قضت محكمة جنايات رأس الخيمة برئاسة المستشار بلال عبد الباقي ببراءة عربيين وعدد من الفتيات من جنسيات مختلفة من تهمة الاتجار في البشر، بعد أن تأكد عدم ثبوت التهمة عليهم وقضت بتغريم شخصين 10 آلاف درهم لكل منهما لتشغيل فتيات بالمخالفة لقانون العمل. وكانت السلطات المختصة ألقت القبض على عدد من الفتيات والشبان داخل أحد الفنادق بعد استئذان النيابة ووجهت لهم تهم تسهيل الأعمال المنافية للآداب. وكشفت التحقيقات أن مدير أحد الفنادق استقدم عدداً من الفتيات للعمل في فرقة للرقص الشعبي داخل الفندق وأن آباء وأمهات الفتيات أعضاء الفرقة أيضاً، حيث يقيم الجميع في نفس الفندق. وأضافت التحقيقات أن الفندق الذي دهمته الشرطة بناء على إذن النيابة مرخص له باستضافة فرق الفنون الشعبية من المجلس الوطني للإعلام. إلى ذلك، قضت محكمة الجنح الثانية برئاسة القاضي علي الشويهي بحبس آسيوي مدة ستة أشهر وإبعاده عن البلاد بتهمة السرقة، بعد أن أثبتت النيابة التهمة بحق العامل الذي قام بسرقة أموال كفيله.