الاتحاد

الرياضي

اليماحي: الحكام يسيرون بدوري الدرجة الأولى إلى بر الأمان

دوري الهواة يمضي دون مشاكل تحكيمية تعكر صفو المسابقة

دوري الهواة يمضي دون مشاكل تحكيمية تعكر صفو المسابقة

أعرب ناصر اليماحي رئيس لجنة الحكام باتحاد الكرة عن سعادته بالمستوى الذي ظهر به الحكام في مباريات الدرجة الأولى من بداية الموسم حتى الآن مؤكدا أن هناك إشادة من الأندية بمستوى الحكام، وقال: لم تصلنا أي شكوى من الأندية في كل المباريات حتى الآن.
وهناك اهتمام كبير بدوري الدرجة الأولى للهواة سواء للفئة “أ” أو الفئة “ب”، وهذا الاهتمام جاء بتعليمات محمد خلفان الرميثي رئيس الاتحاد الذي طلب الاهتمام بدوري الهواة، واختيار حكام على مستوى عال، وبالفعل كان جميع الحكام الذين أداروا المباريات على مستوى عال، وهناك إشادة كبيرة بهم.
وأضاف رئيس لجنة الحكام: في المرحلة المقبلة سندفع بحكام دوليين لإدارة مباريات الدرجة الأولى نظرا لأن المنافسة ستشتعل في المباريات الأخيرة وما يهمنا أن تخرج المباريات إلى بر الأمان دون أن نسمع شكوى من أي فريق سواء فائز أو خاسر، وهذا ليس تقليلا من الحكام الذين يديرون المباريات حاليا بل تأكيدا على اهتمامنا لهذا المباريات.
وعن تقييمه لمستوى الحكام بعد ثلاث جولات، قال: المستوى حتى الآن جيد جدا، ولم تظهر مشكلة، ولم يكن هناك اعتراض على أي قرار من الأندية أو اللاعبين ضد الحكام بل كان هناك تعاون واضح من اللاعبين في أرض الملعب، ولم يعترض المدربون أو الإداريون في أرض الملعب، وهو دلالة على أن حكامنا بخير، ويقدمون أفضل مستوى.
وعن الاجتماعات مع الحكام بعد المباريات، قال: الاجتماع الأسبوعي للحكام يوم الثلاثاء وهو يوم التقييم والتحليل لكل المباريات، ونعرض فيه كل المباريات، ونستمع إلى رأي الحكام، ونكشف عن الأخطاء التي ارتكبها كل حكم من أجل أن تختفي هذه الأخطاء في المباريات التالية، وهذا التقييم مهم أسبوعيا، لأننا نسعى من وراء هذا الاجتماع إلى الوصول لأعلى مستوى لجميع حكامنا.
وعن وجود حكام جدد هذا الموسم في الدرجة الأولى، قال: بالفعل دفعنا بعدد من الحكام الجدد لأول مرة ليس فقط في الدرجة الأولى بل كان هناك حكام في كأس اتصالات، ونهدف من وراء ذلك لزيادة قاعدة الحكام من موسم إلى أخر.
وقال اليماحي: هذا الموسم أفضل من المواسم السابقة لأننا نجحنا في عمل تقييم شامل للحكام في كل المباريات بجانب أن مباريات الدرجة الأولى مذاعة وبالتالي تمنحنا الفرصة من أجل أن يتم تقييم الحكام من خلال المتابعة للمباريات عبر شاشات التليفزيون، هذا بخلاف التقارير التي نعتمد عليها بعد المباريات وتتم مناقشتها في الاجتماع الأسبوعي، كما أن الإعلام ساعدنا كثيرا هذا الموسم.
وأشاد رئيس لجنة الحكام بالاهتمام الكبير من جانب “الاتحاد” بدوري الهواة مؤكدا أن هذا الاهتمام يؤثر بالإيجاب على مستوى اللاعبين في الملعب، وأيضا على شكل المباريات، خاصة أن هذا الدوري كان بحاجة إلى الاهتمام الإعلامي، للوصول به إلى بر الأمان. كما أشاد اليماحي بتعاون اللاعبين في المباريات مع الحكام، والاستجابة لكل القرارات مما يسهل من عمل الحكام في المباريات ويمنحهم الثقة الكاملة في كل قراراتهم وهذا شيء جيد لكل الحكام لاسيما الذين يخوضون التجربة لأول مرة، فدائما الحكم بحاجة إلى المساندة والتأييد في كل قراراته، والتزام اللاعبين يصل بالمباراة إلى بر الأمان.
وعن رؤيته الفنية للجولات الثلاث الماضية، قال: المستوى متقارب بين جميع الفرق، وهو ما ظهر في المباريات الأخيرة، فالنتائج متقاربة ولم تخرج مباراة بنتيجة كبيرة، ولعل التقارب في المستوى يؤكد أن الدوري سيشتعل كلما اقتربنا من مراحله الأخيرة.
واختتم اليماحي كلامه، بتوجيه رسالة إلى الإداريين والمدربين واللاعبين في أندية الهواة، طالبهم فيها بالسير بنفس المستوى من الالتزام مع الحكام في المباريات، خاصة أن هناك مباريات حساسة تحتاج إلى التزام الجميع داخل الملعب وخارجه

اقرأ أيضا

وكيل جاريث بيل يستبعد رحيله معاراً عن ريال مدريد