الرياضي

الاتحاد

مجلس إدارة الهيئة يجتمع في أبوظبي صباح اليوم


محمد حمصي:
يترأس معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التربية والتعليم رئيس الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة الاجتماع الثالث لمجلس إدارة الهيئة الذي سيعقد في العاشرة صباح اليوم بمقر الهيئة بأبوظبي وسيعتمد المجلس التوصيات المرفوعة من قبل لجنة الضوابط والمعايير الخاصة بتشكيل الاتحادات الرياضية والتي يرأسها سعادة صقر غباش وكيل وزارة الإعلام والثقافة نائب رئيس الهيئة بعد جلستين متتاليتين عقدتهما اللجنة للخروج بالتوصيات النهائية تمهيداً لاعتماد نظام الانتخابات المقررة خلال الفترة من 1 إلى 14 يونيو المقبل· وتتلخص توصيات اللجنة في الآتي:
فيما يتعلق بشروط رؤساء الاتحادات يجب الا يقل عمر الرئيس عن 30 عاماً وان يكون حاصلاً على دبلوم أو ثانوية عامة مع خبرة أربع سنوات على الأقل في العمل الإداري والرياضي وان يتم تزكيته من قبل ناديين آخرين إذا كان ممثلاً للأندية وثلاثة إذا كان من الشخصيات العامة·
أما شروط العضو فتتمثل في ألا يقل عمره عن 24 عاماً والا يقل مؤهله العلمي عن الدبلوم أو ثانوية عامة مع خبرة أربع سنوات على الأقل في المجال الإداري وان يكون ممارساً للعبة كلاعب أو إداري أو حكم أو مدرب هذا وقد راعت اللجنة أصحاب الخبرات الإدارية والفنية الذين لهم باع طويل في هذا المجال وعلى هذا الأساس تم تخفيض المؤهل العلمي إلى ثانوية عامة لأصحاب الخبرات الذين تنطبق عليهم الشروط مع الابقاء على شهادة الدبلوم للذين لا تتوفر فيهم تلك الشروط كما راعت اللجنة بان يكون المرشح قد أمضى على الأقل دورة في اتحاد من الاتحادات المحلية أو العربية أو القارية أو الدولية· وعلى صعيد النقاط التي ستمنح لمرشحي الأندية فسوف يراعى فيها حجم نشاط كل نادٍ ومشاركاته في جميع الفئات وستكون تلك النقاط بمثابة أصوات يحملها المرشحون لاعطاء قوة وقيمة اعتبارية للعملية الانتخابية وهذه القوة تنبع من قرار النادي وليس المرشح وبالنسبة لهذا الموضوع فلن يطرح اليوم على جدول أعمال المجلس انما تتولى اللجنة الخاصة بالانتخابات اعداد نقاط الأندية حسب نشاطها في المسابقات ومن بعدها يتم توزيع الاستمارات على الأندية للتعرف على عدد الأصوات الممنوحة لها· علماً بان الامانة العامة قامت بمخاطبة الاتحادات الرياضية لمعرفة حجم نشاط الأندية تمهيداً لتوزيع الأصوات عليها·
وعلم الاتحاد الرياضي ان إدارة الرياضة بالامانة العامة رفعت تصورين عن كيفية توزيع النقاط وتم عرضهما على اجتماع اللجنة الخاصة بالضوابط والمعايير لاتخاذ ما تراه ورفع التوصية المناسبة لمجلس إدارة الهيئة لاعتمادها: التصور الأول أن تمنح الأندية 5 أصوات في مسابقة الرجال و4 في الشباب و3 في الناشئين و2 في الأشبال وصوت واحد في البراعم أما التصور الثاني فيتعلق برفع سقف النقاط وبواقع 10 أصوات لفئة الرجال و8 للشباب و6 للناشئين و4 للأشبال وصوتين للبراعم وسيترك الأمر لمجلس إدارة الهيئة لاتخاذ القرار المناسب·
وبعيداً عن توزيع الأصوات سيبحث المجلس توصية اللجنة بشأن رفع عدد أعضاء الاتحادات الفردية إلى (9) بدلاً من (7) للاتحادات التي يشارك فيها 15 نادياً فما فوق وهذه التوصية تنطبق على اتحادي ألعاب القوى والطاولة·
اختيار الرئيس بالتزكية
ومن المواضيع المهمة التي طرحتها اللجنة خلال الاجتماعين الماضيين تخويل الهيئة باختيار الرئيس بالتزكية في حال تقدم أي مرشح لرئاسة الاتحاد أو إذا لم تنطبق الشروط المطلوبة على المرشحين لهذا المنصب· والهدف من وراء ذلك حث الأندية على المشاركة من جهة وبث روح المنافسة والمبادرة لكي ترشح من تراه مناسباً·· وبالطبع فإن موافاة الأندية بالشروط والمعايير في وقت مبكر سيتيح لها فرصة أفضل لاختيار مرشحيها خاصة وان الانتخابات ستبدأ في أول يونيو بدلاً من 28 مايو كما كان مقرراً من قبل علماً بأن طريقة التصويت تشبه تماماً البورصة وطريقة الأسهم بمعنى أن مرشح النادي الذي يمارس كافة الأنشطة يمنح العلامة كاملة وسيدخل الانتخابات بهذه العلامة ومنحها إلى المرشحين الآخرين الذين يختارهم ثم تحتسب النسبة الاجمالية لتحديد العدد الذي يحصل عليه كل مرشح·

اقرأ أيضا

«الفارس» ينجح بـ «السيناريو المكرر»