صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

إشادة سعودية بتجربة الدولة في إدارة المالية العامة



استقبل سعادة يونس حاجي خوري، وكيل وزارة المالية والصناعة في مقر الوزارة في أبوظبي صباح أمس، وفداً ضم نخبة من كبار المسؤولين في وزارة المالية بالمملكة العربية السعودية، الذي يزور الدولة حالياً بهدف الاطلاع على تجربتها في إدارة المالية العامة، والتعرف على التطبيقات والبرامج الحديثة التي تديرها وزارة المالية والصناعة للارتقاء بمستوى العمل في هذا القطاع الحيوي·
حضر الاستقبال سعادة خالد علي البستاني وكيل الوزارة المساعد لشؤون الموارد والميزانية، وسعادة جاسم الشامسي وكيل الوزارة المساعد لشؤون الحسابات والرقابة، ولفيف من كبار المسؤولين بالوزارة·
وأشاد سعادة سليمان بن محمد التركي رئيس الوفد السعودي بالمستوى الراقي الذي حققته الإمارات في مجال إدارة المالية العامة، وقال: ''اخترنا أن نبدأ برنامجنا للتطوير بالاطلاع على تجربة دولة الإمارات، لما لها من مكانة كبيرة، ولما حققته من سمعة طيبة في اتباع أفضل وأحدث الممارسات العالمية على أسس علمية سليمة''· وأشار التركي إلى أن خطة وزارة المالية السعودية تتضمن زيارات لدول أخرى عديدة منها فرنسا وبريطانيا ومصر·
وقال سعادة يونس حاجي خوري إن الزيارة تأتي في إطار علاقات التعاون التي تجمع الإمارات بالمملكة العربية السعودية الشقيقة، مؤكداً الأهمية التي يكتسبها علم إدارة المالية العامة في دعم توجهات التنمية، مشيراً إلى أن الإمارات واحدة من الدول السباقة في تطوير تطبيقاتها في هذا المجال·
وأشار خوري إلى إن الوفد أعرب عن رغبته في الاستفادة من تجربة الإمارات في مجال المالية العامة، مع التركيز على تجربة التحول إلى ميزانية البرامج والأداء، والتطبيقات التقنية المتطورة التي أنجزتها الوزارة في هذا الصدد، وقال إن الطرفين اتفقا على تبادل الأفكار والرؤى فيما يتعلق بتفعيل آليات التعاون فيما بينهما للصالح المشترك·
وأكد أن وزارة المالية والصناعة، بصفتها المسؤولة عن السياسات المالية والصناعية المرتبطة بالتنمية الاقتصادية، لا تألو جهداً في سبيل تنفيذ رؤية القيادة الحكيمة للدولة في تحقيق تنمية مستدامة عبر المساهمة في توفير بيئة عمل حكومية صالحة، والارتقاء بمستوى أداء الوزارات والهيئات الاتحادية·
من جانبه أشار سعادة خالد علي البستاني وكيل الوزارة المساعد لشؤون الموارد والميزانية إلى أن الوزارة أعدت برنامجاً لإطلاع الوفد السعودي على تجربة الدولة في مجال إدارة المالية العامة، مع التركيز على جهود وزارة المالية في الانتقال إلى نظام ميزانية البرامج والأداء، واعتماد النظام المحاسبي العالمي )ائس( وغيره من تطبيقات حديثة تهدف إلى دعم مسيرة التنمية والتحول نحو اللامركزية·
وأكد البستاني أن دولة الإمارات من الدول السباقة في مجال تطوير تطبيقاتها وبرامجها المالية وتسخيرها في صالح مسيرة التنمية، وقال إن الوزارة أنجزت وطورت عدداً من المشاريع والبرامج الطموحة التي أسهمت في تصدر الدولة لمشهد الريادة في مجال التحول إلى نظام الحكومة الإلكترونية حيث كانت الإمارات من الدول الرائدة في اعتماد العمل بنظام ميزانية البرامج والأداء، كما أنها الدولة الأولى على مستوى العالم التي أنجزت نظاماً شاملاً للتوصيف والترميز بمواصفات تقنية عالية يخدم كافة القطاعات ويعتمد على دليل ترميز دولي يتوافق مع كل الأنظمة العالمية·
يشار إلى أن الوفد الزائر يضم 15 مسؤولاً من وزارة المالية السعودية، يمثلون قطاعات المالية والحسابات، الشؤون الاقتصادية، شؤون الإيرادات، الميزانية والتنظيم، وتقنية المعلومات، بالإضافة إلى ممثلين عن المركز الوطني السعودي للمعلومات المالية والاقتصادية·