صحيفة الاتحاد

ألوان

الإمارات ومصر.. على «قلب واحد»

مشهد من فيديو كليب الأوبريت (الصور من المصدر)

مشهد من فيديو كليب الأوبريت (الصور من المصدر)

تامر عبد الحميد (أبوظبي)

جمعة فنية.. إماراتية مصرية، قلما تتكرر في «قلب واحد».. أوبريت غنائي جديد تعاون في تنفيذه نخبة من نجوم الغناء في الإمارات ومصر، بمناسبة اليوم الوطني الـ44 لدولة الإمارات، للمشاركة في أجواء احتفالات شعب الإمارات يوم اتحادها، من خلال قصيدة «قلب واحد» التي يقدمها الفنانون كتعبير للمحبة وعربون تقدير وولاء للإمارات قيادة وشعباً. كتب كلمات الأوبريت باللهجة الإماراتية «شاعر الوطن» علي الخوار فيما كتب مقاطع اللهجة المصرية الشاعر ملاك عادل، وتولى عملية تلحينه عمرو العزبي، ومن توزيع محمد عباس، وتم تسجيل مقاطع الفنانين الصوتية في عدد من الاستديوهات بين الإمارات ومصر، ويشارك فيه عدد من النجوم من بينهم، ديانا حداد وفايز السعيد ومحمد الحلو وإيهاب توفيق وغادة رجب وبلقيس فتحي وكارمن سليمان ومعضد الكعبي وبوسي وفيصل الجاسم ومحمد المنهالي ومحمد المغربي وعريب ورانيا شعبان ومحمد السالم. ومن المقرر أن يبصر الأوبريت النور، الذي صور بطريقة الفيديو كليب بشكل وطني، أوائل أيام احتفالات الإمارات باليوم الوطني الـ44، وذلك من خلال عرضه على القنوات الفضائية المحلية والعربية وموقع «يوتيوب».

رسالة حب
وعبر الفنانون الذين اجتمعوا ليحتفلوا مع أهل الإمارات، عن سعادتهم البالغة لتنفيذ أوبريت «قلب واحد» في حب الإمارات، الذي تعبر كلماته عن مدى العلاقات الوطيدة التي تجمع بين الإمارات ومصر، حيث قال فايز السعيد، إن أوبريت «قلب واحد» هو رسالة حب من كل الفنانين، معبراً عن سعادته لمشاركته في هذا العمل الوطني الذي يحتفل به مع زملائه الفنانين باحتفالات الدولة بيومها الوطني الـ44، متمنياً أن ينال العمل إعجاب الجمهور.

تقدم وازدهار
وأوضحت الفنانة ديانا حداد أن «قلب واحد» عمل فني إماراتي مصري مشترك، سعدت كثيراً لأنها شاركت فيه مع نخبة من نجوم الغناء الذين اجتمعوا لكي يظهروا من خلاله مدى حبهم وولائهم وانتمائهم لدولة الإمارات، ومشاركة شعبها احتفالاتها بيومها الوطني الـ44، وقالت: شكراً للإمارات علـى كل ما قدمته لنا من إنجازات، ومزيد من التقدم والازدهار من عام إلى عام.

واجب فني
فيما أكدت بلقيس أنها فنانة تسعى لأن تكون حاضرة دائماً في جميع مناسبات دولة الإمارات خصوصاً الوطنية، لكي تعبر من خلالها عن مدى انتمائها وولائها للإمارات قيادة وشعباً، وقالت: «قلب واحد» جمعة فنية مميزة، تتغنى بحب الإمارات، التي قدمت الكثير من العطاءات، ومن واجبي الفني والوطني أن أشارك أهل الإمارات فرحتهم بيوم اتحادها.

مكانة كبيرة
وأشار إيهاب توفيق أن أوبريت «قلب واحد» يأتي تعبيراً عن المكانة الكبيرة التي تحظى بها الإمارات في قلوب كل الشعب المصري، الذين يقدرون مواقفها ومبادراتها الداعمة لمصر، فكان من الشرف له أن يشارك في هذا العمل الوطني الجميل، كهدية من كل الشعب المصري للإمارات في يوم اتحادها الـ44.
بينما قال فيصل الجاسم: تشرفت بالغناء في أوبريت «قلب واحد» وسعيد بوجودي مع نخبة من الفنانين الإماراتيين والعرب، فالأوبريت هدية للشعب الإماراتي ورسالة اعتزاز ومحبة لكل إماراتي وكل المقيمين على أرض الإمارات.

رد جميل
وقالت غادة رجب: العلاقات الإماراتية المصرية تعد نموذجاً يحتذى في العلاقات العربية سواء من حيث قوتها ومتانتها وقيامها على أُسس راسخة من التقدير والاحترام المتبادل والمصالح المشتركة، لذلك فإن أي فنان مصري يفتخر بالمشاركة في أي عمل وطني يخص دولة الإمارات، لاسيما أن ذلك يعتبر أقل ما يمكن تقديمه لرد جميل شعب الإمارات وقادتها لما قدموه لشعب مصر وحكومتها.

علاقات أخوية قوية
وحول توليه إنتاج العمل وتلحينه وإخراجه، قال عمرو العزبي: يهدف «قلب واحد» إلى إبراز أواصر الترابط والتعاون والمحبة بين البلدين الشقيقين مصر والإمارات التي تربطهما روابط أخوية قوية، إضافة إلى أن تصوير الأوبريت فيديو كليب مع أطفال المدارس من مصر والإمارات ينعكس على الأجيال الجديدة وتعريفهم بمدى هذا الترابط والالتحام بين البلدين، حيث يؤثر هذا العمل على اتجاهاتهم بشكل كبير، فكان هذا الأوبريت الذي شارك في عدد كبير من الفنانين المصريين بمثابة شكر وتقدير من الشعب المصري كافة لشعب الإمارات، على المساعدة والدعم الكبير الذي قدمته لنا الإمارات لشعب مصر وحكومتها خلال أزمتها.