الاتحاد

الإمارات

وفاة طفلة عربية إثر سقوطها من الطابق الخامس في أبوظبي

لقيت طفلة في الثالثة من عمرها، من إحدى الجنسيات العربية حتفها إثر سقوطها من شرفة مجلس منزل ذويها في الطابق الخامس في مدينة أبوظبي، وكانت الطفلة ذاتها نجت في شهر ديسمبر الماضي من حادثة سقوط مشابهة من نافذة مطبخ مسكن ذويها؛ إذ حالت العناية الإلهية، ومن ثم يقظة عناصر الشرطة دون سقوطها، بينما والداها في العمل.

وقال المقدم فيصل محمد الشمري مدير مركز وزارة الداخلية لحماية الطفل، إن الطفلة التي تعرضت لحادث سقوط من شرفة منزل ذويها أودى بحياتها تبلغ من العمر ثلاث سنوات، وهي عربية الجنسية موضحاً أن السقوط كان من شرفة المجلس بمنزل ذويها والواقع بالطابق الخامس بشارع المطار، بينما كان والداها خارج المنزل وكانت خالتها نائمة داخل إحدى غرف المنزل.

وأضاف أن الطفلة ذاتها تم إنقاذها من حادث مشابه في ديسمبر الماضي، وذلك بعد أن شاهدها عناصر إحدى الدوريات التابعة لمديرية شرطة العاصمة، من نافذة مطبخ منزل ذويها، بطريقة تعرضها للسقوط بتدلي إحدى رجليها إلى الخارج، فكسروا الباب وتمكنوا من إنقاذها، حيث فوجئوا بأنها بمفردها داخل المنزل.
وأشار الشمري إن ترك الأبناء بمفردهم في المنزل دون رقابة يشكل خطراً على حياتهم، بخاصة الأطفال الذين يتمتعون بنشاط حركي زائد، مطالباً بإيلائهم عناية خاصة ومراقبة لصيقة وذلك حفاظاً على سلامتهم.
وحث الأسر إلى عدم السماح للأطفال بالجلوس على النوافذ والشرفات دون اتخاذ احتياطات السلامة في الشقق، ما قد يؤدي إلى وصولهم إلى الشرفات والنوافذ، ومن ثم سقوطهم من أماكن عالية، يسفر عن عواقب وخيمة ومؤسفة، ويعرض حياتهم للخطر، لافتاً إلى أن التحقيقات ما تزال جارية لمعرفة ملابسات حادث الطفلة.

اقرأ أيضا

«أخبار الساعة»: الارتقاء بمسار العلاقات الإماراتية الأفريقية