عربي ودولي

الاتحاد

الأمم المتحدة: الوضع في كوسوفو «هش جداً»

الأمم المتحدة: الوضع في كوسوفو «هش جداً»

الأمم المتحدة: الوضع في كوسوفو «هش جداً»

نيويورك ، الأمم المتحدة (وكالات) - أعلن الممثل الخاص للأمم المتحدة في كوسوفو فريد ظريف أمام مجلس الأمن أمس الأول، إن الوضع في شمال كوسوفو “ما زال هشا جدا”، حيث يمكن أن يتجدد العنف في أي لحظة. فيما استأنفت صربيا وكوسوفو محادثاتهما بوساطة الاتحاد الأوروبي في بروكسل بعد ضغوط التي تعرضت لها بلجراد من الكتلة لإبرام اتفاقيات مع إقليمها الانفصالي، حتى تتمكن من المضي قدما صوب الانضمام للاتحاد.
وقال ظريف “رغم الموقف العام لجنود قوات الحلف الأطلسي في كوسوفو (كفور) القاضي بتحاشي استعمال القوة في الشمال، فإن الوضع ما زال هشا جدا وعوامل الخوف والحذر والإحباط قد تكون في شكل سهل وسريع الشرارة التي تؤدي إلى اندلاع العنف، كما كان الوضع خلال المواجهات السابقة”.
وكان جرح نحو 25 جنديا من قوة الحلف الأطلسي في كوسوفو (كفور) بينهم اثنان بالرصاص خلال صدامات وقعت الاثنين الماضي في شمال كوسوفو مع متظاهرين صرب جرح منهم أيضا نحو مئة بحسب بلجراد.
ويستمر التوتر في شمال كوسوفو منذ إقامة معبرين بين كوسوفو وصربيا، في برنياك ويارينجي، تابعين لجمارك بريشتينا. وأقام الصرب في المنطقة حواجز احتجاجا على مبادرة السلطات الكوسوفية. من ناحيته، وجه وزير الخارجية الصربي فوك يريميتش من على منبر مجلس الأمن الدولي نداء إلى الهدوء، مشيرا إلى أن تفكيك الحواجز هو “بكل وضوح في مصلحة السلام والاستقرار، ولكن يجب أن يتم حصرا بوسائل سلمية”. وقال “يجب أن نجد مخرجا لهذه الحلقة المفرغة التي يستفيد منها المتطرفون فقط”. أما وزير خارجية كوسوفو أنور خوجة فاعتبر أن الوضع في شمال كوسوفو يمثل “تهديدا للسلام الإقليمي”.
واستأنفت صربيا وكوسوفو محادثاتهما بوساطة الاتحاد الأوروبي في بروكسل أمس، في ظل الضغوط التي تعرضت لها بلجراد من الكتلة لإبرام اتفاقيات مع إقليمها الانفصالي حتى تتمكن من المضي قدما صوب الانضمام للاتحاد. وقدم رئيس الاتحاد الأوروبي هيرمان فان رومبوي الجمعة الماضي نصيحة للرئيس الصربي بوريس تاديتش بـ “اتخاذ مزيد من الخطوات ليؤكد للدول الأعضاء في الاتحاد جدية مشاركة صربيا”.
وجاءت الرسالة قبل قمة أوروبية مقررة يوم 9 ديسمبر، حول اتخاذ قرار بشأن منح صربيا وضع مرشح رسمي للانضمام للاتحاد. وركزت المحادثات أمس على مشاركة كوسوفو في المحافل الدولية.

اقرأ أيضا

كوريا الجنوبية تسجل 94 إصابة جديدة بكورونا