الاقتصادي

الاتحاد

الطيارون اللبنانيون يواصلون إضرابهم عن العمل

بيروت (ا ف ب) - واصل طيارو شركة طيران “الشرق الأوسط” اللبنانية أمس إضراباً عن العمل، احتجاجاً على قرارات عقابية اتخذتها بحقهم إدارة الشركة، بعد أن كانوا بدأوا إضرابهم قبل يومين احتجاجاً على صرف زميل لهم أصيب بمرض خبيث.
وقال فادي خليل، رئيس نقابة الطيارين، “الإضراب مستمر حتى تدفع (إدارة الشركة) رواتب الطيارين وتسحب إنذارات الصرف”. وقررت إدارة طيران “الشرق الأوسط” حسم خمسة أيام من رواتب الطيارين الذين بدأوا إضرابهم الاثنين، وأنذرت بفصل الطيارين الذين يمتنعون عن القيام بعملهم. وأعلن الطيارون إضراباً لمدة 48 ساعة احتجاجاً على إنهاء عقد عمل طيار، خدم 38 عاماً في الشركة، بعد أن أخذ هذا الأخير إجازة صحية بسبب إصابته بالمرض. ورد محمد الحوت، رئيس مجلس إدارة الشركة، بأن الإضراب “غير قانوني وتعسفي”، إذ لا يمكن إعلان إضراب وبدء تطبيقه بعد ساعات من إعلانه. كما أشار إلى أن الإجراء المتخذ في حق الموظف المريض ليس الأول من نوعه في الشركة.

اقرأ أيضا

%18 ارتفاع التحويلات المالية في الإمارات