الإمارات

الاتحاد

قواتنا حققت نقلة نوعية لحماية المكتسبات

إبراهيم المشرخ

إبراهيم المشرخ

أبوظبي (وام) - وجه العميد الركن بحري إبراهيم سالم محمد المشرخ قائد القوات البحرية كلمة إلى مجلة “درع الوطن” بمناسبة اليوم الوطني الأربعين وفيما يلي الكلمة:
يأتي يوم الثاني من ديسمبر من كل عام ليحمل لنا معه أملاً جديداً وطموحاً يزدهر يوماً بعد يوم، أملاً نحو ما هو قادم من إنجاز وتعمير، نحو الأفضل والأسمى والأعلى لأجل هذا الوطن ورفعته. لقد جاء الاتحاد معلناً لأبناء هذا الوطن عن رؤى جديدة وخططاً حديثة تواكب ما وصلت إليه بلدان العالم المتقدمة. ومع ما حمله الثاني من ديسمبر من أمانٍ وتطلعات، كان لابد من موازنة بين المطلب والمكسب، فلحماية مكتسبات هذه الأرض ومطالب الطموح، كان لابد من حاجة أمنية ومطلب دفاعي، وعليه كان للقوات المسلحة لدولة الإمارات الدور الأهم والأبرز في الحماية والذود عن الحياض والمكتسبات. ونحن في قيادة القوات البحرية أخذنا على عاتقنا مع غيرنا من أفرع القوات المسلحة، مهام الحماية والدفاع عن هذا الوطن بره وبحره وسمائه، فقد عاهدنا ولاة أمرنا وقادتنا ووطننا وأنفسنا على أن نبذل قصارى جهدنا في العمل بتفان وإخلاص، من أجل عزة هذا الوطن ومنعته ورفعته وقوته. وقواتنا البحرية اليوم بما تملكه من تسليح وتجهيز وتأهيل تنافس به الجيوش المتقدمة في العالم تضع دوماً نصب عينيها دورها الحيوي في تحقيق أهدافها الطموحة من حماية للمياه الإقليمية والاقتصادية للدولة، والطرق التجارية المؤدية من وإلى الدولة وحماية المصالح الاقتصادية في البحر.

اقرأ أيضا

«صحة» تخصص مستشفى العين لعلاج «كورونا»