الاقتصادي

الاتحاد

«تويوتا» و«بي. إم. دبليو» تطلقان شراكة لتكنولوجيا السيارات الصديقة للبيئة

طوكيو (د ب أ) - توصلت شركتا صناعة السيارات اليابانية “تويوتا موتور كورب” والألمانية “بي. إم. دبليو” لاتفاق بإقامة شراكة واسعة بينهما في مجال تطوير السيارات الصديقة للبيئة. وقالت الشركتان في بيان أمس، إن الشراكة ستشمل التعاون البحثي على تقينات الجيل التالي من بطاريات الليثيوم المستخدمة في السيارات الكهربائية. أوضحت الشركتان أن “تويوتا موتور أوروبا” و”بي. إم. دبليو” وقعتا عقدا يقضي بقيام “بي. إم. دبليو” بتوريد محركات الديزل (سولار) عالية الكفاءة للوحدة الأوروبية لشركة “تويوتا” بداية من عام 2014. وسيتم تركيب المحركات في بعض سيارات “تويوتا”، التي يتم إنتاجها من أجل السوق الأوروبية.
وتسعى الشركة اليابانية عبر الاتفاق إلى توسيع خطوط إنتاجها ومبيعاتها من السيارات التي تعمل بمحركات ديزل عالية الكفاءة في استهلاك الوقود وقليلة الانبعاثات الكربونية في أوروبا. وقال نوربيرت راينتهوفر رئيس مجلس إدارة “بي إم دبليو” إننا “نوحد جهودنا الآن من أجل تطوير أكبر للتكنولوجيات الصديقة للبيئة وتوسيع شراكتنا الابتكارية في كل من قطاعاتنا”.

اقرأ أيضا

العالم يتَّحد دعماً لـ«إكسبو 2020 دبي»