الرياضي

الاتحاد

سعيد بن زايد لبرنامج المدير الفني : احتراف اللاعبين والإداريين في الوحدة قريباً

وأتمنى أن تسبقنا الأندية الأخرى في هذا المجال
أهدى سمو الشيخ سعيد بن زايد آل نهيان رئيس مجلس الشرف الوحداوي رئيس النادي لقب بطولة دوري أندية الدرجة الأولى لكرة القدم لموسم 2004/2005 إلى الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة تقديرا لمجهوداته وتشجيعه للشباب ودعمه الكبير لهم·
؟ إحراز أي بطولة يحتاج إلى الحظ
ومستوى الدوري متوسط
؟ حولنا ضغوط المسابقة إلى المنافسين
ونجحنا في حسم الدرع مبكراً
؟ الجزيرة منح البطولة قوة جديدة·· وعروض
إسماعيل مطر الاحترافية لم ترق لقيمته
جاء ذلك خلال برنامج المدير الفني بقناة أبوظبي الرياضية الذي احتفل بابطال الدوري في حلقة هذا الاسبوع التي خصصت للحديث مع أصحاب الانجاز الذين كشفوا عن اسرار التفوق الوحداوي والجهود التي بذلت خلال الفترة الماضية من أجل ان يعود درع الدوري إلى دار العنابي وقبل نهاية المسابقة بجولة كاملة·· كما تناولت الحلقة مسيرة الفريق في البطولة واعادت ذكريات الفوز بلقب الدوري لأول مرة في عام 1999 وتكرار المشهد في الحصول على البطولة للمرة الثانية في عام 2001 لتكتمل ثلاثية الفوز بدرع الدوري في عام ·2005
وفي اتصال مباشر على الهواء تحدث سمو الشيخ سعيد بن زايد آل نهيان عن العديد من الجوانب والاسرار التي جعلت الفريق الوحداوي في الصدارة ينافس بقوة من أجل اللقب وحتى الاعلان عن نيله البطولة في ستاد آل نهيان في مباراته أمام الظفرة في الاسبوع 25 من المسابقة، ورؤيته لمستقبل النادي والافكار التي يأمل في تنفيذها لإحداث نقلة نوعية جديدة تعود بالفائدة على القلعة الوحداوية·
واكد سمو الشيخ سعيد بن زايد آل نهيان ان فريق الوحدة ظل ينافس وبقوة في كل البطولات السابقة وحصل في الموسم الماضي على المركز الثاني في بطولة الدوري وكذلك الكأس وكأس الاتحاد مشيرا إلى ان احراز أي بطولة يحتاج إلى الحظ الذي يمثل ثقلاً الى جانب الأمور الأخرى المتعلقة باعداد الفريق وتجهيزه فنياً وبدنيا ونفسيا والاهتمام به في مشوار البطولة·
وقال: المركز الثاني وغيره من المراكز الأخرى لا يرضي طموحاتنا·· وقد تخلى عنا الحظ تماماً خلال المواسم الثلاثة السابقة في مسابقة الدوري·
وأضاف: توقعت ان يحسم الوحدة البطولة لصالحه قبل نهايتها وتحديدا في الجولة 25 حيث ان العنابي يلعب أمام فريق ضعيف هو الظفرة مع احترامنا الكبير له وفي المقابل يؤدي العين مباراته أمام الجزيرة·· الذي له اكثر من دافع في الفوز بهذه المباراة حيث كانت امامه الفرصة مواتيه لرد اعتباره لخسائره في المواسم السابقة أمام العين وأيضا للهزائم الثلاث التي تعرض لها هذا الموسم في لقاءاته مع العين مشيراً إلى ان الجزيرة قدم موسماً رائعاً خاصة في الدوري وكان منافساً قوياً على الدرع حتى الجولات الأخيرة واتوقع ان يحقق الجزيرة بطولة خلال المواسم المقبلة بعد ان اكتسب الخبرة الكبيرة والتمرس في المنافسة على بطولة الدوري· وتمنى سمو الشيخ سعيد بن زايد آل نهيان ان يحصل الجزيرة على بطولة·· لأنه فريق كبير اصبحت لديه القدرة العالية على المنافسة وتطوره يصب في مصلحة اللعبة ويعطي المنافسة قوة أكبر·
وحول تصريحات سموه في الجولات الأخيرة التي اشار فيها إلى ان حظوظ الوحدة والعين والجزيرة متساوية في الحصول على درع الدوري كشف سموه ان تلك التصريحات جاءت وفق سياسة لرفع الضغط عن لاعبي الوحدة وجماهير النادي وحتى يتم الاعداد للمباريات الحاسمة في البطولة بشكل جيد بعيداً عن التوتر وأيضا بهدف توجيه الضغوط إلى المنافسين وابعاد لاعبي الوحدة عن أي حالة تفقدهم التركيز في المباريات التي سيخوضونها وان يدخلوا هذه اللقاءات بروح عالية مليئة بالاصرار والطموح في الفوز من أجل احراز البطولة مشيراً إلى ان تصريحاته حول قبول الوحدة للتحدي بعد احراز الدرع وان الكأس وحداوي تأتي في إطار ان الكأس بطولة غالية بل هو أغلى البطولات ويتمنى كل وحداوي لاعبين وإدارة وجماهير ان يحصل الفريق على هذا اللقب·
وأشار سمو الشيخ سعيد بن زايد آل نهيان إلى ان دوري الإمارات بطولة نظيفة خالية من التلاعب أو أي أمر يفسد تميزها وكل لاعب في أي ناد يعمل من أجل ان يحقق الفوز لفريقه واحراز نتيجة جيدة خاصة مع الفرق المميزة ومتصدر الدوري وان كل ما يقال لا يمكن ان يمت للواقع بصلة·· موضحاً ان المستوى الفني للبطولة متوسط·
وأشار سموه إلى ان المكالمة الهاتفية التي تلقاها خلال الدقائق الأخيرة لمباراة الوحدة مع الظفرة كانت لتلقى التهنئة والفرح باللقب خاصة وان مباراة الجزيرة مع العين لم يتبق من زمنها سوى 4 دقائق والجزيرة متقدم بهدفين دون مقابل·
وتمنى سموه ان يتطور العين ويعود إلى مستواه وان يستمر الجزيرة في تألقه وان يتجاوز الاخطاء التي ابعدته عن المنافسة وان يحقق بطولة في الموسم القادم·
وكشف سمو الشيخ سعيد بن زايد آل نهيان عن ان نادي الوحدة تلقى عروضاً احترافية لنجم الفريق اسماعيل مطر تقدمت بها العديد من الأندية منها انتر ميلان الايطالي ومرسيليا الفرنسي ولم تكن القيمة المعروضة للاعب هي التي يريدها نادي الوحدة مشيرا إلى ان النادي لديه برنامج متكامل لاحتراف اللاعبين والإداريين على حد سواء وسيكون ذلك قريباً وتمنى سموه ان تسبق الأندية الأخرى نادي الوحدة في مجال الاحتراف الذي يمثل دعامة كبيرة لتطوير اللعبة والارتقاء بها وتوحيد جهود اللاعبين في التفرغ للعبة وكذلك الإداريين·
وحول مشاركة الوحدة في البطولة الآسيوية في النسخة الرابعة أكد سمو الشيخ سعيد بن زايد آل نهيان ان المشاركة في البطولة الآسيوية تحتاج إلى مجهودات اكبر فهناك اساسيات ومقومات فنحن الآن في إطار الهواية والفرق التي نواجهها في بطولة آسيا محترفة بالكامل وهنا تكمن الصعوبة ولكن توجه النادي نحو احتراف اللاعبين والإداريين سيمنح الفريق الكروي القوة المطلوبة للمشاركة في مثل هذه البطولات الكبيرة·
وهنأ سمو الشيخ سعيد بن زايد آل نهيان اللاعبين بدرع الدوري وبارك لمدير الفريق عبدالله صالح الذي تواجد في الاستديو وإلى المكتب التنفيذي للنادي وأعضاء مجلس الشرف وإلى كل منتسبي ومحبي نادي الوحدة مطالبا بان يستمر الفريق على نفس المنوال وان يجتهد الجميع في بطولة الكأس·· كما اشاد سموه ببرنامج المدير الفني الذي وصفه بانه من أفضل البرامج بتميزه ونجاحه مقدما النصح بان يزيد من عدد المدربين والفنيين واللاعبين وان يزيد من مساحات الطرح وتناول كل القضايا·

اقرأ أيضا

زيدان: البقاء بالمنزل للفوز على «كورونا»