الاتحاد

الاقتصادي

تراجع البورصات العالمية تحت ضغط المخاوف الأميركية

سمسار أسهم هندي يتابع بقلق حركة التداولات على الكمبيوتر حيث تراجعت بورصة مومباي أمس

سمسار أسهم هندي يتابع بقلق حركة التداولات على الكمبيوتر حيث تراجعت بورصة مومباي أمس

تراجعت البورصات العالمية أمس تحت ضغط تراجع أسواق الأسهم الأميركية مع استمرار المخاوف من تداعيات أزمة أسواق الائتمان وتزايد المخاوف من انزلاق الاقتصاد الأميركي إلى الركود·
وأنهت الأسهم اليابانية تعاملات الأمس في بورصة طوكيو للأوراق المالية بتراجع كبير على خلفية خسائر الأسهم الأميركية في تعاملات مساء أمس الأول ببورصة وول ستريت بنيويورك·
وتراجع مؤشر نيكي القياسي بمقدار 62ر432 نقطة بنسبة 27ر3% ليصل إلى 80ر12782 نقطة، في الوقت نفسه تراجع مؤشر توبكس للأسهم الممتازة بمقدار 78ر39 نقطة أي بنسبة 09ر3% تقريبا إلى 77ر1247 نقطة· وقرر بنك اليابان المركزي أمس الإبقاء على سعر الفائدة عند مستواه الحالي ويبلغ 5ر0% في ختام اجتماعات لجنة السياسة النقدية بالبنك التي استمرت يومين، وافق أعضاء اللجنة التسعة بالإجماع على قرار تثبيت سعر الفائدة في ظل القلق الذي يحيط بآفاق الاقتصادين الأميركي والياباني·
ويتمسك بنك اليابان المركزي بسعر الفائدة الراهن منذ عام تقريبا حيث كان قد قرر في فبراير 2007 زيادة سعر الفائدة إلى 5ر0%؛ يذكر أن هذا الاجتماع للجنة السياسة النقدية هو الأخير لمحافظ البنك المركزي الياباني توشيهيكو فوكوي الذي سيتقاعد في 19 مارس الحالي منهياً فترة عمله ومدتها 5 سنوات·
وقد وقع اختيار الحكومة اليابانية على توشيرو موتو نائب محافظ البنك المركزي أمس ليصبح محافظاً للبنك بما يثير احتمال حدوث مواجهة مع المعارضة التي تخشى صلاته الوثيقة بالحكومة·
وأثر خلاف سياسي حول ترشيح المحافظ الجديد على مصداقية الحكومة وأثار مخاوف من فراغ سياسي وسط اضطرابات الأسواق العالمية·
وأظهرت وثائق رسمية إطلعت عليها رويترز أن الحكومة رشحت موتو (64 عاما) والذي يرى المحللون منذ فترة أنه المرشح المفضل لديها، وتؤيد الاسواق أيضا اختيار موتو رغم احتمالات اعتراض أحزاب المعارضة التي تسيطر على مجلس المستشارين الذي يتعين موافقه على تعيين موتو·
وفي حال الموافقة عليه سيتولى موتو المسؤولية عن أسعار الفائدة في وقت يشهد فيه النمو الاقتصادي تراجعاً في اليابان بفعل الازمة الائتمانية التي أثارت مخاوف من انزلاق الاقتصاد الاميركي إلى الكساد، وسلم بنك اليابان في تقرير شهري صدر أمس بأن النمو يتراجع بسبب ركود سوق الإسكان المحلية وارتفاع أسعار النفط ومواد أولية أخرى·
وانخفضت الاسهم الاوروبية أيضاً في أوائل المعاملات أمس اقتداءً بهبوط الاسهم الأميركية والآسيوية، وانخفض سهم شركة فورتيس الهولندية البلجيكية للخدمات المالية 3,6% لتتصدر قائمة الأسهم الكبرى الهابطة بعد أن أعلنت انخفاض أرباحها الصافية بنسبة ثمانية في المئة عام ،2008 وشطبت أصولاً بقيمة 1,5 مليار يورو عن استثمارات في أوراق مالية مرتبطة بسوق الرهن العقاري عالي المخاطر·
وفي الساعة 0810 بتوقيت جرينتش انخفض مؤشر يوروفرست 300 الرئيسي لاسهم الشركات الكبرى في أوروبا بنسبة 1,1% إلى 1269,18 نقطة، وفي سوق الاسهم الأميركية أمس الأول انخفض مؤشر ستاندرد اند بورز 500 بنسبة 2,2%·
واستهلت الأسهم الهندية تعاملات الأمس في بورصة بومباي للأوراق المالية بتراجع كبير حيث فقد مؤشر سينسكس الرئيسي 3ر3% من قيمته لينخفض إلى أقل من 16 ألف نقطة؛ في الوقت نفسه فقد مؤشر نيفتي الأوسع نطاقا 93ر4% من قيمته إلى 1ر2472 نقطة، وكانت أسواق المال الهندية مغلقة أمس الأول بمناسبة أحد الأعياد الوطنية الهندية· وجاء تراجع الأسهم الهندية في ظل تراجع عام للبورصات الآسيوية أمس بعد تجدد المخاوف من تداعيات أزمة الائتمان المصرفي في الولايات المتحدة وخسائر الأسهم الأميركية مساء أمس في بورصة وول ستريت بنيويورك·

مصرفيون: لبنان يصدر سندات دولية خمسية

بيروت (رويترز) - قال مصرفيون إن بنك كريدي سويس وبنك عودة أغلقا أمس باب الاكتتاب في سندات دولية خمسية يصدرها لبنان بما لا يقل عن 850 مليون دولار ومن المتوقع أن يتراوح العائد عليها بين 9,125 و9,250%·
وقال أحد المصرفيين ''أغلب الطلب من البنوك المحلية''، وستستخدم حصيلة بيع السندات في إعادة تمويل دين لبناني قديم، وقال مصرفيون هذا الاسبوع ان الاصدار سيطرح على شريحتين ثلاثية وخمسية، لكن المصرفيين قالوا أمس إنه تم إلغاء الشريحة الثلاثية·
ويرزح لبنان تحت وطأة ديون تبلغ نحو 42,6 مليار دولار وتعادل 171% من الناتج المحلي الإجمالي للبلاد·
وتراكم الجانب الأكبر من الدين العام والكثير منه يستحق لبنوك لبنانية من تكاليف إعادة الاعمار في أعقاب الحرب الأهلية التي استمرت بين عامي 1975 و·1990

انخفاض البلاتين في أوروبا لأدنى مستوى في أسبوعين

لندن (رويترز) - انخفض سعر البلاتين نحو خمسة في المئة في المعاملات الفورية أمس ليسجل أدنى مستوى في أسبوعين مع اقبال المستثمرين على البيع لجني الارباح بعد صعوده إلى مستوى قياسي عند 2290 دولارا للاوقية (الاونصة) هذا الاسبوع·
وساهم في تراجع الاسعار تأكيد حكومة جنوب أفريقيا أنها ستسمح للمناجم بزيادة استهلاك الكهرباء إلى 95 في المئة من 90%، وانخفض البلاتين إلى 2065-2075 دولارا للاوقية الساعة 1110 بتوقيت جرينتش من 2170-2180 دولارا في أواخر المعاملات في نيويورك أمس الأول·

الصين تمنح امتيازاً لصندوق سيادي أجنبي

بكين (ا ف ب) - أعلنت وسائل الإعلام الصينية أمس ان الصين منحت رخصة خاصة بالمستثمرين الأجانب لصندوق سيادي أجنبي، هو أول مستفيد من حصة استثمارية منذ اعلان بكين في ديسمبر الماضي بمزيد من الاجراءات لفتح اسواقها·
وقالت صحف رسمية ان منح هذه الحصة الاستثمارية الى صندوق سيادي اجنبي اعلنته ''هو شياوليان'' التي تتولى رئاسة ادارة صرف العملات، لكن المسؤولة لم تكشف اسم الصندوق السيادي المعني·
واطلق برنامج رخص الاستثمار الخاصة بالاجانب في مايو 2003 ليسمح للمؤسسات الاستثمارية الاجنبية بدخول الاسواق الصينية، وقد تم توسيع هذا البرنامج عدة مرات، كان آخرها في ديسمبر الماضي، واعلنت السلطات حينذاك مضاعفة الحصص ثلاث مرات لتبلغ ثلاثين مليار دولار·
وذكرت وكالة انباء الصين الجديدة ان اي امتياز لم يمنح منذ فبراير 2007 نظرا لنقص الحصص، وقالت الادارة الصينية ان 49 مستثمرا مؤهلين حصلوا على حصص حتى ذلك التاريخ·
وتقوم الصين بفتح اسواقها المالية تدريجيا لكنها تخشى تدفقا مفاجئا لرؤوس الاموال بينما تواجه البلاد افراطا في السيولة ووصول اموال المضاربة· لكن الاسواق الصينية تخشى عكس ذلك، اي ان تنضب السيولة المتوافرة في الاشهر المقبلة بادخال أو زيادة رؤوس اموال شركات كبيرة وانتهاء حقبة التزام المستثمرين بعدم بيع مساهماتهم·
واكدت هو ان الاموال الاجنبية تواصل تدفقها إلى البلاد من طريق استثمارات اجنبية مباشرة وشهدت زيادة بلغت 109,8% في يناير لتبلغ 11,2 مليار دولار·

تريليون دولار احتياطيات النقد الأجنبي في اليابان

طوكيو (د ب أ)- أعلنت وزارة المالية اليابانية أمس وصول احتياطيات النقد الأجنبي لدى اليابان بنهاية فبراير الماضي إلى مستوى قياسي جديد يتجاوز التريليون دولار بفضل ارتفاع قيمة احتياطيات اليابان من الذهب واليورو وسندات الخزانة الأميركية·
وارتفعت قيمة الاحتياطيات الأجنبية لليابان بمقدار 94ر11 مليار دولار مقارنة بنهاية يناير الماضي لتصل إلى 01ر1 تريليون دولار لتظل اليابان صاحبة ثاني أكبر احتياطي نقدي في العالم بعد الصين·
وتمتلك اليابان 77ر856 مليار دولار في صورة أوراق مالية أجنبية في نهاية فبراير الماضي مقابل 48ر844 مليار دولار في نهاية يناير الماضي؛ في الوقت نفسه تراجعت قيمة الودائع بالعملات الأجنبية من 124 مليار دولار إلى 43ر122 مليار دولار في نهاية فبراير الماضي، وتمتلك اليابان 11ر6 مليار دولار ودائع لدى بنوك مركزية أجنبية وبنك بازل للتسويات الدولية 77ر25 مليار دولار في البنوك اليابانية و55ر90 مليار دولار لدى مؤسسات مالية أجنبية·
وارتفع احتياطي اليابان من الذهب إلى ما يعادل 79ر23 مليار دولار في نهاية فبراير الماضي مقابل 71ر22 مليار دولار في نهاية يناير الماضي؛ كما تمتلك اليابان احتياطياً لدى صندوق النقد الدولي قدره 39ر1 مليار دولار وحقوق سحب خاصة بقيمة 12ر3 مليار دولار· ويتكون احتياطي النقد الأجنبي لليابان صاحبة ثاني أكبر اقتصاد في العالم بشكل أساسي من الأوراق المالية الأجنبية والودائع بالعملات الأجنبية والاحتياطي لدى صندوق النقد الدولي وحقوق السحب الخاصة به إلى جانب احتياطي الذهب·

اقرأ أيضا

النفط ينزل من أعلى سعر في 4 أشهر.. وتخفيضات "أوبك" تدعم السوق