الاتحاد

عربي ودولي

الاستخبارات الأميركية: سقوط النظام السوري حتمي

واشنطن (ا ف ب) - قال جيمس كلابر مدير الاستخبارات القومية الأميركي أمس، إن سقوط نظام الرئيس السوري بشار الأسد حتمي في مواجهة الاحتجاجات الحاشدة في بلاده. أضاف “لا أرى كيف يمكن أن يستمر الأسد في حكم سوريا، أنا شخصيا أعتقد أن المسألة مسألة وقت، لكن القضية هي أن ذلك يمكن أن يستغرق وقتاً طويلا”. وأضاف أنه رغم أن المعارضة “متشرذمة” إلا أنها تزيد من الضغوط على الأسد، مضيفا أنه لا يزال من غير الواضح، ما الذي سيلي مغادرة الرئيس السوري. وقال مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية ديفيد بترايوس في شهادة في الجلسة نفسها أمام لجنة الاستخبارات، إن النظام السوري يواجه مخاطر متزايدة. وقال بترايوس، الجنرال المتقاعد الذي قاد الجيش الأميركي في العراق وأفغانستان، إن المعارضة أظهرت “صمودا” وإن النظام يواجه الآن تحديات في دمشق وحلب، اللتان كانتا تعتبران في منأى عن الاضطرابات. وأضاف “أعتقد أن ذلك أظهر أيضا قوة المعارضة للنظام وكيف أنها تتصاعد فعلا، وكيف أن مزيدا من المناطق تصبح خارج سيطرة قوات الأمن التابعة للنظام بشكل متزايد”. وأكد أن سقوط نظام الأسد سيكون ضربة موجعة لإيران التي تعتمد على سوريا كهمزة وصل لوجستية مهمة بينها وبين مسلحي حزب الله في لبنان.

اقرأ أيضا

جزيرة مايوت الفرنسية تستعد لإعصار "بيلنا"