الاتحاد

الرياضي

هومبيرتو: صراع «أم المعارك» وراء التضحية بتراوري وسيزار

دبي (الاتحاد) - دافع هومبيرتو باربيز المدير الفني لفريق دبي عن الخيارات الفنية لفريقه خلال فترة الانتقالات الشتوية التي اختتمت مؤخراً، ودعم فيها الفريق صفوفه بضم الثنائي الأجنبي صلاح السعيدي ومصطفى كوندي بجانب لاعب خط الوسط حمد الحوسني، إضافة إلى إعادة قيد الإيفواري يابو يابي في اليوم الأخير للميركاتو مقابل الاستغناء عن خدمات المالي تراوري بجانب برونو سيزار.
وقال: «القرار الأخير بإعادة قيد يابي والاعتماد على الرباعي الحالي خلال ما تبقى من فترة الموسم الحالي، جاء بعد دراسة متأنية وبالتشاور مع إدارة النادي، وهذا هو واقع كرة القدم التي تبنى على الإحلال والإبدال حسب الحاجة الفنية لكل فريق، على الرغم من أن الثنائي برونو سيزار وتراوري قدما مردوداً جيداً يشكران عليه، ونتمنى لهما التوفيق خلال محطاتهما الكروية المقبلة».
وتابع: «قرار التضحية بالهداف تراوري بجانب البرازيلي سيزار، لم يأت من فراغ فقد عملنا بشكل مكثف ولأكثر من شهر على الدراسة المتأنية لأوضاع الفريق الفنية ومعرفة النواقص في صفوفنا، ومنحنا اللاعبين الأجانب فرصة خلال التجربة الودية الأخيرة أمام رديف الشباب والتي هدفنا من خلالها إلى إجراء التقييم الأخير، ولمسنا حاجة الفريق الماسة إلى تدعيم خط الوسط كونه احد أهم المراكز ويمثل الصراع فيه (أم المعارك) في المباريات، لذلك كان تركيزنا على تدعيم هذا الجانب من خلال ضم السعيدي بجانب إعادة قيد يابو يابي الذي يجيد أيضاً الأدوار الدفاعية والهجومية».
وأضاف: «مشكلتنا الأساسية تمثلت في قبول الفريق لعدد كبير من الأهداف نظراً لضعف خط الدفاع، عمدنا إلى تقوية خط الوسط على أمل المحافظة على شباكنا وتقليل نسبة الأهداف الأمر الذي يقودنا إلى الخروج بالتعادل على أسوأ الفروض في المباريات المقبلة، ونتمنى أن تكون الرؤية الفنية صالحة في المستقبل القريب».
وأعرب مدرب دبي عن ثقته في قدرة المالي كوندي على إحداث الفارق رغم عدم ظهوره بالمستوى المأمول في المباراتين الأخيرتين، وذكر أن عدم مشاركة كوندي في وظيفته الأساسية كمهاجم صريح حد من خطورته بشكل واضح، غير أن الأمر سيكون مختلفاً بداية من مواجهة اليوم أمام العين.
وحول مباراة اليوم، قال: «سنجري تغييرات على صلب التشكيلة الأساسية ستكون مفاجئة إلى حد كبير خلال المواجهة، ونفضل عدم الكشف عن اللاعبين تحسباً لظروف الإصابات، عملنا بشكل مكثف على الجانب النفسي، جربنا كل الأساليب مع اللاعبين، ونرغب بشدة في عدم الخسارة أمام العين».
ورأى أن نتائج الفرق المنافسة في صراع الهبوط مازالت تخدم فريق دبي، وقال: «مازلنا في صراع الهبوط مع عجمان والشعب وحتى الإمارات، خسارة المنافسين لمبارياتهم حافز لنا».
وأكد هومبيرتو احترامه لفريق العين، مبيناً أن الأخير يضم لاعبين جيدين يتمتعون بإمكانات عالية، علاوة على المساندة الجماهيرية التي يجدوها دائماً في مبارياتهم داخل وخارج العين، لافتاً إلى ضرورة تقديم لاعبي فريقه أفضل ما لديهم والعمل بجد لتجنب الخسارة، وذكر أن الخروج بنتيجة إيجابية أمام فريق بحجم العين يمثل نقلة نوعية للاعبين رغم صعوبة المهمة.
وحول الأسلوب الأمثل للحد من خطورة مهاجمي العين، قال: «حضرنا اللاعبين بشكل جيد واستفدنا من فترة الراحة، يلزمنا عدم قبول أهداف، وينبغي الحذر من مهاجمي العين والكثير من السرعة للحد من الهجمات السريعة للمنافس، وأعتقد أن التغييرات على مستوى التشكيلة التي ركزت على عنصر

اقرأ أيضا

30 يوماًً على انطلاق أغلى بطولة جولف في العالم