الإمارات

الاتحاد

هزاع بن زايد يؤكد الحفاظ على التراث الوطني وإحيائه

هزاع بن زايد وسلطان بن حمدان خلال حضوره احتفال قبيلة الدروع (الصور من وام)

هزاع بن زايد وسلطان بن حمدان خلال حضوره احتفال قبيلة الدروع (الصور من وام)

أبوظبي (وام) - شارك سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي ومعالي الشيخ سلطان بن حمدان بن محمد آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، في مسيرة الهجن العربية الأصيلة التي نظمتها قبيلة الدروع بمنطقة الوثبة بأبوظبي، والتي انطلقت من منطقة القوع جنوبي مدينة العين الجمعة الماضية يرافقها أعيان وأبناء قبيلة الدروع القاطنة في المنطقة نفسها.
وتأتي هذه المسيرة في سياق الاحتفال باليوم الوطني الذي يعد حدثاً سنوياً تنتظره دولة الإمارات العربية المتحدة ومواطنوها والمقيمون فيها للتعبير عن مشاعرهم في حب الوطن والقيادة الرشيدة واحتفاء بمرور 40 عاماً على قيام اتحاد دولة الإمارات العربية المتحدة.
وضمّت المسيرة أكثر من 80 مطيّة متجهة إلى أبوظبي من العين مزدهية بألوان علم الدولة افتخارا واعتزازا بالإنجازات العظيمة التي حققها الاتحاد وتعبيرا عن الولاء والشكر لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة ورئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، وأصحاب السمو اعضاء المجلس الاعلى حكام الإمارات وولي عهده الأمين الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة. وأكّد سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان عند استقباله للمسيرة ومصافحته للمشاركين في منطقة الوثبة بأبوظبي أن الحفاظ على التراث الوطني وإحيائه ليشكلا أهمية كبيرة بالنسبة إلى القيادة الرشيدة؛ لأنه يتصل بهوية الإنسان الإماراتي وعمقه التاريخي، مشيرا سموه إلى أن الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان حرص على إحياء قيم الأجداد الأصيلة والحفاظ على تراثهم، إيمانا منه بأن من ليس له ماضٍ لا حاضر له ولا مستقبل.
وأعرب سموّه عن شكره العميق للمشاركين في المسيرة، مثمّنا مبادرتهم التراثية الوطنية بمناسبة احتفالات العيد الوطني.
يذكر أن مسيرة الهجن العربية الأصيلة هذه تعد واحدة من الفعاليات المميزة؛ لأنها تصور تراث الإمارات وتاريخها وعاداتها، كما تتسم من ناحية أخرى بأنها تفاعلية لا تنحصر في المشاهدة فحسب، وإنما بالمشاركة والانضمام إلى المسيرة؛ نظرا لأنها تقوم على التنوع وتضم في داخلها عدة عروض وفعاليات.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد والرئيس الإندونيسي يبحثان جهود مواجهة «كورونا»