الاتحاد

الإمارات

الشؤون الإسلامية تدعو الأئمة إلى تفعيل دور المسجد في التوعية

نبّهت الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف خطباء وأئمة ومؤذني المساجد إلى عدم إدخال أي منشورات أو إصدارات غير صادرة أو مصرح بها من قبل الهيئة إلى المساجد·
وطالب محمد عبيد المزروعي نائب مدير عام الهيئة للشؤون الإسلامية خلال اجتماعه مع خطباء وأئمة ومؤذني مدينتي أبوظبي وبني ياس بالاهتمام بالتعاميم الإدارية الصادرة عن الهيئة ووضعها في المكان المخصص لها داخل المسجد لأنها تخدم أغراضا تصب في المصلحة العامة·
ودعا المزروعي، في جامع الشيخ زايد الكبير بأبوظبي، أئمة المساجد إلى بذل المزيد من الجهد في المهمة العظيمة التي كلفوا بها وهي ''أن يكونوا دائما القدوة الحسنة للناس في كل تصرفاتهم وتعاملاتهم والسير على نهج المصطفى صلى الله عليه وسلم في إيصال رسالة الإسلام·
من جانبه حث راشد المزروعي مدير مساجد أبوظبي الحضور على الالتزام بأداء جميع الصلوات في مساجدهم وعدم التغيب من غير عذر على أن يخبروا المفتش المسؤول عند حصول أي طارئ يدعو إلى التغيب والالتزام بفتح المساجد في الوقت المحدد ومراعاة أحوال المصلين بعدم الإطالة مؤكدا ضرورة التقيد بمواعيد إقامة الصلاة في موعدها المحدد·
بعد ذلك استمع المشاركون في الاجتماع إلى محاضرة من فضيلة الدكتور فاروق حماده عن حال البشرية وموقع الإمام المرشد حيث قال إن الناس لو تركوا من غير قانون أو رقابة تردعهم لبغوا في الأرض و فسدوا فيها و لذلك كان من حكمة الله أن يرسل الأنبياء مبشرين ومنذرين و هادين بإذنه إلى طريق الرشاد و أنزل معهم الكتب المنظمة للقوانين و حياة الناس·
كما ترأس مديرو مكاتب الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف كل في إمارته الاجتماع الثالث مع الخطباء والأئمة والمؤذنين وبحثوا معهم مستجدات العمل وتابعوا تنفيذ التعاميم والتوجيهات الصادرة من الهيئة·

اقرأ أيضا

حاكم الشارقة يوجه بإنارة منطقتي الحراي 1 و2 في خورفكان