الاتحاد

الإمارات

الخزرجي : إلزام المنشآت بأربع جنسيات علــى الأقـــل فـي التأشــيرات الجماعيــة


دبي- سامي عبدالرؤوف:
عقدت وزارة العمل والشؤون الاجتماعية صباح أمس في فندق رمادا بدبي اجتماعاً موسعاً لرؤساء ونواب وأعضاء لجان التأشيرات على مستوى الدولة برئاسة سعادة الدكتور خالد الخزرجي وكيل الوزارة لقطاع العمل، وتمت مناقشة الآلية الجديدة وتوزيع المهام وواجبات اللجان·
وكان معالي الدكتور علي الكعبي وزير العمل أجرى تعديلات وتغييرات شاملة على لجان التأشيرات يوم الاربعاء الماضي· واستعرض الاجتماع أهمية التعديلات التي طرأت على لجان التأشيرات لتحقيق أهداف الوزارة ابتداء من سرعة انجاز التصاريح - في غضون يومين - شاملة الاستلام والبت والطباعة وتسليمها للبريد، وانتهاء بجودة المنتج، وذلك بالاستعانة بكشف العاملين والتفتيش العمالي لتقييم حجم العمل إذا اقتضت الحاجة ذلك· وركز الدكتور خالد الخزرجي خلال الاجتماع على ضرورة تفعيل اللائحة التنظيمية للجان تصاريح العمل على مستوى الدولة، بحيث لا تقوم لجنة بالالتزام باللائحة فيما تعمل لجان أخرى بطريقة مختلفة أو حسبما ترى، مشيراً إلى أنه سيتم تقييم أعضاء اللجان من خلال التزامهم باجراءات العمل ومواعيد الاجتماع والانجاز، وسيكون التقييم بشكل دوري· وتطرق الخزرجي إلى النقاط التي يمكن اضافتها إلى اللائحة الحالية وتم طرح نقاط كثيرة منها اخضاع اجراءات التأشيرات الجماعية للاجراء العادي المتبع في التأشيرات الفردية من خلال تسجيلها بصورة عادية وتسليم الرسوم· وكشف الخزرجي النقاب عن ضرورة إلزام المنشآت بأربع جنسيات في التأشيرات الجماعية على الأقل، وذلك لتحقيق مبدأ (تعدد الثقافات) دون تردد أو استثناءات، مشيراً الى أن هذا الاجراء جاء بناء على تعليمات من وزير العمل الذي يشدد على ضرورة عدم فتح الباب للجنسيات الآسيوية الكبيرة إلا وفقاً للاحتياجات الحقيقية دون أن تكون الجنسيات الوحيدة التي يتم استقدامها في التأشيرات الجماعية· وتطرق المجتمعون إلى الصعوبات التي تواجه لجان التأشيرات وخاصة ما يتعلق بمسألة الواسطة والاستثناءات، وتم الاتفاق على أن تكون الموافقة على تصاريح العمل تخضع لمبدأ واحد هو الأحقية في الحصول على التأشيرة· وأشار وكيل وزارة العمل إلى آلية العمل التي يجب على اللجنة اتباعها وتطبيق السياسات الموضوعة لتشغيل المواطنين بالقطاع الخاص والعمل ضمن المعايير المحددة لاصدار تصاريح العمل بعيداً عن القرار الشخصي في اتخاذ القرار بالاضافة إلى الالتزام باللوائح التنظيمية والقرارات المنظمة لعمل اللجنة· وسيطرت مسألة (خلل التركيبة السكانية) على جزء كبير من حوارات المشاركين، حيث أكد الخزرجي على ضرورة أن تلعب لجان التأشيرات دوراً ايجابياً في الحد من خلل التركيبة السكانية من خلال عدم السماح للجنسيات الآسيوية ان تستحوذ على معظم تصاريح العمل الجديدة، مشدداً على ضرورة التوازن بين الجنسيات للحفاظ على سوق العمل من سيطرة جنسيات بعينها·

اقرأ أيضا

"شرطة دبي" تقبض على "فاتنة سناب شات"