الرياضي

الاتحاد

2500 طالب من 40 جنسية يرفعون العلم ويردون التحية للإمارات

الطلاب المشاركون في الحفل يرسمون بأجسامهم الرقم 40 (من المصدر)

الطلاب المشاركون في الحفل يرسمون بأجسامهم الرقم 40 (من المصدر)

العين (الاتحاد) - احتضن ملعب خليفة بن زايد بنادي العين أمس الأول احتفالات مجموعة مدارس العين التمهيدية باليوم الوطني الأربعين، وشهدت الاحتفالية رقماً قياسياً جديداً، كان أبطاله الطلاب الذين بلغ عددهم 2500 تلميذ من 40 جنسية مختلفة، التزموا جميعاً برسم لوحة تعبيرية رائعة تم الكشف عنها على أرضية الملعب، عندما رفعوا أحد أكبر علم للإمارات، والذي بلغ طوله 600 متر، حيث غطى جزءاً كبيراً من أرضية الملعب، وبجوار العلم كتبوا الرقم 40 في مشهد رائع وجميل.
وشاركت في الفعالية خمس مؤسسات تعليمية هي العين التمهيدية، مركز الواعدة لذوي الاحتياجات الخاصة، مركز الفوكل بوينت، مجموعة حضانات العين التمهيدية، ومدرسة زاخر الخاصة.
وجاءت فقرات الحفل معبرة نالت إعجاب الحضور الذين تقدمهم نورة الرشيدي نائب مدير منطقة العين التعليمية لشؤون التعليم الخاص، وسليمان المحمود مدير العلاقات العامة بنادي العين، كما شارك في الفعالية وفد من الشرطة المجتمعية بالعين، وعدد من أولياء أمور التلاميذ. ونظم طلاب المدارس عرضاً عسكرياً بالمشي حول الملعب قدموا خلاله تحية 40 جنسية مختلفة تعيش بالدولة في الاحتفال باليوم الوطني الأربعين.
وبدوره قال المدير الأكاديمي بمدارس العين التمهيدية ليونارد مورفي إن الحفل كان بمثابة تقدير للبلد وقيادته كي نهنئهم بمناسبة اليوم الوطني الأربعين من قبل في مجموعة مدارس العين التمهيدية، وأشار إلى أنهم عمدوا إلى إطلاق 40 حمامة بيضاء من قبل بعض كبار الشخصيات رمزاً للسلام والازدهار اللذين ظللنا نعيشهما بالدولة.
ومن جانبه عبر أسامة سعيد النجار مسؤول العلاقات العامة بمركز الواعدة عن بالغ امتنانه وتقديره إلى إدارة نادي العين على التعاون اللافت والدعم اللامحدود الذي ظلت تقوم به نحو المركز انطلاقاً من الدور الإيجابي الذي يضطلع به النادي كمؤسسة داعمة لكافة المبادرات التربوية والثقافية التي من شأنها خدمة المجتمع.

اقرأ أيضا

خفض الرواتب يرفع أسهم اليوفي