الاتحاد

الاقتصادي

20,3 مليار درهم زيادة القيمة السوقية للأسهم خلال إبريل



رصد التقرير الشهرى لمركز أبحاث شركة ''أمانة كابيتال'' بدبى نشاطاً ملحوظاً في أحجام التعاملات وارتفاع القيمة السوقية، معتبرا شهر أبريل الماضي الأفضل منذ بداية العام، حيث ارتفع مؤشر سوق أبوظبى بنسبة 5,86 % ، وسوق دبى 2,51 %، بينما ارتفعت القيمة السوقية للسوقين بمقدار 20,3 مليار درهم، مما ساهم في تعويض جزء من خسائر شهر مارس التى بلغت 38 مليارا·
وتوقع التقرير أن تشهد الأسواق عمليات تجميع جديدة خلال الفترة، يتبعها ارتفاعات جديدة في ظل تحسن ارباح الشركات في الربع الأول من العام الجاري، مقارنة بالفترة المثيلة من العام السابق، خاصة في قطاعات الأسمنت والتأمين التي بدأ الاعلان عن نتائجها مع نهاية أبريل·
واشارت ''أمانة كابيتال'' إلى النشاط الملموس في حركة التداولات خلال الشهر في ظل تواجد المضاربين، مما أدى إلى ارتفاع احجام التعاملات التي تركزت في الأسهم منخفضة القيمة، حيث ارتفعت كمية وقيمة التداول بنسب 110 % ، 76,9 % على التوالى، وتم تداول 8,7 مليار سهم بقيمة 28,5 مليار درهم، واستحوذ سوق دبي على 80 % ، 79,2 % من اجمالي كمية وقيمة التداول، وتركزت التعاملات به على سهم سوق دبي المالي ليحتل قائمة أنشط الشركات، مستحوذاً على 35,9 % ، 30,5 % من اجمالي كمية وقيمة تعاملات السوق، بالاضافة الى النشاط الذي شهده كل من أسهم الخليج للملاحة القابضة، وبنك دبي الاسلامي، بينما تنازل سهم ''إعمار'' العقارية عن صدارته المعتادة لقائمة أنشط الشركات·
وذكرت أن سوق أبوظبي استحوذ على 20 % ، 20,8 % من اجمالى كمية وقيمة التعاملات، واحتل سهم ''أركان'' لمواد البناء صدارة قائمة أكثر الشركات نشاطاً من حيث الكمية، مستحوذاً على 18,5 % من كمية التعاملات به، وفي المقابل احتل سهم ''الدار'' العقارية قائمة أنشط الشركات من حيث القيمة، مستحوذاً على 15,5 % من قيمة التعاملات، ونشط سهم ''أسمنت الخليج'' ليستحوذ على 10 % من قيمة التعاملات، ويحتل قائمة اكثر الشركات ارتفاعا بنسبة 73,4 %·
وفيما يتعلق بحركة المؤشرات خلال شهر أبريل الماضي، قالت ''أمانة كابيتال'' إن المؤشرات شهدت تحسناً فى ادائها جميعا، وارتفع مؤشر سوق أبوظبي 169,07 نقطة بنسبة 5,86 %، ليغلق عند 3052,74 نقطة، بينما ارتفع مؤشر سوق دبي 93,63 نقطة بنسبة 2,51 % ليغلق عند 3820,94 نقطة، وترتب على ذلك ارتفاع مؤشر سوق الإمارات الصادر عن هيئة الأوراق المالية والسلع 136,46 نقطة بنسبة 3,57 % ليغلق عند 3954,07 نقطة محققاً ارتفاعاً في رأس المال السوقي بلغ 20,3 مليار درهم·
وأوضحت في تقريرها تباين أداء القطاعات المختلفة خلال الشهر رغم غلبة الارتفاع عليها، وكان قطاع البنوك من أكثر القطاعات التي أثرت ايجابياً على اداء المؤشر، وارتفع مؤشر القطاع بنسبة 4,9 %، وقيمته السوقية 10,1 مليار درهم، متاثراً بالارتفاعات القوية التي شهدها كل من سهم بنك أبوظبي الوطني، وأبوظبي التجاري، حيث ارتفعا بنسب 12,6 % ، 10,9 % لترتفع قيمتهما السوقية 3,3 ، 2,4 مليار درهم، بالإضافة الى بنك دبى الإسلامي الذي ارتفع بنسبة 14 % ليغلق عند 7,43 درهم وترتفع قيمته السوقية 2,7 مليار درهم·
وأشارت إلى أن قطاع الاستثمار والخدمات المالية احتل المرتبة الثانية في ظل ارتفاع مؤشره بنسبة 14,7 % وقيمته السوقية بمقدار 4,6 مليار درهم، نتيجة لارتفاع سهم سوق دبي المالى بنسبة 25 %، بينما حل قطاع الاتصالات ثالثا بارتفاع مؤشره بنسبة 4,1 %، وقيمته السوقية 3,9 مليار درهم، ثم قطاع مواد البناء الذي ارتفع بنسبة 12,5 % لترتفع قيمته السوقية 2,2 مليار درهم، متأثراً بارتفاع سهم اسمنت الخليج بنسبة 73,4 %، ورغم ذلك تأثر المؤشر بانخفاض سهم ''إعمار'' العقارية بنسبة 2,7 %، حيث تراجعت قيمته السوقية بمقدار 1,8 مليار درهم·

اقرأ أيضا

توقعات بسعـر 60 دولاراً لبرميل النفط في 2020