صحيفة الاتحاد

الرياضي

منتخبنا الوطني لرماية الأطباق يبدأ مشوار بكين اليوم من كوريا





رسالة بوسان ـ حسن رفعت:
يبدأ منتخبنا الوطني لرماية الأطباق المزدوجة من الحفر ''الدبل تراب'' مشواره في أولمبياد بكين 2008 في الثالثة والنصف من فجر اليوم الخميس بتوقيت الإمارات على ميادين ضاحية شانجون في بوسان بكوريا الجنوبية حيث يشارك في المحطة الأولى له سعياً وراء التأهل والحصول على البطاقة التي يتنافس عليها نحو 60 رامياً يمثلون 20 دولة بينهم رماتنا الثلاثة سيف الشامسي ومحمد بن ضاحي وأحمد بن ضاحي ولعل أكثرهم حظاً هو الشامسي الذي يملك رصيداً هائلاً من الخبرة الدولية علاوة على رصيد الإنجازات العربية والآسيوية وكلنا أمل في أن يوفق بطلنا سيف الشامسي في اللحاق بقطار بكين ليأخذ موقعه بجانب بطلنا الأولمبي الذهبي الشيخ أحمد بن محمد بن حشر آل مكتوم الذي كان بفخر أول الرماة الذين حصلوا على بطاقة التأهل لبلدهم إلى أولمبياد بكين على مستوى العالم·
ولعل فرصة الشامسي كبيرة للمنافسة على الرغم من المشاركة الواسعة من الرماة المميزين في دول مثل الصين والسويد وألمانيا والكويت وقطر ومالطا وروسيا وكوريا والهند وأستراليا وإيطاليا وسلوفاكيا وكندا وغيرها من الدول المشاركة والتي قد يصنع رماتها ما يشبه المفاجأة·
وإذا ما عرفنا أن هناك بعض الرماة الأقوياء قد تأهلوا في البطولات الماضية مثل السويدي هاكان والصينيين وانج وزنج وغيرهما فإنه ليس بالضرورة أن يحتل الرامي المركز الأول لكي يحصل على الكوتابل ربما يحتل مركزاً كالثالث أو الرابع ويتأهل شريطة أن من يسبقه في الترتيب يكون قد سبق أن تأهل وحصل على الكوتا في البطولات الماضية ·
ويعود تفاؤلنا إلى ما يملكه الشامسي من نتائج ومستوى وليس مجرد أحلام أو أمنيات فهذه لعبة رقمية تحكمها اللحظة التي يرمي فيها كل شخص ومدى جاهزيته وتوفيقه أيضاً ومرجع ذلك الى أن لكل ميدان خصوصيته من مجال الرؤية وحالة الطقس التي من الممكن أن تشكل صعوبة أو العكس ونوعية المكائن وحالة السلاح والرامي نفسه وعوامل أخرى مثل التركيز والتوتر العصبي وغيرها من العوامل التي نتمنى أن يكون رماتنا قد تجاوزوها بحكم خبرتهم في المشاركات الدولية وخاصة الكبار منهم·
من جانب آخر أدى منتخبنا الوطني لرماية الأطباق من الأبراج مرانه في االتاسعة من صباح أمس بتوقيت الإمارات الثانية ظهراً بتوقيت كوريا بقيادة سمو الشيخ سعيد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم ومعه سيف بن فطيس ومحمد حسن وسالم عتيق وسعيد بن علقاه، وقد ظهر رماتنا بحالة طيبة تبعث على التفاؤل ونأمل من الله أن تكلل جهودهم بالنجاح وأن يكون لهم وقع أقدام على منصة التتويج ومن ثم الحصول على الكوتا·
رئيس اتحاد الرماية يطمئن على الوفد
حرص العميد أحمد ناصر الريسي رئيس اتحاد الرماية على الاطمئنان على الوفد الموجود حالياً في كوريا للمشاركة في كأس العالم للرماية وحمل خادم الميدور عضو مجلس إدارة الاتحاد المرافق للوفد في شانجون تحياته وأعضاء مجلس الإدارة إلى سمو الشيخ سعيد بن مكتوم وأعضاء الوفد متمنياً لرماتنا كل التوفيق في مهمتهم الحالية وأن تكلل جهودهم بالنجاح·