الاتحاد

الإمارات

بلدية دبي تطلق غداً حملة نظافة المناطق الصحراوية

دبي (الاتحاد)- تطلق بلدية دبي، يوم غد «الخميس»، فعاليات حملة تنظيف المناطق الصحراوية للمرة الثانية على التوالي، تحت شعار «أترك المكان نظيفا لينعم به غيرك»، وذلك في منطقة الورقاء على شارع المدينة الجامعية.
وتهدف الحملة إلى غرس الوعي لدى أفراد المجتمع بأهمية الحفاظ على البيئة، خصوصا خلال هذا الوقت من العام الذي يشهد إقبالا كبيرا على هذه المناطق، والدعوة إلى إبقاء بيئة المناطق الصحراوية بيئة نظيفة خالية من الملوثات، التي قد تؤذي الإنسان والحيوان، مثل قطع الزجاج المكسور، وعلب القصدير والأكياس البلاستيكية، فضلا عن أنها تشوه المنظر الجمالي العام للمناطق الصحراوية، التي تعد مناطق جذب سياحي.
وستنظم البلدية خلال الحملة، مجموعة من الفعاليات أبرزها المخيم الكشفي، والمعرض التوعوي الذي يتضمن ورش عمل تثقيفية وفعاليات ترفيهية كالرسم على الوجوه، والتلوين، ومعرضا للصور الخاصة بالحملة، بالإضافة إلى بعض العروض المسرحية والقصائد.
وستقوم فرق العمل بزيارات ميدانية لمرتادي المناطق البرية، بهدف إرشادهم وتوعيتهم من خلال شرح طرق التخلص من النفايات، وتوزيع أكياس النفايات عليهم، بالإضافة إلى تقديم الهدايا للمجموعات التي تلتزم بنظافة المكان بعد تركه.
كما سيتم تنظيم زيارات ميدانية للمخيمات السياحية بالتنسيق مع دائرة السياحة والتسويق التجاري، لتوعية السياح والعاملين في هذه المخيمات بالطرق السليمة للتخلص من النفايات.
يذكر أن مناطق البر تشهد خلال فصل الشتاء إقبالا واسعاً من كافة شرائح المجتمع، حيث تشهد التلال والساحات الرملية وجوانب الطرق أنشطة فردية وجماعية مثل قيادة الدراجات والتخييم وغيرها.
وتولي بلدية دبي هذه الحملة أهمية كبيرة وذلك بسبب فوزها خلال العام الماضي بجائزة أفضل اقتراح بيئي لعام 2011، وذلك في المسابقة الخاصة التي نظمتها «منظمة الأفكار الأميركية بتكساس»، فضلا عن حصدها مستوى رضا مرتفع حسب استمارات تقييمها التي تم توزيعها على مرتادي البر.

اقرأ أيضا