صحيفة الاتحاد

ألوان

فنانون: شكراً إمارات الخير والرخاء

ديانا حداد (الصور من المصدر)

ديانا حداد (الصور من المصدر)

تامر عبدالحميد (أبوظبي)

تزامناً مع احتفالات دولة الإمارات بيومها الوطني الـ44 لقيام اتحادها، وبعد تجمع نجوم الغناء لتقديم أغنيات وأوبريتات جديدة تعبر عن مدى الحب الولاء والانتماء للوطن وتبث وتعرض خلال ثلاثة أيام، عبر فنانون عن سعادتهم البالغة بهذا اليوم الذي يمثل لهم كل الفخر والعزة، كما بعثوا برسائل للإمارات قيادة وشعباً تظهر مدى حبهم واعتزازهم بالدولة والإنجازات التي حققتها في السنوات الأخيرة.

ولاء وانتماء
كان أول من بعث برسالته إلى الإمارات في يومها الـ44 الفنان عيضة المنهالي، الذي قال: كل عام والإمارات في تقدم وازدهار وأمن واستقرار دائم في يومها الوطني، فما أقدمه من أغنيات وطنية في مناسبة «اليوم الوطني» ما هي إلا تعبير عن الولاء والانتماء للوطن والفخر بيوم اتحادنا، لذلك فإن كل الفنانين لا يضيعون فرصة المشاركة في احتفالات الدولة بهذا اليوم، لكي يعبر ولو بالكلمة والصوت واللحن عن حبه واعتزازه بدولة الإمارات.

رخاء وازدهار
فيما أكدت ديانا حداد أنها تشعر بإحساس رائع عندما تقف أمام الشعب الإماراتي والجاليات العربية في احتفالات اليوم الوطني وتصدح بصوتها ببعض الأغنيات الوطنية التي تعبر عن مدى اعتزازها بالإمارات، وقالت: أفتخر بأنني واحدة من بين أبناء الإمارات، التي أصبحت الرقم 1 في جميع المجالات، وهذا بحكم القيادة الرشيدة والحكيمة التي اتحدت لكي تعيش الإمارات في رخاء وازدهار دائم.. فشكراً الإمارات وكل عام وأنت بألف خير.

عرس إماراتي
هزاع الرئيسي الذي قدم بعض الأغنيات الوطنية الجديدة والخاصة بمناسبة اليوم الوطني، ويشارك في أوبريت «أخوان شما» الذي كتبه «شاعر الوطن» علي الخوار ويؤديه إلى جانبه الفنانة بلقيس في إمارة رأس الخيمة، أكد أنه يكون في غاية السعادة في احتفالات الدولة بيومها الوطني، خصوصاً أنه يحتفل به مرتين، الأولى مع عائلته حيث تزيين المنزل والسيارات بأعلام الإمارات، والأخرى مع جمهوره والجاليات العربية الأخرى من خلال الحفلات والأوبريتات، وقال: أهنئ شعب الإمارات وقيادتها بيوم اتحادها الغالي على قلوب جميع الإماراتيين، فهو بمثابة «عرس إماراتي» في كل أنحاء إمارات الدولة، ففي هذا اليوم يحتفل أهل الإمارات وكل من يعيش على أرضها بهذا اليوم، وأتمنى أن يعود علينا في كل عام والإمارات في أمن وسلام وتقدم وازدهار.

عطاء وأصالة
فيصل الجاسم، يقول: الإمارات بلد العطاء والخير والأصالة.. فشكراً لك يا الإمارات التي حققت العديد من الإنجازات التي أصبحت مثار الاهتمام محلياً ودولياً وعالمياً، لذا فأقل تقدير وحب أن نشارك في احتفالاتها بيومها الوطني، الذي أستطيع من خلاله أن أعبر عن حبي وفخري ومعزتي وولائي وانتمائي لدولة الإمارات، التي أتمنى أن تكون في ازدهار وتقدم دائم، وأن يعيش أهلها والمقيمون على أرضها في رخاء وأمن واستقرار.
وتابع الجاسم: «الجاليات العربية تؤكد يوماً بعد آخر أنها محبة لشعب الإمارات وقيادته الحكمية، وأصدق دليل على هذا الحب هو تواجدهم في مسيرات الدولة التي تقام في الإمارات المختلفة، وظهور الضيوف من مختلف أنحاء الدول العربية في قنوات الدولة المتعددة، لكي يعبروا عن مدى فرحتهم ومشاركتهم شعب الإمارات فرحتهم، إلى جانب التفافهم حول الاحتفالات الوطنية التي تعيشها دولة الإمارات في هذه الأيام، فحقاً هذه الجاليات المقيمة على أرض الدولة وخارجها من المحبين للدولة ليس لهم مثيل، فقد كانوا من العلامات المضيئة في سماء الاحتفالات باليوم الوطني».