الاتحاد

الاقتصادي

المحمود: 3,5 مليار درهم استثمارات مشاريع التطوير الرئيسية في الشارقة العام الماضي


حوار-خولة السويدي:
بلغ إجمالي استثمارات مشاريع التطوير الرئيسية في إمارة الشارقة خلال العام الماضي 3,5 مليار درهم، وتخطط الإمارة للتوسع في عملية الاستثمارات والمشاريع التطويرة في إطار سعيها لرفع معدلات التنمية الاقتصادية وفق البرنامج المخطط له مسبقا، ويقول علي بن سالم المحمود مدير عام دائرة التنمية الاقتصادية بالشارقة هناك العديد من المشاريع الضخمة التي تنفذها الإمارة حاليا، من بينها إنشاء أربعة فنادق من فئة الخمس نجوم، وإطلاق مشروع جزر النجوم السياحي من قبل شركة الحنو القابضة على شاطئ منطقة الحمرية باستثمارات تبلغ 2,5 مليار درهم، وبناء منصة غاز من قبل شركة خاصة بقيمة 400 مليون درهم لنقل الغاز لمعالجته في أحد المصانع، فضلا عن مشروع شركة الصجعة للغاز المحدودة (صجغاز) بإنشاء مصنع للغاز واستخراج الكبريت باستثمارات قدرها 367 مليون درهم، وأكد المحمود في حواره مع 'الاتحاد' أن القطاع الخاص شريك في عملية التنمية الاقتصادية كما أن التواصل معهم يوفر المتطلبات المختلفة والتسهيلات التي تتيح للقطاع الخاص الاستمرارية في تفعيل استثماراته، وقال إن استثمارات مشاريع التطوير الرئيسية في إمارة الشارقة التي أعلن عنها خلال العام الماضي بلغت 3,5 مليار درهم، وأوضح المحمود أن توجيه المستثمرين لقطاعات معينة غير وارد لأن الدائرة تنادي بالسعي لتحقيق المزيد من التنويع الاقتصادي عبر زيادة إسهام القطاعات غير النفطية في الناتج المحلي الإجمالي·
واعتبر تجارة التجزئة مهمه كونها انعكست على التطور الذي حدث في قطاع التجزئة، والحاجة إلى مزيد من مراكز التسوق في ظل النمو السكاني كما لا يمكن النظر إلى هذه المراكز بوصفها تسحب البساط من الأسواق التقليدية والدليل أن الأخيرة ماتزال تعمل بفعالية وتستقطب زوارها·· وفيما يلى نص الحوار:
؟ ما هي أبرز الخطوات التي اتخذتها دائرة التنمية الاقتصادية في الشارقة لتطوير المناخ الاستثماري في الإمارة وما هي أهم المحاور التي تركزون على تطويرها؟
؟؟ ركزت الدائرة على تبسيط وتسهيل الإجراءات الخاصة بالتراخيص من خلال اختصار الورقيات والنماذج المستعملة والإجراءات المتبعة استنادا على توظيف الوسائل التقنية الحديثة، مما يوفر وقت عملاء الدائرة، كما عملت الدائرة على وجود ممثلين لغرفة التجارة والصناعة والكاتب العدل باتجاه تحقيق توجه النافذة الواحدة، ويصب ذلك كله في الإسهام في تطوير المناخ الاستثماري في الإمارة· كما تسعى الدائرة لتحقيق أسلوب الموظف الشامل وتوظيف المزيد من الأساليب التقنية الحديثة لتطوير إجراءات التراخيص·
؟ دعوتم منذ فترة إلى تبني استراتيجية الاستثمار الدفاعي للمحافظة على حجم الاستثمارات الموجودة في دول مجلس التعاون·· على ماذا تقوم هذه الاستراتيجية ما هي الخيارات المتاحة لتطبيقها؟
؟؟ تقوم استراتيجية الاستثمار الدفاعي على الدراسة التحليلية لواقع الاقتصاديات الخليجية والوقوف على التحديات التي تجابه هذه الاقتصاديات من منظور العولمة والمستجدات الاقتصادية التي فرضتها اتفاقيات التجارة العالمية، وتحديد الخيارات المتاحة لهذه الاقتصاديات لتحقيق أهدافها المتمثلة في ضمان استمرارية التنمية الشاملة والمتوازنة واستباق الأحداث بوضع بدائل تنموية تتيح للاقتصاديات الخليجية انجاز مهامها بدل الركون إلى الواقع الحالي دون استشراق المستقبل·
؟ ما مدى التعاون بين الدائرة والقطاع الخاص·· وهل تسعى حكومة الشارقة إلى القيام بمشاريع مشتركة مع القطاع الخاص؟
؟؟ القطاع الخاص في غرف دائرة التنمية الاقتصادية، شريك في عملية التنمية بجانبيها الاقتصادي والاجتماعي، انطلاقا من أن أهداف الجانبين مشتركة، ومعلوم أن القطاع الخاص في الإمارة يسهم بفعالية في القطاعات الإنتاجية وفي الصناعة التحويلية على وجه الخصوص حيث حقق فيها انجازات مشهودة، وتتعاون الدائرة مع القطاع الخاص من خلال التشاور المتواصل من أجل حرصها على توفير المتطلبات المختلفة والتسهيلات الترخيصية والمشورة الفنية التي تتيح للقطاع الخاص الاستمرارية في تفعيل استثماراته وفي القطاعات كافة·
؟ ما هي أهم المشاريع المرخصة أو المقترحة التي ستنفذ في الشارقة في الفترة المقبلة، ومن هم المستثمرون؟
؟؟ تشمل المشاريع التي تنفذ حاليا والمخطط لها في الإمارة إنشاء أربعة فنادق من فئة الخمس نجوم، وإطلاق مشروع جزر النجوم السياحي من قبل شركة الحنو القابضة على شاطئ منطقة الحمرية باستثمارات تبلغ مليارين ونصف المليار درهم، وبناء منصة غاز من قبل شركة خاصة بقيمة 400 مليون درهم لنقل الغاز لمعالجته في أحد المصانع، فضلا عن مشروع شركة الصجعة للغاز المحدودة (صجغاز) بإنشاء مصنع للغاز واستخراج الكبريت باستثمارات قدرها 367 مليون درهم، ومشروع المجموعة الملكية لبناء مصنع للخرسانة المجوفة وبتكلفة 18 مليون درهم، ومشروع توسعة ميجامول للتسوق على ثلاث مراحل وبتكلفة قدرها 400 مليون درهم والشروع في تأسيس مصنع للصناعات الدوائية والكيميائية، وبلغ إجمالي استثمارات هذه المشاريع المشاريع حوالي 3,5 مليار درهم·
؟ ما هو حجم الاستثمارات الأجنبية والوطنية المنفذة في الشارقة خلال العام 2004 وما هي معدلات النمو في الناتج المحلي الإجمالي؟
؟؟ بلغت الاستثمارات المنفذة خلال عام 2003 حوالي 6 مليارات درهم، أما معدلات نمو الناتج المحلي الإجمالي فتقدر بحوالي 5,6 بالمئة·
؟ كيف تنظرون إلى عملية منح التراخيص التجارية في الشارقة وهل ترون أن هناك ضرورة إلى الحد من ترخيص الأنشطة الهامشية؟
؟؟ عملية الترخيص في الشارقة تحكمها ضوابط مستمدة من التشريعات الاتحادية والمحلية ذات الصلة، وفي إطار سياسة السوق الحر التي تتيح المنافسة دون قيود، بيد أننا وضمن هذه المفاهيم نميل إلى تقليص الأنشطة الهامشية ضئيلة الأثر في الإسهام في تطوير الاقتصاد الوطني دون الإخلال باستمرارية تلبية احتياجات السكان والمنشآت العاملة في الإمارة من المدخلات السلعية والخدمات المختلفة·
؟ كيف تسعون إلى تنمية الكوادر الوطنية المقبلة على تأسيس مشاريع صناعة وتجارية صغيرة·· وهل من نية لقيام صناعات وطنية تستقطب هذه الكوادر؟
؟؟ من بين أولويات الدائرة الإسهام في الجهود المبذولة على المستويين الاتحادي والمحلي لتنمية الكوادر الوطنية المقبلة على تأسيس مشاريع تجارية وصناعية صغيرة وذلك من خلال توفير المعلومات المتعلقة بمناخ الاستثمار في الإمارة، وتسهيل عملية تأسيس المشاريع من حيث الإجراءات المتبعة لدى الدائرة، إضافة إلى توفير الدعم الفني بتقديم المشورة من قبل أقسام الدائرة المختصة·
؟ لوحظ في الفترة الأخيرة نشاط كبير في الاستثمار العقاري·· فهل ترون أن هانك ضرورة لتوجيه المستثمرين إلى قطاعات بعينها؟
؟؟ تؤمن الدائرة أن المستثمرين على وعي ودراية كافيين لاختيار المجالات التي يستثمرون فيها، وواقع الأمر ان الإمارة قد وفرت البنى التحتية اللازمة التي جعلت الاستثمار جاذبا في عدد كبير من القطاعات، ولأن الدائرة تنادي بالسعي لتحقيق المزيد من التنويع الاقتصادي عبر زيادة إسهام القطاعات غير النفطية في الناتج المحلي الإجمالي، فإنها كذلك تحبذ تنويع الاستثمارات لتغطي أكبر عدد ممكنمن القطاعات تحقيقا لهذا التوجه·
؟ كيف تنظرون إلى واقع تجارة التجزئة في الإمارة وما هو تفسيركم للإقبال الكبير في إنشاء المراكز التجارية الكبرى في الشارقة وهل تعتقدون أنها ستسحب البساط من تحت الأسواق التقليدية؟
؟؟ يعد قطاع تجارة التجزئة في الإمارة من القطاعات الهامة التي تنمو بشكل مطرد، ويتمثل ذلك بصفة خاصة في التوجه لتأسيس المزيد من المراكز التجارية الكبرى التي لا تقتصر على المحال التجارية فحسب وإنما تتجاوز ذلك إلى توفير خدمات ترفيهية متنوعة، ويأتي قيام هذه المراكز ليعكس التطور الفريد الذي حدث في قطاع التجزئة فضلا عن الحاجة إلى مثل هذه المراكز في ظل النمو السكاني والحاجة إلى مواكبة الازدهار العقاري الذي يتحقق في الإمارة· ولا يمكن النظر إلى المراكز بوصفها تسحب البساط من الأسواق التقليدية والدليل على ذلك ان الأخيرة ما تزال تعمل بفعالية ولديها روادها، وهكذا شأن الحياة التجارية التي تتسع للأنماط كافة والتي تخدم الأذواق المختلفة لرواد الأسواق·
؟ ما هي معدلات نمو ناتج إمارة الشارقة خلال العام الحالي وما هي أهم القطاعات المساهمة في هذا الناتج؟
؟؟ تتوفر حاليا بيانات عام 2003 وتعمل الجهات الاتحادية والمحلية على إعداد بيانات 2004 علما بأن نتائج الأداء أي عام سابق لا تتوفر عادة قبل مضي شهور من العام الذي يليه·
وفي عام 2003 بلغت قيمة الناتج المحلي الإجمالي لإمارة الشارقة 25 مليارا و877 مليون درهم، وأهم القطاعات التي أسهمت في هذا الناتج هي قطاع الصناعات التحويلية وبقيمة 4 مليارات درهم و541 مليون درهم، وقطاع العقارات وخدمات الاعمال بقيمة 3 مليارات و874 مليون درهم، وقطاع النفط الخام والغاز الطبيعي وبقيمة 3 مليارات و 461 مليون درهم، وقطاع تجارة الجملة والتجزئة وخدمات الإصلاح بقيمة 3 مليارات و53 مليون درهم·

اقرأ أيضا

النفط ينزل من أعلى سعر في 4 أشهر.. وتخفيضات "أوبك" تدعم السوق