صحيفة الاتحاد

الإمارات

رافيندران: نمط التعليم بدأ يتغير مع ظهور الأجهزة الذكية

دبي (الاتحاد)

قدم بيجو رافيندران، مؤسس تطبيق بايجو التعليمي الذي تلقى مؤخراً اهتماماً واسع النطاق من الطلاب والمدارس في جميع أنحاء العالم، وجذب المستثمرين العالميين، عرضاً تقديمياً شائقاً عن ميزات نظام بيجو التعليمي، ضمن جلسة «العدالة في عصر التكنولوجيا» في اليوم الثالث والأخير من القمة العالمية للحكومات التي تنعقد في دبي.
وقال رافيندران: «ستتغير طريقة الدراسة والتدريس التي من خلالها يتعلم الطلاب بسرعة لا نتصورها اليوم، وإن أسهل طريق للتعليم في عصرنا هذا هو استخدام الأجهزة الذكية التي يحبها الطلاب أكثر من أي شيء آخر في حياتهم، وهم يشاهدون رسومهم وأفلامهم المفضلة على الشاشة، علماً بأن الميزات التفاعلية على الأجهزة الذكية أصبحت وسيلة مألوفة للتعلم بين الأطفال، بالإضافة إلى طبيعتها المرنة التي تجعل التعلم مثيراً للاهتمام وآسرة في بيئة تعليمية سلسة».
وأضاف: «في الواقع، فإن الأطفال من جميع الفئات العمرية يتكيفون بشكل متزايد مع هذا النظام، ويكتشفون فرحة التعلم من تلقاء أنفسهم».
وتابع رافيندران: «لا يزال المدرسون والآباء، يعتمدون على تدريب الأطفال على حل المسائل بدلاً من طرح الأسئلة، لكن مع ظهور التكنولوجيا وانتشار الإنترنت وزيادة اعتماد الأجهزة الذكية، قد بدأت تتغير طريقة التعليم، وسوف يشهد القطاع التعليمي تغييرات أكبر في السنوات المقبلة، حيث نبذل قصارى جهودنا لتحويل التركيز مرة أخرى على الطلاب، وإثبات أهمية التعلم في وتيرتها الطبيعية حتى يكونوا متعلمين على مدى الحياة، ما سيؤدي إلى تغيير سلوكي في كيفية تعلم الطلاب وطريقة نقل التعلم، كما سنرى الطلاب سيتبادرون للتعلم من تلقاء أنفسهم، وسيتحول المعلمون إلى دور المرشدين».
وقال: «يمكننا حل القضايا الأساسية الثلاث لقطاع التعليم فقط وهي الحصول على التعليم الجيد والتعلم الفعال وإضفاء الطابع الشخصي من خلال استخدام التكنولوجيا بشكل صحيح».