوجود منافذ على جانبي الطريق على المستوى الأرضي لتتيح للركاب السير عبر جسر للمشاة، ومن ثم إلى داخل قاعة المحطة· أما النوع الثالث من المحطات، فقد تم تصميمه مع سكة إضافية لاستقبال إمدادات خطوط أخرى في المستقبل أو لتلبية حاجات عملية·
وأوضح أبو الحسن أن التصميم الداخلي للمحطات يهدف إلى تحقيق عدد من الأهداف الأساسية، منها أمن وسلامة الركاب، والتنقل السريع داخل المحطة، ومداخل متناسقة مع وسائل النقل العامة الأخرى، طرق المشاة والمناطق المحيطة بها بما في ذلك المشاريع المستقبلية·

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: تمكين أصحاب الهمم ليشاركوا بفاعلية في تطوير الوطن ونهضته