الاتحاد

عربي ودولي

يونيفل تستنفر والطيران الإسرائيلي يحلق فوق بيروت

جنود من القوة الاسبانية العاملة في

جنود من القوة الاسبانية العاملة في

رفعت قوات الطوارئ الدولية المعززة في الجنوب اللبناني ''يونيفل'' من درجة استنفارها على الحدود اللبنانية - الاسرائيلية وذلك بعد العملية الاستشهادية الفلسطينية في القدس الغربية، وازدياد الحديث عن احتمال قيام اسرائيل باعتداء على لبنان، خصوصاً وان ''كتائب احرار الجليل - مجموعة عماد مغنية وشهداء غزة'' اعلنت مسؤوليتها عن العملية، مما برر اتهام اسرائيل ''حزب الله'' بالوقوف وراء هذه العملية·
كما يأتي هذا الاستنفار الدولي في مواجهة التحركات العسكرية الاسرائيلية على الجانب الآخر من الحدود، حيث شوهدت الدبابات الاسرائيلية تجوب على طول الخط الازرق فيما التزم الجنود الاسرائيليون في المواقع الامامية البقاء داخل الدشم العسكرية المحصنة·
في غضون ذلك كثف الطيران الحربي الاسرائيلي خرقه للاجواء اللبنانية، ونفذ للمرة الاولى منذ زمن طويل طيراناً دائرياً فوق العاصمة اللبنانية بيروت· كما نفذ الطيران الاسرائيلي طلعات استطلاعية وغارات وهمية على علو متوسط فوق العديد من المناطق الجنوبية لاسيما الناقورة وصور والنبطية وجزين وبنت جبيل·
وذكر بيان لقيادة الجيش اللبناني ان الطيران الحربي الاسرائيلي المعادي حلق فوق منطقة الناقورة وصور في القطاع الغربي· واضاف البيان: ان طائرة استطلاع اسرائيلية اخترقت الاجواء اللبنانية من فوق بلدة علما الشعب، واتجهت شمالا وصولا الى النبطية حيث نفذت طيرانا دائريا فوق المناطق الجنوبية، ثم غادرت من فوق بلدة رميش·
ولفت البيان الى انه اخترقت الاجواء اللبنانية طائرة مماثلة من فوق البحر مقابل صور، واتجهت شمالا، حيث نفذت طيرانا دائريا فوق بيروت، ثم عادت جنوبا وغادرت من فوق البحر مقابل الناقورة·

اقرأ أيضا

رئيس الشرطة الدولية السابق يقر بتلقيه رشى