صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

وفد المجلس الوطني يشارك في جلسات لجان البرلمان العربي



القاهرة - السعد المنهالي:

شارك وفد المجلس الوطني الاتحادي بدولة الإمارات أمس في اجتماعات لجان البرلمان العربي الانتقالي في مقر جامعة الدول العربية بالقاهرة، وذلك في إطار الاجتماعات التنسيقية للجان البرلمان قبيل بدء جلسات البرلمان العربي الانتقالي· فيما برز غياب الكثير من الأعضاء في الاجتماعات حيث اكتمل نصاب لجنة الشؤون الخارجية والسياسية بأحد عشر عضواً فقط من أصل ،22 فيما لم يكتمل نصاب اللجنة التشريعية والقانونية·
واستأنف البرلمان العربي الانتقالي اجتماعات دورته العادية الأولى لعام 2007 على مستوى اللجان وهي لجنة الشؤون السياسية والخارجية والأمن القومي واللجنة التشريعية والقانونية ولجنة المرأة واللجنة الاقتصادية وتستمر حتى اليوم على أن تبدأ الجلسة العامة للبرلمان غداً السبت·
وأعلن رئيس البرلمان العربي الانتقالي محمد جاسم الصقر أنه بحث مع الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى أمس تبني البرلمان العربى لحوار عربي- إيراني يمكن أن تستضيفه الكويت قريباً· وقال إنه ناقش مع موسى بنود هذا الحوار وماذا يمكن أن يطرح من خلاله· ولفت إلى أنه ناقش مع موسى أيضاً دور البرلمان العربي في تفعيل مبادرة السلام العربية والأمن القومي العربي·
وقال الأمين العام للبرلمان العربي الانتقالي عدنان عمران إن المحور الرئيسي لأعمال هذه الدورة سيكون حول دور البرلمان العربي في تفعيل قرارات القمة العربية في الرياض· وأضاف أن الموضوعات المدرجة على جدول أعمال الدورة المستأنفة تتضمن ست قضايا مهمة هي تفعيل مبادرة السلام العربية والأمن القومي العربي وتنمية الاستخدامات السلمية للطاقة النووية في الدول العربية ووضع برنامج عربي جماعي لاستخدامات الطاقة النووية في الأغراض السلمية وإقامة اتحاد جمركي عربي وتطوير التعليم في العالم العربي·
وشارك عضو المجلس الوطني الاتحادي عضو البرلمان العربي الانتقالي سعادة الدكتورعبيد المهيري في لجنة الشؤون الخارجية والسياسة والأمن القومي، وبحثت اللجنة تفعيل آليات المبادرة العربية المحال إليها من الأمانة العامة لجامعة الدول العربية· كما ناقش أعضاء اللجنة التي كان الدكتور منصور حمود الزنداني مقرراً لها الورقة المقدمة حول الأمن القومي العربي· ورحب الأعضاء خلال الاجتماع بمبادرة الأمانة العامة للجامعة بإشراك البرلمان العربي في عملية تفعيل المبادرة العربية باعتبارها خطوة مهمة لتفعيل البرلمان نحو الأهداف المرسومة له·
واقترحت اللجنة عدداً من الآليات لتفعيل المبادرة كتشكيل وفود من البرلمان للالتقاء بنظرائهم في البرلمانات الأوروبية والآسيوية والأفريقية لطرح المبادرة وشرح وجهة نظر الشعوب العربية فيها· كما أتفق أعضاء اللجنة أهمية العمل على إبراز دور البرلمان العربي الانتقالي داخل الدول الأعضاء·
وأكد الدكتور عبيد المهيري أن ما دار في اللجنة بشأن ''المبادرة'' كان نقاشاً خارج الإطار المطلوب وهو تفعيل المبادرة والمضي بها، فالجامعة قد بدأت بالفعل خطواتها لتفعيل المبادرة· وأضاف المهيري: ''أعتقد أن الإيجابي في هذه الإحالة كونها بادرة نتوقع أن تتطور مستقبلاً، بحيث نتوقع أن مثل هذه القضايا لا يقر بشأنها إلا بعد أن تناقش في البرلمان''· وأشار الدكتور المهيري إلى أن أهمية وعي الشعوب بوجود البرلمان العربي، لافتاً إلى أن الكثير من الشعوب العربية لا تعلم عنه شيئاً، مما يؤكد قصور دور الأمانة العامة والإعلام· وأعرب عن اعتقاده بأن الزيارات المقترحة للبرلمانات الأخرى في العالم سيكون له تأثير إيجابي في التعريف بالبرلمان·
واكتفت اللجنة التشريعية والقانونية للبرلمان العربي بمناقشة جدول الأعمال بسبب عدم اكتمال النصاب القانوني وتقرر عقد الاجتماع اليوم· وناقشت اللجنة ورقة تقدم بها أحد الأعضاء بشأن إقامة ندوة حول البيئة الاستثمارية في الوطن العربي· وتطور المقترح إلى إقامة مؤتمر· وصرح النائب في البرلمان سعادة أحمد الخاطري بأن المقترح سيقدم للبرلمان لإقراره· وقال إنه سيشارك في لجنة مصغرة تجتمع في الأول يونيو المقبل لوضع المقترح حيز التنفيذ، وتحديد الجهة الداعمة للمؤتمر والمشاركين وما هي أهم المحاور التي سيناقشها ·