الاتحاد

منوعات

3900 طفل في 7 بلدان يستفيدون من ورش «بينالي الشارقة»

بينالي الشارقة للأطفال

بينالي الشارقة للأطفال

الشارقة (الاتحاد)

نظم بينالي الشارقة للأطفال، سلسلة من الورش الفنية في سبع دول عربية وأجنبية ضمت المملكة العربية السعودية، والمملكة المتحدة، والصين، ولبنان، والأرجنتين، وبنجلاديش، إلى جانب دولة الإمارات، استهدفت فيها أكثر من 3900 طفل تتراوح أعمارهم من 6 إلى 18 عاماً.
وجاءت الورش لتشجيع الأطفال من جميع أنحاء العالم على المشاركة في الدورة السادسة من البينالي، والتعبير عن إبداعاتهم بتقديم أفكار لاختراعات من وحي الخيال والواقع، إلى جانب تشجيعهم على التفكير بتحديات المستقبل، وكيف يمكنهم الإسهام في بناء المجتمع ومساعدة الآخرين من خلال أفكارهم الإبداعية.
وقالت نشوة الغساني، نائب رئيس بينالي الشارقة للأطفال إن بينالي الشارقة للأطفال تمكن من الوصول إلى الأطفال في مختلف دول العالم، الذين وظّفوا خيالهم للوصول إلى أفكار تخدم المستقبل، كما تمكّن من الوصول بشكل خاص إلى أولياء الأمور والمعلّمين والمدرّبين، الذين أكدوا اهتمامهم بإشراك الأطفال أو الطلّاب في البينالي، وإتاحة الفرصة لهم لتجربة الأنشطة وأوراق العمل المتاحة إلكترونياً لتوسيع مداركهم وتحفيز تفكيرهم لمواجهة تحديات المستقبل عبر الرسم والفنون». وأشار الغساني إلى أن الورش في مختلف البلدان شهدت إقبالاً كبيراً من الأطفال، الذين طرحوا أفكاراً واختراعات فنية مبتكرة وجديدة، توجه الجزء الأكبر منها في محور مساعدة الآخرين، حيث كان من المؤثر والمميز جداً مشاهدة الأطفال يميلون إلى اختيار المواضيع التي تلامس المشاعر الإنسانية ومساعدة الآخرين على الرغم من منحهم حرية اختيار الفكرة التي يريدونها.

اقرأ أيضا

سعيدة الواحدي.. تدرس مع أبنائها من الإعدادية إلى الجامعة