الرياضي

الاتحاد

اللجنة المنظمة لبطولة غرب آسيا تحتفي بالوفود

الرميثي يتوسط لاعبات منتخب الإمارات لكرة القدم للسيدات

الرميثي يتوسط لاعبات منتخب الإمارات لكرة القدم للسيدات

أشاد محمد خلفان الرميثي رئيس اتحاد الكرة بالدور الكبير الذي تقوم به لجنة الكرة النسائية واللجنة المنظمة لبطولة غرب آسيا للسيدات، والتعاون الكبير مع اتحاد الكرة ومجلس أبوظبي الرياضي لإنجاح الحدث، مشيراً إلى أنه سعيد بالانطباع الجيد الذي وجده عند كل الوفود عن الاستضافة، وأنه ليس بغريب على الإمارات التي نجحت في استضافة الكثير من الأحداث العالمية.
وثمن الرميثي خلال حفل العشاء للاحتفاء بوفود البطولة الدور البارز للأمير علي بن الحسين رئيس اتحاد غرب آسيا لكرة القدم في تطوير كرة القدم للرجال والسيدات، والارتقاء بها، مما يسهم في تحقيق إنجازات كبيرة على المستوى القاري والدولي، مشيراً إلى أن مشاركة منتخب الإمارات والكويت، هي الأولى من نوعها، الأمر الذي يؤكد على تطور اللعبة، وتقدمها بصورة كبيرة، خاصة بعد المستويات الجيدة التي قدمتها الفرق المشاركة.
ومن ناحيته أشاد فادي زريقات أمين عام اتحاد غرب آسيا بحسن التنظيم، وهو ما أظهر البطولة بثوب رائع في نسختها الثالثة، وترك بصمة قوية لن تمحى من ذاكرة المشاركين، وقدم زريقات الشكر لاتحاد الكرة، وللجنة كرة القدم النسائية وأعضاء اللجنة المنظمة للبطولة التي أسهمت بجعل النسخة الثالثة نقطة تحول في مسيرة البطولة من نواحي التنظيم، وعدد الفرق المشاركة، والروح الرياضية العالية التي تحلت بها جميع المنتخبات، مؤكداً أن اتحاد غرب آسيا لن ينسى الدور الكبير والرعاية الكريمة من سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني، رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، الرئيس الفخري لاتحاد الكرة، وهو الأمر الذي أكد الاهتمام الكبير بتطوير كرة القدم النسائية.
حضر الحفل حفصة العلماء رئيسة لجنة كرة القدم النسائية، وأعضاء اللجنة المنظمة للبطولة، وجميع المنتخبات المشاركة وهي الإمارات، والكويت، والبحرين، وفلسطين، والأردن، وإيران.
وألقت أمل بوشلاخ مديرة البطولة كلمة اللجنة المنظمة أعربت فيها عن سعادة اللجنة لاستضافة البطولة التي تحظى برعاية كريمة من سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، وتقدمت بالشكر والتقدير إلى سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة الاتحاد النسائي العام “أم الإمارات”، على دعمها المستمر لمسيرة الرياضة النسائية، وفي النهاية قام اتحاد الكرة، واتحاد غرب آسيا، واللجنة المنظمة بتبادل الدروع والهدايا التذكارية.
من ناحيته أكد منعم فاخوري الأمين العام المساعد لاتحاد غرب آسيا لكرة القدم أن الإمارات وفرت للبطولة كل عوامل النجاح، وأنه ينظر باهتمام إلى التجربة الجديدة للإمارات في كرة القدم النسائية، وقد لاحظ وجود خطة استراتيجية لتطوير اللعبة في المرحلة المقبلة من خلال تنظيم دوري محلي، والاهتمام باللعبة في المدارس.
وقال: اتحاد غرب آسيا ينظم خمس مسابقات كروية على مستوى المنتخبات والأندية من الجنسين وكرة الصالات والناشئين تحت 15 سنة، ويرصد لها جوائز قيمة بالتعاون مع الجهات الراعية، وبرمجتها تتم بالتنسيق مع المسابقات الإقليمية والدولية، وما حدث لكرة القدم في المنطقة يعد طفرة كبيرة بدليل فوز منتخب البحرين على منتخب إيران وصيف البطولتين الماضيتين بعد أن خسر البحرين أمام الأردن في البطولة الأولى صفر/9 مما يؤكد الاهتمام الذي تجده كرة القدم النسائية البحرينية. وأضاف: يشهد أول أبريل القادم الاجتماع الموسع لاتحاد غرب آسيا الذي يعقد في ضيافة الأردن مع ختام دورة مجلس الإدارة التي امتدت لأربع سنوات حيث يحدد الاجتماع شكل الدورة الجديدة ومتطلبات المرحلة المقبلة في ظل الاهتمام المتواصل من الاتحادات الأعضاء.

اقرأ أيضا

ديبالا يهزم بيل في مباراة إلكترونية