الإمارات

الاتحاد

مسيرة ولاء للقيادة من موظفي بلدية مدينة أبوظبي

أبوظبي (الاتحاد) - نظمت بلدية مدينة أبوظبي أمس احتفالية بمناسبة اليوم الوطني تضمنت مسيرة جابت المنطقة المحيطة بالبلدية تعبيراً عن تنامي الروح الوطنية والانتماء والولاء للوطن وقيادته الرشيدة، وعدد من الفقرات والأنشطة التي تستعرض إنجازات الوطن على مدى أربعة عقود، حضرها خليفة المزروعي مدير عام البلدية والمديرون التنفيذيون ورؤساء الأقسام وجميع الموظفين.
وتضمن الحفل العديد من الفقرات الشعرية التي تغنت بحب الوطن والقائد واستذكرت بكل الإخلاص والعرفان الوالد المؤسس المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان قدمها الشاعران ماجد المنهالي وعبد الله الهاملي، كما تم خلال الحفل عرض فيلم تسجيلي حول مسيرة الاتحاد.
واشتملت فقرات الحفل على عروض لأزياء أبناء الموظفين والخاصة بالتعبير عن اليوم الوطني الأربعين بالإضافة إلى عروض فنية جسدت العادات والتقاليد في الإمارات، وفقرة حول كتاتيب التعليم التي كانت سائدة في بدايات الاتحاد وفقرة لعرض ذوي المهن للعاملين في الدولة وعرس الإمارات قدمتها عدد من مدارس أبوظبي بالتعاون مع منطقة أبوظبي التعليمية التي أثرت الحفل بالعديد من المساهمات المعبرة والمؤثرة واختتم الحفل بالنشيد الوطني.
وفي كلمته خلال الحفل الذي أقيم في الاحتفالية التي أقيمت في المسرح الكبير بالمقر الرئيسي للبلدية رفع المزروعي أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله وأصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، وإلى الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي، وإلى شعب الإمارات بمناسبة اليوم الوطني الأربعين لقيام دولة الإمارات، مجدداً عهد الولاء للقيادة الرشيدة وللوطن.
وقال، إن النهضة الحضارية العملاقة التي حققتها الإمارات في غضون أربعة عقود من الزمن في شتى المجالات الاقتصادية والثقافية والحضارية والإنسانية، كانت وما تزال ثمرة الفكر المبدع والإصرار على النهوض والتمكين والسير قُدماً على طريق الازدهار والنماء، وثمرة طيبة للبذرة المباركة التي زرعتها الأيادي الطاهرة لرائد الاتحاد المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه الطاهر، ووقفة الرجولة والوطنية والمسؤولية التاريخية التي أبداها أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات وإيمانهم بحتمية الاتحاد وحلم الوحدة.
وأشار المزروعي إلى أن بلدية مدينة أبوظبي كانت وما تزال لها الشرف الكبير في المشاركة الحقيقية والفعالة ومنذ بدايات نشوء الدولة برفد مسيرة التنمية الشاملة من خلال إرساء مشاريع البنى التحتية العملاقة وإطلاق منظومة خدمية كبيرة ومتطورة ومد الطرقات والجسور والأنفاق والوصول إلى أقاصي المناطق وتطويرها وتوفير كل مستلزمات العيش والخدمات وسبل الترفيه، كما ركزت البلدية على العنصر البشري المواطن الفاعل والقادر والمؤهل لقيادة دفة التنمية والتطوير، من خلال تأهيله وتطوير قدراته.
وأضاف أن بلدية مدينة أبوظبي استطاعت من خلال برنامج التطوير المستمر أن تحقق معدلات مرتفعة ومشهودة من التميز والجودة في الأداء على مستوى الإدارات والأقسام واستثمار الخدمات الإلكترونية وتجسد ذلك التميز في الانتقال المتصاعد في وتيرة الإنجاز وتنفيذ رؤية التحديث المستمرة ذاتها، والوصول إلى أعلى درجات رضا المجتمع والعملاء عن الخدمات.
واختتم مدير عام بلدية مدينة أبوظبي تصريحه قائلاً: احتفالنا باليوم الوطني الأربعين مناسبة عزيزة تبث في قلوبنا مشاعر ومعاني الفخر والاعتزاز كونها أنجح وأنصع تجربة وحدوية عربية خلال القرن العشرين، وتستمر هذه المسيرة المباركة بنفس الوهج والعطاء الحضاري المتنامي.

اقرأ أيضا