الاتحاد

الإمارات

الكعبي: الأسرة تواجه تحديات كبيرة والحـوار أهم وسـائل حل المشـكلات


دبي - سامي عبدالرؤوف:
أكد معالي الدكتور علي الكعبي وزير العمل والشؤون الاجتماعية أن الأسرة العربية تواجه تحديات وضغوطات كبيرة نتيجة التحولات المجتمعية والحضرية التي طرأت على المجتمعات مما أثر على تكوين الأسرة وبنياتها ووظائفها واستقرارها وعلى منظومة القيم وانماط السلوك وأساليب الحياة·
جاء ذلك خلال افتتاح معاليه للدورة التدريبية للعاملين في التوجيه والارشاد الأسري التي يحضرها مندوبون من جميع الدول العربية بالاضافة إلى مندوبين عن الجامعة العربية· وقد ألقى الكعبي كلمة أشار فيها إلى أهمية الحوار والاقناع في التصدي للمشكلات التي تعترض الأسرة وأفرادها من أجل دعم كيانها وتثبيت بنياتها· ونبه الكعبي إلى بعض المخاطر التي تهدد الأسرة وخاصة ما يتعلق بالنزعات الاستهلاكية ومظاهر السلوك السلبية وكذلك ظاهرتي الفردية والمادية بالاضافة إلى البطالة والأمية وانتشار العنف والادمان، مشيراً إلى أن الجريمة والفقر من أهم القضايا التي تؤثر على الأسرة والتي تؤدي إلى التفكك الأسري وصراع الادوار وارتفاع معدل الاعالة· وألقى محمد ناجي رئيس قسم الاعاقة واعادة التأهيل في الجامعة العربية كلمة الامانة العامة للجامعة العربية اشاد فيها بدولة الإمارات لجهودها في تنظيم هذه الدورة · بعد ذلك قدم الدكتور عادل السمري من جامعة الإمارات ورقة عمل بعنوان اساليب الدراسة الاجتماعية لحل المشكلات الأسرية وقد تناول المحاضر خصوصية المشكلات الاسرية

اقرأ أيضا

حاكم الشارقة يشهد تخريج الدفعة الثالثة من "تطوير معلمي الحضانات"