صحيفة الاتحاد

الرياضي

الاتحاد للطيران تحيي المتسابقين بـ «عرض جوي»

طائرة الاتحاد تعود إلى التحليق من جديد في أجواء ياس (من المصدر)

طائرة الاتحاد تعود إلى التحليق من جديد في أجواء ياس (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

يشهد سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا-1 لهذا العام مجدداً عرضاً جوياً تنفذه الاتحاد للطيران إذ تحلق طائرتها في سماء حلبة مرسى ياس فيما يتحضر كل من الفرق والسائقين لانطلاق السباق الختامي لموسم الفورمولا-1.
ويعمل علي الجابري، مدير أسطول طائرات A380 في الاتحاد للطيران، على تنسيق أعمال العرض الجوي الرائع لهذا العام ويحلق بالطائرة العملاقة فوق خط الانطلاق على حلبة مرسى ياس. ويؤكد أن متابعي السباق الذي بيعت كافة تذاكره على الحلبة التي تتسع إلى 60 ألف شخص بالإضافة إلى الملايين حول العالم والذي يتابعونه عبر شاشات التلفاز سوف يذهلون بمنظر الطائرة العملاقة وهي تؤدي العرض الجوي وتحية الاتحاد للطيران.
وعلق الجابري «خططنا لاستعراض جوي مذهل في هذا العام، يبدأ بتحية الاتحاد للطيران التي تؤديها طائرة بوينج 787، قبيل السلام الوطني، ومن ثم يحلق فريق الفرسان الإماراتي للاستعراضات الجوية فوق خط الانطلاق وراء طائرة إيرباص A380 سأقودها بنفسي».
وتعد شركة الاتحاد للطيران الراعي الرسمي للحدث، وأصبحت تحية الاتحاد للطيران مرادفاً لسباق الجائزة الكبرى في أبوظبي، وفي هذا العام تحلق طائرة الاتحاد مزينة بتصميم مبهر لألوان الطلاء الجديدة لطائراتها والتي تحمل شعار «معالم من أبوظبي» في سماء حلبة مرسى ياس معلنة بداية السباق غدا.
واستغرق التخطيط والتحضير للتشكيل الجوي للطائرات المشاركة بالعرض الذي يتم قبل انطلاق السباق عدة شهور، وستحلق طائرة بوينج 787 دريم لاينر بقيادة الكابتن ستيفان سوكومار على ارتفاع 600 قدم وبسرعة 190 عقدة فوق حلبة مرسى ياس، وتتبعها طائرة إيرباص التي ستحلق على ارتفاع 800 قدم وبسرعة تبلغ 210 عقد.
ويشرح الجابري «نتلقى أولاً الطلب من حلبة مرسى ياس لتنفيذ تحية الطيران، ونحدد بعد ذلك تفاصيل العرض الجوي والطائرات المشاركة فيه، لنباشر رسم مسار الطيران وندخل أجهزة المحاكاة في شركة الاتحاد للطيران للتدرب على العرض».
وتابع «نعمل بالتعاون مع مجمع مراقبة الحركة الجوية في أبوظبي والهيئة العامة للطيران المدني، وعند انتهاء التحضيرات نبدأ التدريب الجوي». وتستغرق رحلة الطائرة 50 دقيقة ابتداء من لحظة الإقلاع وحتى الهبوط في مطار أبوظبي الدولي، وفور صعود الطائرات إلى الجو تتخذ تشكيلة الطيران الخاصة بالعرض الجوي لمدة 10 دقائق، تحلق خلالها عدة مرات في سماء حلبة مرسى ياس.
وعبر الجابري عن سعادته بالمشاركة في هذه التجربة المذهلة التي تعد جزءاً رئيسياً من السباق الختامي الذي تستضيفه أبوظبي «رؤية حلبة مرسى ياس من الجو أمر رائع، لا يمكن إدراك الحجم الكبير الذي تتمتع به الحلبة، وأثناء تحليقنا فوق المدرج الغربي يمكننا مشاهدة سيارات السباق وهي تصطف على خط الانطلاق بالإضافة إلى الآلاف من المشجعين. وأنا فخور بالمشاركة في هذا الحدث».
ويبدأ العرض الجوي وتحية الاتحاد للطيران عند الساعة 16:35 قبل تأدية السلام الوطني وبعده، وذلك قبل دقائق قليلة من انطلاق السباق.