عربي ودولي

الاتحاد

كابول تتسلم مسؤولية الأمن في عدد من المناطق اليوم

كابول (د ب أ) - أعلنت الحكومة الأفغانية أمس أن المرحلة الثانية من تسلم القوات الأفغانية مسؤولية المهام الأمنية من القوات الدولية العاملة تحت قيادة حلف شمال الأطلسي (الناتو) في أفغانستان ستبدأ اليوم في أحد الأقاليم التي تتمتع بسلام نسبي شمالي البلاد .
وقال زاهر عظيمي ، المتحدث باسم وزارة الدفاع الأفغانية، أمس “ستبدأ هذه العملية الخميس بأحد الأقاليم” ، دون أن يحدد الأقاليم المعنية. لكن مسؤولين محليين في مدينة تشاريكار عاصمة إقليم باروان ،على بعد 40 كيلومتراً شمال العاصمة كابول، قالوا” إن مناطقهم ستكون الأولى التي تتسلم فيها القوات الأفغانية مسؤولية الأمن. وقالت روشانا خالد المتحدثة باسم حاكم إقليم باروان، لوكالة الأنباء الألمانية “سيقام احتفال في المدينة العاصمة يشارك ما لا يقل عن 350 مسؤولاً أفغانياً ودولياً في مراسم تسليم المهام الأمنية”. وأضافت “نحن جميعاً مستعدون لتسلم مهام الأمن في العاصمة من القوات الدولية.. سيتم نشر مزيد من رجال الجيش والشرطة الأفغان لتأمين المنطقة”.
وأعلن الرئيس الأفغاني حامد كرزاي الأسبوع الماضي بأن تسلم المهام الأمنية في بعض المناطق يشمل حوالي نصف سكان البلاد. تشمل المرحلة الثانية من التسليم ستة أقاليم كاملة وسبع مدن إقليمية و43 مقاطعة في تسعة أقاليم بأنحاء البلاد. بدأت عملية تسليم المهام الأمنية للقوات الأفغانية في يوليو الماضي في سبع مناطق تتمتع بسلام نسبي، وذلك رغم الشكوك واسعة النطاق حول قدرة أفغانستان على الاعتماد على نفسها في التصدي للمتمردين.

اقرأ أيضا

فرنسا تطلب ملياري كمامة من الصين لمواجهة «كورونا»