صحيفة الاتحاد

ايدكس

«الإمارات للصناعات العسكرية» تطلق شركة «بارج للذخائر»

 خلال إطلاق شركة «بارج للذخائر» (من المصدر)

خلال إطلاق شركة «بارج للذخائر» (من المصدر)








عمر الأحمد (أبوظبي)

أعلنت شركة الإمارات للصناعات العسكرية «إديك» من خلال منصتها في معرض ومؤتمر الدفاع الدولي «آيدكس»، إطلاق «بارج للذخائر» كقاعدة جديدة للتصنيع العسكري وتطوير الذخيرة وتصنيع وتأهيل المنتجات، والتي تضمن أعلى معايير السلامة والجودة من خلال التشغيل الآلي والتصنيع، مستخدمة أفضل الممارسات لتحقيق توقعات العملاء على النطاق الإقليمي والدولي.
وقال المهندس عبد اللطيف البطيح الرئيس التنفيذي لشركة بارج للذخائر: «إن الشركة تأسست برؤية واضحة وقاعدة قوية تحت مظلة شركة الإمارات للصناعات العسكرية، المنصة المتكاملة للصناعات العسكرية الوطنية والتي نسعى معها إلى تحقيق استراتيجيات تصنيعية تنافسية فعالة على المستويين الإقليمي والعالمي والعمل ضمن بيئة ترتكز على أفضل الممارسات العالمية وأعلى معايير الجودة».
وأضاف: «نتطلع من خلال هذا التأسيس لشركة بارج للذخائر تحقيق الأهداف الاستراتيجية المرجوة في مجال التصنيع العسكري الوطني من خلال إحداث نقلة ملموسة في قطاع تصنيع الذخائر بكافة أنواعها باستخدام أحدث التقنيات والمختبرات المتخصصة في خدمات الفحص والاختبار ذات الإمكانيات العالية».
وتقدم شركة «بارج للذخائر» خدمات ومنتجات تصنيعية، حيث يمكنها التعامل مع أنواع عدة من الذخائر والصواريخ المنتهية الصلاحية من خلال منشأة التخلص الآمن من الذخائر التالفة: تفكيك الذخائر بأمان.. قطع المقذوف واستخراج المواد المتفجرة من المقذوف والتخلص من وقود الصواريخ والتخلص من القنابل الدخانية.. ومنشأة الحرق: حرق المواد المتفجرة ومعالجة الغازات الصادرة من الحرق والتعامل مع النفايات - فرز، تقطيع، تغليف - وفي منشأة استخراج المتفجرات يتم استخراج المواد المتفجرة من المقذوف وتجميع المتفجرات وتعبئتها، وكذلك معالجة المياه الملوثة.
وتوفر الشركة أيضاً خدمات الفحص والاختبار التي يمكن من خلالها فحص أنواع مختلفة من الذخائر والمواد من منتجات مثل: قذائف الهاون (60 ملم، 81 ملم ، 120ملم) وقذائف المدفعية (155 ملم) وقذائف (40 ملم HV & LV)، والقنابل اليدوية والقنابل الدخانية والقنابل الصوتية طلقات الإشارة.
كما تقوم الشركة بخدمات فحص وقياس السرعة البدائية للطلقة والتصوير فائق السرعة، وكذلك اختبار الأرينا كما يتوافر فيها المختبر الكيميائي وهو مختبر معتمد ومرخص من قبل وزارة الصحة بدولة الإمارات ويحمل شهادة ايزو 17025.
وتقدم الدعم الفني لمتطلبات التصنيع كإجراء فحص الجودة للمتفجرات والأصباغ ومختلف المواد الخام واعتمادها وفقاً للمعايير العالمية، وفحص جودة مكونات التجميع، وجودة المتفجرات المصنعة بالإضافة إلى التحليل البيئي للمياه العادمة والرواسب الصلبة وإجراءات البحث والتطوير للمنتجات الجديدة وغيرها من الخدمات المتخصصة.
بالإضافة إلى توافر مختبر الأشعة السينية وهو مختبر معتمد ومرخص من قبل الهيئة الاتحادية للرقابة النووية بجهاز «لينيور اكسيليريتور» بقوة «9 MEV» ويعتبر من أحدث المختبرات ذات الغرض نفسه والذي باستطاعته أن يوفر الصور الرقمية لفحص أجسام ومكونات الذخائر وكذلك إجراء فحوص الصفات يمكن لنظام التصوير هذا إجراء فحص الأشعة السينية لأنواع متعددة من الذخائر كذخائر المدفعية وقنابل الطائرات و الصواريخ، كما يمكن للمختبر تقديم خدمات للقطاعات الصناعية الأخرى مثل فحص التوربينات والكتل المعدنية الضخمة.
ويقدم مختبر الأشعة السينية الدعم الفني لمتطلبات التصنيع، ويوفر درجة عالية من النقاء والوضوح، وقدرات متميزة على كشف العيوب الخارجية والداخلية للمنتج أيضاً فحص جودة المتفجرات المصنعة، والتأكد من كثافة وثبات المتفجرات.والبحث والتطوير للمنتجات الجديدة.
وعن منتجات «بارج للذخائر» هناك الذخائر الخفيفة مثل: عيار 19X9ملم الصوتية، المراسم وعيار 19X9ملم العادي M882 وزنه 124 جرين، وعيارX5.564.5 ملم الصوتية، المراسم (200 M) وغيرها من العيارات المتنوعة والمتخصصة كالعيارات الصوتية والكاشفة للأثر والشوزن وعيارات المراسم أما ذخائر المشاة فهناك القذيفة 53X40ملم شديدة الانفجار مزدوجة الأغراض إم 9291 إيه 2 فائقة السرعة والقذيفة 64X40 ملم شديدة الانفجار مزدوجة الأغراض بطيئة السرعة وقذائف الهاون 60 ملم شديدة الانفجار كذلك تصنع «بارج للذخائر» منتجات مثل ذخائر المدفعية والذخائر الجوية.