الاتحاد

الإمارات

عمار النعيمي يتبرع بالدم لمصلحة مرضى الثلاسيميا

عجمان (وام) - تقدم سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي، أعضاء المجلس وموظفي الديوان الأميري في عجمان بتبرعه بالدم، ضمن الحملة التي تشارك فيها المؤسسات الرسمية والخاصة وأفراد المجتمع، في إطار المبادرة الإنسانية لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، ودعوة سموه الكريمة لتوفير الدم لمرضى الثلاسيميا والفئات المحتاجة، ودعم قدرات بنوك الدم والمستشفيات في الدولة.
وتأتي مشاركة سمو ولي عهد عجمان في الحملة وإيماناً منه بضرورة المساهمة في المبادرات المجتمعية، داعياً سموه للمشاركة في الحملة عقب انتهاء الجلسة الافتتاحية الأولى للمجلس التنفيذي في الإمارة لعام 2012 ليتسنى لأعضاء المجلس التنفيذي وموظفي الديوان الأميري المشاركة في الحملة.
وتبع سموه بالتبرع بالدم الشيخ عبدالعزيز بن حميد النعيمي رئيس دائرة الثقافة والإعلام، والشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط، وأعضاء المجلس التنفيذي، وعدد كبير من موظفي الديوان الأميري.
ودعا سموه موظفي دوائر إمارة عجمان ومواطنيها والمقيمين فيها للمشاركة في الحملة والتضامن مع إخوانهم مرضى الثلاسيميا، مؤكداً أن التبرع بالدم وتوفيره للمرضى يسهمان في رفع المعاناة عنهم، إضافة إلى أنها مسؤولية أفراد المجتمع كافة.
من جانبه، توجه الدكتور أمين حسين الأميري وكيل الوزارة المساعد للممارسات الطبية والتراخيص رئيس اللجنة الوطنية العليا لنقل الدم، نيابة عن وزير الصحة بالشكر والتقدير والعرفان لسمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي، وإلى أعضاء المجلس التنفيذي من الشيوخ ومديري الدوائر الحكومية على مساهمتهم ومشاركتهم بالتبرع بالدم.
وقال، إن مبادرة سموه بالتبرع بالدم تعتبر بادرة طيبة، مؤكداً أن الحملة ستدعم منظومة نقل الدم في الإمارات، وكذلك استمرارية الحصول على الاكتفاء الذاتي للدم ومكوناته في الدولة، وهذا حافز كبير وتشجيع للآخرين نحو هذا العمل الإنساني.
وأكد ضرورة التواصل مع بنوك الدم على مستوى الدولة لاستمرارية وجود الوحدات الدموية، ودعم الحالات المرضية التي تحتاج إلى نقل دم، خاصة الحالات الطارئة، وحالات مرضى التلاسيميا والعمليات الجراحية العادية، وحوادث الطرق التي تستدعي نقل دم بصفة عاجلة.

اقرأ أيضا

حاكم عجمان يطلع على نتائج وأهداف معرض الطوابع والعملات