عربي ودولي

الاتحاد

أبو العينين يغادر إلى رام الله بعد تجريده من سلاحه

جانب من المؤتمر الصحفي الذي عقد في بيروت أمس في ختام مؤتمر لتوحيد الجهود حيال خطط إسرائيل لتهويد المقدسات

جانب من المؤتمر الصحفي الذي عقد في بيروت أمس في ختام مؤتمر لتوحيد الجهود حيال خطط إسرائيل لتهويد المقدسات

نقلت محطة (OTV) التلفزيونية اللبنانية عن مصادر فلسطينية مطلعة أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس أقال عضو اللجنة المركزية لحركة “فتح” سلطان أبو العينين من مهامه في لبنان، وأن الأخير غادر بيروت الى رام الله، حيث قدم له منزل خاص.وكشفت المصادر أن حاجزاً للجيش اللبناني أوقف أبو العينين يوم الأربعاء الماضي قرب مخيم الرشيدية في صور – جنوب لبنان واقتاده إلى ثكنة الجيش في المدينة حيث تم تجريده من سلاحه، وطلب منه تسليم مرافقه إبراهيم الخطيب، مشيرة الى ان السلطة الفلسطينية في صدد ايفاد كل من السفير الفلسطيني السابق في لبنان عباس زكي وعضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير أبو ماهر للبحث في وضع حركة فتح في لبنان وتعيين بديل عن ابو العينين.
من جهة ثانية عقدت 60 شخصية فلسطينية مستقلة مؤتمراً صحفياً في بيروت أمس، أعلنت خلاله عن تحرك للتغيير في نهج وقيادة الفصائل الفلسطينية وتوحيد الجهود لمواجهة إجراءات إسرائيل وخططها لتهويد المقدسات الإسلامية والمسيحية.
وتلا السيد بلال الحسن بياناً في نهاية المؤتمر يتضمن توصيات المؤتمرين حول التغيير المطلوب للوحدة الفلسطينية في مواجهة أهداف إسرائيل التوسعية، والإصرار على حق العودة للاجئين.
وأعلن قائد الكفاح المسلح الفلسطيني في مخيم عين الحلوة منير المقدح أن الأمور تحت السيطرة في المخيم، وانه من غير المسموح لأي شخص أن يتجاوز الخطوط الحمراء.وأوضح انه تم ضبط وتسليم المتورطين في الاشتباك الذي وقع مؤخراً في المخيم بين عناصر من حركة “فتح” وآخرين من “عصبة الأنصار” الأصولية، وأدى الى مقتل امرأة وجرح عدد من الأشخاص، لافتاً الى ان الاشتباك حصل بخرق في صفوف حركة “فتح”، وتم اطلاق النار على البيوت بشكل عشوائي وأكد أن هناك عملاً مشتركاً لتفعيل الكفاح المسلح، ولتعزيز أمن جوار المخيم في مدينة صيدا بالتنسيق مع الجيش اللبناني، وأن أي شخص يقوم بعمل إرهابي يرفع عنه الغطاء ويسلم الى الجيش.وشدد المقدح على أن لا وجود لتنظيم “القاعدة” في مخيم عين الحلوة، وهناك سيطرة تامة من قبل الفصائل الفلسطينية على أمن المخيم.

اقرأ أيضا

كوريا الجنوبية تفرض قيود عزل صارمة على الوافدين