الاتحاد

الإمارات

قيادات تربوية: إدراج استراتيجية التعليم على الموقع الإلكتروني لرئيس مجلس الوزراء «توجه عبقري بناء»

وصفت قيادات تربوية إيعاز صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي بإدراج استراتيجية وزارة التربية والتعليم على الموقع الالكتروني لرئيس مجلس الوزراء “بالتوجه العبقري والبناء”.
وقال هؤلاء إن شأن التعليم يمس جميع أفراد المجتمع، خاصة الطلبة بصفتهم المعنيين مباشرة بهذه الاستراتيجية لذا من الضروري معرفة جميع تفاصيل وملامح هذه الاستراتيجية بغية المساهمة في طرح أفكار وحلول وآراء تساهم في تطوير العلم والنهوض بالشأن التربوي.
وأكدت فوزية حسن بن غريب مديرة منطقة الشارقة التعليمية أن تطبيق هذه الفكرة سيعمل على تطوير وتفعيل استراتيجية التعليم. وقالت إن استراتيجية التعليم تخص المجتمع بأكمله لأن مخرجات التعليم تصب في نهاية المطاف بخدمة المجتمع والوطن واصفة إياها بالمبادرة غير المسبوقة.
وأشارت إلى أن العلم يصنع الفرد الإماراتي باعتباره المحور الأساسي في المجتمع وإذا كانت العملية التربوية ناجحة فإنها بدون شك ستخلق في نهاية المطاف عنصراً مفيداً وقادراً على خدمة وطنه ومجتمعه.
وترى فتحية أبو زيد نائبة مديرة الشارقة التعليمية أن إشراك جميع أفراد المجتمع في قضية التعليم تؤدي إلى توحيد الأهداف والطموحات وتعزيز الولاء للقيادة والانتماء للوطن. وقال خلفان الرويمة مدير مدرسة الخليج العربي الثانوية إن التعليم شأن مجتمعي والناس شركاء في هذه الجزئية كما أن المجتمع يضم في صفوفه عناصر متعلمة وقيادية ومثقفة قد تمنح آراء غير عادية تؤدي إلى تعميق المنظومة التعليمية فيما رأت منى الرصاص مديرة مدرسة في هذا الأسلوب الحل الأمثل للعديد من القضايا العالقة اذ ان المجتمع يعج بالشخصيات الذكية التي تضع حلولاً مبتكرة.
وأكد مدير مدرسة نزوى الثانوية عبدالله ميرزا أن مبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم تكريس لنهج الديمقراطية باعتبارها تتمحور حول الطالب وتعمل على تنمية روح المواطنة لدى أبناء المجتمع الإماراتي. من جانبهم، أكد عدد من أولياء الأمور أهمية هذه المبادرة في تحقيق جودة التعليم بدولة الإمارات، مشيرين إلى أن إدماجهم في العملية التربوية سيقدم وجهات نظر متباينة مما يعمل على تفعيل الروح الجماعية في الشؤون العامة والخاصة كما يساهم بصورة بناءة في تعزيز الهوية الوطنية وتنمية الحس الوطني لدى أفراد المجتمع.
وقال محمود حسين، وهو والد طالب في الصف العاشر، إن هموم القطاع التعليمي كثيرة، فهو يعج بالمشكلات والمفاهيم المغلوطة وبما أن ولي الأمر مغيب ودوره مقتصر على تلقي المعلومة دون البت فيها أو حتى إبداء رأي، فكان لابد من هذه المبادرة.
وأضاف يوسف عيسى والد طالبة في الصف الثالث الابتدائي بمدرسة الشويفات الدولية أن سياسة المدرسة لا تعترف بولي الأمر ولا تطبق أيا من قوانين التربية والتعليم ونأمل الآن أن يفتح المجال للمشاركة في طرح أفكارنا عقب استراتيجية صاحب السمو نائب رئيس الدولة ومبادرته الكريمة.

اقرأ أيضا

حاكم دبي يشكل مجلس أمناء جامعة "محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية"