الاتحاد

رد الجميل للوالدين ليس عبر دار المسنين

 رد الجميل للوالدين ليس عبر دار المسنين

رد الجميل للوالدين ليس عبر دار المسنين

قال الله تعالى: ''وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحسانا'' (صدق الله العظيم)
دار المسنين ظاهرة مثيرة للجدل بصورة واضحة، تختلف بشأنها وجهات النظر، حيث يرفضها الكثيرون معتبرينها شكلاً من أشكال العقوق للوالدين، وهذ وجهة نظر ترتبط بقيم دينية واجتماعية متوارثة في مجتمعنا، حيث إنها تعتبر رعاية الوالدين حين يكبران شكل من أشكال رد الجميل لهما·
وفي المقابل تعتقد شريحة في مجتمعنا أن دار المسنين تؤمن حلاً عملياً لمشكلة هرم أحد الوالدين وتحوله إلى عبء على أحد الأولاد أو بعضهم، بعيداً عن المثاليات والمبادئ التي يتحدث بها الآخرون·
لكن لأصحاب هذا الرأي، أقول: لماذا لم يودعنا أهالينا في اماكن للعناية بنا أثناء صغرنا؟ او في دور حضانة تهتم بنا وتربينا؟ لماذا يتحملون بكاءنا وعنادنا وجهلنا وصغر عقولنا؟ لماذا يحرصون على نظافتنا وهم في قمة السعاده؟ ويتحملون امراضنا والدموع تسقي جفونهم؟ لماذا يدفعون الغالي والنفيس لكي نعيش في راحة؟ ويحققون لنا كل ما نتمنى ونطلب··؟ لماذا يضيع شبابهم لأجلنا ونحن نعجز عن تحمل الثواني الاخيرة من حياتهم··· نعجز عن اعادة البسمة على تلك الشفاه اليابسة التي مر عليها جفاف الزمن؟
هل نبخل عليهم بمجرد ابقائهم بيننا لايام لن تطول·· وفي مقابل كل معروفهم بنا، ننكر المعروف ونلقي بهم بين أناس غرباء ومكان غريب بارد يفتقد للحميمية الموجودة في منازلهم وبين ابنائهم واحفادهم!! كيف تهون عليكم تلك العيون الغالية·· كيف؟

سلامة أحمد

اقرأ أيضا