الاتحاد

الإمارات

انتقال فرع «العمل» بجزيرة دلما إلى «تم» تسهيلاً على المراجعين

إيهاب الرفاعي (المنطقة الغربية) - نقلت وزارة العمل مقرها في جزيرة دلما إلى مركز الخدمات الحكومية المتكاملة “تم” في الجزيرة، وذلك للتسهيل على المراجعين بإنجاز معاملاتهم في أقل وقت، نظراً لارتباط تلك المعاملات بالعديد من الجهات الحكومية الأخرى مثل دائرة التنمية الاقتصادية وغرفة تجارة وصناعة أبوظبي في مركز “تم”.
وأوضحت لولوه الحمادي مديرة مركز الخدمات الحكومية المتكامل بالإنابة في جزيرة دلما إن انتقال خدمات وزارة العمل إلى مركز “تم” جاء نتيجة الجهود والتنسيق الإيجابي بين الوزارة والمركز، بهدف التسهيل على المراجعين وتقديم خدمات متميزة إليهم من خلال المركز الذي يضم باقة متنوعة من الخدمات الحكومية وغير الحكومية ومنها مجموعة مختلفة من الجهات ذات الارتباط بخدمات وزارة العمل.
وأضافت الحمادي أن المركز حريص على جذب كل الشركاء الاستراتيجيين وتوفير الخدمات التي تلبي احتياجات السكان وتحقق متطلباتهم، مشيرة إلى أن هناك تنسيقاً بين الجانبين لزيادة الخدمات التي يقدمها فرع “العمل” في جزيرة دلما لتلبي احتياجات جميع المراجعين دون الحاجة إلى قطع مسافات طويلة لإنجاز بعض المعاملات التي يصعب إتمامها حالياً في الفرع. وأشاد عدد من أهالي جزيرة دلما بنقل مقر الوزارة إلى مركز “تم”، مؤكدين أن وجود مقر وزارة العمل بعيداً عن باقي الجهات المختصة بإصدار التراخيص وإنجاز المعاملات المرتبطة بوزارة العمل كان يمثل مشكلة لهم.
وأكد ابراهيم الحمادي أحد سكان الجزيرة أن نقل مقر “العمل” سيخفف كثيراً على المراجعين، نظراً لسهولة إنجاز المعاملات في أقل وقت ممكن، بعكس ما كان عليه الوضع سابقاً، حيث كان المراجع يضطر إلى مراجعة أكثر من جهة في أماكن مختلفة وأحياناً العودة لنفس الجهة عدة مرات إذا ما كانت هناك بيانات أو وثائق غير واضحة وتحتاج إلى توضيح.
وطالب عبدالله صالح بزيادة الصلاحيات داخل فرع وزارة العمل، لمواكبة النهضة التي تشهدها الجزيرة حالياً ويلبي كل احتياجات السكان.

اقرأ أيضا