الرياضي

الاتحاد

الشرطة العراقي يبحث عن الذات أمام السالمية


أحمد أسماعيل:
يخوض فريق الشرطة العراقي خامس مبارياته ضمن بطولة كاس السوبر الآسيوية بكرة القدم أمام السالمية الكويتي في اطار اياب البطولة يوم غد في ملعب القويسمة بعمان بعد ايام من تأهله الى منافسات الأدوار النهائية لدوري الكرة العراقي الممتاز أثر ترشيحه كثالث المجموعة الجنوبية بعد أن قطع الميناء والكوت البطاقتين ألأولى والثانية على التوالي·
وقال مصدر في الهيئة الأدارية لنادي الشرطة لـ (الاتحاد الرياضي ) إن الفريق لن يخوض المباريات المتبقية في البطولة الآسيوية لمجرد تكملة مبارياته أنما لغرض أثبات وجوده بين فرق المجموعة كما ان المباراة محطة إعداد مثالية للفريق استعداداً لدوري النخبة الذي سينطلق في منتصف يونيو المقبل مؤكدا ان الفريق فقد فرصة احراز نتيجة جيدة في السوبر الآسيوي ولهذا لن تكون لهذه النتيجة أي أثر على موقع الفريق غير ان هذا لايمنع من ان تكون فرصـــة لاســــــتعادة الثقة التي راهن على ضياعها البعض ·
وعن الخلاف الذي نشب بين مدرب الفريق الدكتور صالح راضي ومدرب حراس المرمى عماد هاشم أكد نجم أن هناك اجتماعاً مهماً للهيئة الادارية بعد التقرير الذي رفع من قبل المدرب الدكتور صالح راضي وسوف يتم أتخاذ قرار نهائي لغرض وضع الحلول المناسبة وحل جميع الخلافات والمشاكل مشيراً الى ان ادارة النادي قررت الأستغناء عن كل من عباس رحيم وجاسم سوادي وحيدر أحمد وذلك بطلب من مدرب الفريق·
وطالب نجم الأتحاد العراقي لكرة القدم بفتح باب الانتقالات في المرحلة المقبلة لغرض فسح المجال واعطاء الفرصة خصوصاً للاعبين الجيدين الذين لم يتمكنوا من نيل فرصتهم مع فرقهم مشيرا الى ان ادارة الشرطة فاتحت أكثر من لاعب للانضمام الى الفريق ومن بينهم هداف الدوري مهاجم الكهرباء مصطفى كريم··
ومن جهته قال مدرب الشرطة الدكتور صالح راضي ان فريقه خاض مباراة صعبة أمام السماوة في المحطة الأخيرة للدوري قبل الجولة الحاسمة وكان يتوجب عليه الفوز ليمكنه التأهل الى الجولة الحاسمة وكان له ماأراد عندما حسم الشرطة المباراة لصالحه بهدفين نظيفين ·
وأوضح راضي في تصريح ل ( الاتحاد الرياضي ) : أن المباراة كانت تشكل بالنسبة لي مباراة العمر لما لها من أهمية كبيرة ··واهميتها تكمن بأن على ضوء نتيجة هذه المباراة سيتحدد مصير الشرطة في التأهل الى الجولة المقبلة أو اقصاء الفريق من الأدوار المقبلة لدوري الكرة الممتاز ولولا حدث ذلك لسجل التاريخ واحدة من أسوأ النتائج في تأريخ فريق الشرطة على يد مدربه صالح راضي ·· وهذا هو السر الذي جعلني في حسابات عديدة وأفكار متداخلة مع بعضها·· ولكن الحمد لله استطاع لاعبو الفريق حسم المباراة من خلال الأداء الجيد ·

اقرأ أيضا

ساري إلى مونديال الرجل الحديدي