الاتحاد

الإمارات

مؤتمر الأمن البحري يختتم جلساته

أبوظبي (الاتحاد) - اختتم مؤتمر الأمن البحري جلساته أمس بعد انعقاده على مدار ثلاثة أيام، حيث ناقش قضايا تأمين المنشآت البحرية والسواحل ومكافحة القرصنة واستعراض تجارب لكيفية مواجهة الأخطار البحرية.
وحضر المؤتمر في جلساته أكثر من 200 مندوب ومشارك من دولة الإمارات وقطر والكويت والولايات المتحدة الأميركية والمملكة المتحدة وأوروبا والهند وسريلانكا، حيث تبادل المشاركون الأفكار والدروس المستفادة وتباحثوا حول الاحتمالات المستقبلية والمخاطر التي تواجه المناطق الساحلية والبحرية في الخليج.
وشملت قائمة المتحدثين نخبة من مسؤولي المنظمة البحرية الدولية، القوات البحرية المشتركة، قوات حرس السواحل الأميركية، سلاح الجو البريطاني الملكي، حلف شمال الأطلسي، عمليات مركز التدريب البحري، وغيرها الكثير.
وركز اليوم الأول من المؤتمر على المراقبة الفعالة واتخاذ التدابير اللازمة لضمان الزمن البحري والتي من شأنها تخفيف المخاطر الناجمة عن التهديدات الخارجية، أما اليوم الثاني فشهد تقديم حلول شاملة واستراتيجية واستراتيجيات تنفيذية بشأن معالجة مختلف الأخطار والسيناريوهات البحرية، واليوم الأخير في المؤتمر تضمن ورش عمل خاصة لعرض أحدث التقنيات المتوافرة لمواجهة التهديدات البحرية المحددة، كما وفرت الجلسات التي عقدت في اليوم الثالث فرصة للشركات لعرض أحدث الحلول المبتكرة لتعزيز الأمن البحري.

اقرأ أيضا

محمد بن راشد يعفي المتعثرين من قروض برنامج الشيخ زايد للإسكان