صحيفة الاتحاد

نيوتك

عالم رقمي.. جداً

من يملك نيسان دوت كوم؟

أدعوك عزيزي القارئ إلى زيارة الموقع التالي www.nissan.com وسوف تُفاجأ بأنه لشركة أميركية لتجارة الكومبيوتر وملحقاته، وليس لشركة نيسان الشهيرة لصناعة السيارات ·
وأول ما ستجده في الموقع أن الشركة المالكة قد تعرضت لدعوى قضائية من نيسان لصناعة السيارات تطالب فيها باسترجاع اسم الموقع www.nissan.comوخمسة ملايين دولار كتعويض، وقد فشلت نيسان لصناعة السيارات في استرداد الموقع، وتحولت القضية إلى الرأي العام وظهر صاحب الشركة واسمه أوزي نيسان في برنامج Larry King على محطة CNN ليتحدث عن حقه في الموقع ·
ويبدو أن نيسان لصناعة السيارات قد سلمت بالأمر الواقع وسجلت موقعها تحت اسم www.nissanusa.com !
ولم تنته مشاكل نيسان للسيارات عند هذا الحد، إذ أن أحد الأذكياء وما أكثرهم في حياتنا قد قام بإطلاق موقع www.nisan.com بحرف S واحد، وإذا زرت هذا الموقع سوف تجد أنه يعرض إعلانات لسيارات نيسان، وهي تشكل مصدر دخل للموقع من خلال أسلوب يسمى Pay per click أي بمجرد أن تضغط على الإعلان سوف يحصل صاحب الموقع من الشركة المعلنة على مبلغ ما، أما من هم زوار هذا الموقع؟ هم الأشخاص الذين سيخطئون في كتابة موقع نيسان للسيارات بكتابة حرف S واحد في الاسم وهذا خطأ وارد ·
إن هذه القصة، هي مثال على مشكلة يومية تعاني منها الشركات مع أسماء المواقع، وعلى الرغم من أن الخلاف حول موقع نيسان www.nissan.com هو خلاف لا يوجد فيه من الناحية الشكلية أي احتيال أو سطو، لأن كلا الطرفين شركة مسجلة ونظامية، ولكن في حالة www.nisan.com فهذا هو موقع باسم مختلف عن اسم الشركة الشهيرة وبالتالي من الصعوبة بمكان حسم الموضوع قانونياً ويحتاج الأمر ربما إلى مفاوضات ·
وقد أصبحت اليوم عملية الـ Cybersquatting التي يقوم بها أشخاص بتسجيل وتملك أسماء مواقع في الإنترنت تطابق أو تشابه أسماء ماركات عالمية، عملية شائعة وتدر الملايين على الأشخاص الذين يقومون بها، كما قد تدر عليهم المشاكل، وقد رفعت مايكروسوفت في الشهر الماضي عدة قضايا قانونية في أميركا وبريطانيا على جهات تمتلك أكثر من 1100 موقع، تعتقد مايكروسوفت أنها تستغل اسمها بشكل أو بآخر، ومنها مثلاً الموقع التالي www.microsotf.com .
وهناك أسلوب آخر قانوني تماماً يقوم به شخص ما بتسجيل موقع لاسم شائع مثل www.vodka.com ثم يبيعه لشركة ما، وقد بيع هذا الموقع مثلاً في العام الماضي بثلاثة ملايين دولار فقط على ذمة Domain Name Journal .
ومنذ العام 1999 أنشات منظمة الملكية الفكرية WIPO التابعة للأمم المتحدة ، نظاماً خاصاً لتسوية المنازعات بشأن أسماء مواقع الإنترنت وفي كثير من الأحيان نزعت ملكية موقع من شخص ما وتحويله إلى الشركة أو المؤسسة المدعية، وقد نظرت WIPO في أكثر من عشرة آلاف قضية حتى هذا العام وقد ربح 85% من المدعين القضايا واستردوا أسماء المواقع أو حصلوا على أمر بإغلاقها ·
و قد حذرت WIPO في الشهر الماضي من أن عملية Cybersquatting والسطو على الأسماء تتفاقم بشدة وتخرج عن السيطرة وأصبح هناك برامج متخصصة تقوم بشراء أسماء المواقع التي لا يتم تجديدها وقد كنت أنا ضحية لهذه العملية، إذ أنني على الرغم من قيامي بتجديد ملكية اسم أحد المواقع بدفع مبلغ ثلاثين دولاراً للشركة المسجلة وهي أكبر شركة لتسجيل أسماء المواقع في العالم، ولكن يبدو أن هذه الشركة لسبب ما لم تتمكن من خصم المبلغ بواسطة بطاقتي الإئتمانية، ولم أتلق أي إشعار بهذا الموضوع، ثم وجدت بين ليلة وضحاها أن الموقع قد أصبح ملكاً لشخص آخر صيني ! وقد قمت بالاتصال بهذا الفهلوي الصيني، وسألته أن يرد الاسم لي مقابل مبلغ ما، فطلب مني مبلغ ألف دولار ! فتجاهلت الموضوع، وسجلت اسماً آخر لموقعي، ثم أرسل لي بعد شهر ليطلب 900 دولار فرددت عليه برسالة معناها بالعربي أن ينقع الاسم بالماء ثم يشربه،
وعندما يمل منه، سأقبل بشراء الموقع بمئة دولار فقط ·

معتصم زكار
moutasem@alwarraq.com