الاتحاد

الرياضي

سلطان بن زايد: الإمارات زاخرة بتراث متعدد المزايا

سلطان بن زايد خلال لقائه الفنانين والشعراء والإعلاميين في سويحان أمس الأول

سلطان بن زايد خلال لقائه الفنانين والشعراء والإعلاميين في سويحان أمس الأول

سويحان (وام) - التقى سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس نادي التراث أمس الأول، مجموعة كبيرة من الفنانين والشعراء والإعلاميين من أبناء الدولة ودول مجلس التعاون باستراحة سموه في مدينة سويحان، وتحدث سموه خلال اللقاء عن الدور الكبير للفنانين والاعلاميين في توثيق وتأصيل قيم التراث المتعددة والحفاظ عليها لدى شرائح المجتمع، وأشار سموه إلى أن الإمارات زاخرة بتراث متعدد المزايا متوارث من الآباء والأجداد، وأن دورا كبيرا يقع على عاتق المبدعين والموهوبين من شعراء وممثلين وفنانين وملحنين يمكنهم أداؤه كل في مجال تخصصه لخدمة التراث الوطني وحفظه بما يضمن استمراره وحفظه وتوثيقه. وأضاف سموه، أن هذا الدور يتمثل في التوعية والأعمال الفنية والثقافية التي تؤكد أهمية التراث وتوعية المجتمع وتعميق الهوية الوطنية ومعاني الولاء والانتماء وربط الماضي العريق للمنطقة بالحاضر الأصيل لها.
وقال سمو الشيخ سلطان بن زايد «إن واجب هذه الفئة المؤثرة في المجتمع ترجمة إبداع الآباء والأجداد ونقله بأسلوب حضاري إلى الأبناء بما يتواكب مع الحداثة والمعاصرة ويضمن الحفاظ على الهوية الوطنية».
وخلال اللقاء ألقى عدد من الشعراء قصائد وطنية تمجد التراث وعادات وتقاليد أهل الإمارات والمنطقة وتدعو إلى الشجاعة والكرم وفضائل القيم، وأثنى الشعراء في قصائدهم على دور سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان الكبير ودعمه للتمسك بهذه القيم حفاظا على جذوة التراث لتظل راسخة في نفوس أبناء الوطن والمنطقة. وأعرب الفنانون عن تقديرهم لاستضافة سموه لهم واهتمامه وحرصه على التواصل مع هذه الشريحة من المجتمع، وأكدوا أن استقبال سموه لهم يكشف حرص القيادة على التواصل مع جميع الشرائح وتحفيزها على العطاء والإبداع.
بعد ذلك قام ضيوف سموه من فنانين وشعراء واعلاميين بزيارة لفعاليات المهرجان يرافقهم محمد مانع المنصوري مدير إدارة الإعلام بمركز سلطان بن زايد للثقافة والإعلام، وتجولوا في السوق الشعبي المقام ضمن فعاليات المهرجان الذي يضم العشرات من المحلات التجارية التي تعرض تراثيات الأواني الشعبية والبهارات والأزياء والمشغولات والحرف اليدوية والعطور والهدايا.
وأكد الدكتور حبيب غلوم أحد الفنانين ضيوف المهرجان مدير ادارة الأنشطة الثقافية بوزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، أن حرص سمو الشيخ سلطان بن زايد على استضافة هذه المجموعة من المبدعين يعبر عن اهتمام القيادة بالعطاء الفني والثقافي في خدمة الوطن.
وأثنى الدكتور حبيب غلوم على دور سمو الشيخ سلطان بن زايد في صيانة التراث ونشر الوعي والثقافة بين أفراد المجتمع من خلال نادي تراث الإمارات ومركز سلطان بن زايد للثقافة والإعلام، وقال الدكتور غلوم: «كما عاهدنا المغفور له الشيخ زايد، طيب الله ثراه، بإحياء التراث والمحافظة عليه خدمة للوطن، نعاهد سمو الشيخ سلطان بن زايد على الاستمرار على هذا النهج».
من جانبها، قالت الممثلة البحرينية هيفاء حسين: إن هذه الاستضافة تؤكد مدى الاهتمام الذي يحظى به التراث من القيادة الحكيمة في خضم التطور السريع الذي تشهده الدولة على الأصعدة كافة ما يجعل المشهد الحضاري مكتملا بين الأمس بموروثه الثري واليوم بحاضره المشرق.
وأبدى الممثل القطري غازي حسين ارتياحه لزيارة مدينة سويحان، وأعرب عن سعادته بلقاء سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان وتقديره لاهتمام سموه بالشعراء وأهل الفن ودعا إلى توسع دائرة الاهتمام بالتراث لتشمل كل شرائح المجتمع.
من ناحيتها، قالت الفنانة العمانية شمعة محمد: إن زيارة مدينة سويحان شكلت لها مفاجأة سارة حيث لم تتوقع أن تكون هذه المدينة التي تتوسط الصحراء بكل هذه الحيوية والجمال وهي تتزين بعرسها المتمثل في مهرجان سلطان بن زايد التراثي.
وتوجهت بالشكر لسمو راعي المهرجان لاستضافته الكريمة للفنانين والممثلين وقالت إنه ليس غريبا على سمو الشيخ سلطان بن زايد مثل هذه اللفتات الكريمة في رعاية التراث وتقدير أهل الفن.
وأثنت الفنانة سعاد علي من مملكة البحرين على اهتمام سمو الشيخ سلطان بن زايد بدور المرأة في التراث ودعوته لها للمشاركة في مسابقة مزاينة الإبل والفعاليات التراثية.. وقالت: «إن هذا الأمر ليس بغريب على سموه فهو نصير للمرأة وصاحب مبادرات وأياد بيضاء في هذا المجال».
وأضافت أنها استمعت إلى العديد من توجيهات سموه لأهل الفن والإبداع والكثير من الأفكار في مجال الثقافة والفن والتراث.
من ناحيته، أكد حسن مرادي من البحرين أن رعاية واهتمام سمو الشيخ سلطان بن زايد لجميع جزئيات التراث يمنحه قيمة عالية.. كما أن احتضانه السنوي للشعراء والفنانين والإعلاميين يؤكد مدى اهتمامه ورعاية سموه للأدب والفن إلى جانب التراث.

اقرأ أيضا

الجديد: فوز أبوظبي شرف كبير